www.almasar.co.il
 
 

جت: الألاف يشيعون جثمان الشاب احمد ابو حمدة الذي وافته المنية خلال توجهه لاداء العمرة

شارك الألاف من اهالي جت المثلث وبلدات اخرى في مراسيم تشييع جثمان...

احمد كيوان: وماذا بعد..؟!

انتهت الانتخابات النيابية الاسرائيلية على ما انتهت اليه، ولم يفاجئني...

الشاب نزيه معمر احمد كناعنه من عرابة أصغر مبرمج في شركة جوجل في البلاد

ابن عرابة الشاب نزيه معمر احمد كناعنه اصغر مبرمج في جوجل اسرائيل كيف...

منحة 23 ألف شيقل عند بلوغ سن 21 هدية من الدولة

علم مراسل موقع وصحيفة "المسار" انه بتداء من شهر كانون الثاني 2017 ستقوم...

ام الفحم تزف شهداءها.. الآلاف يشيعون جثامين الشبان الثلاثة محمد جبارين منفذي عملية القدس

التزمت مدينة أم الفحم مع أبنائها الشهداء، محمد ومحمد ومحمد جبارين،...

ما هي الطرق للحصول على صديقات جدد

وسعي دائرة معارفك بمجرد الانتهاء من الدراسة سوف تلاحظين بأن العدد...
  ما رأيك بنتائج انتخابات الكنيست بالنسبة للتمثيل العربي؟

مخيبة للآمال

كانت متوقعة بعد فك المشتركة

لا يهمني

ام الفحم 22-32
الناصرة 31-20
بئر السبع 33-21
رامالله 32-22
عكا 29-23
يافا تل ابيب 29-24
القدس 32-18
حيفا 31-23

صالح احمد كناعنة: سراج الشروق

التاريخ : 2019-02-04 12:26:20 |



بحثًا عَنِ المخبوءِ فينا نقتَفي


آثارَ مَن لم تَرتَعِش أجفانُهُم


حينَ انطَلَقنا نَرتَجي


هاوِيَةَ الموتِ الرّحيمِ...


واتّخَذنا ظِلَّنا مُتَّكَاً


والظَّنُ كانَ المُنحَنى الآتي...


سبَقنا صَمتَنا


الموتُ أولى بالتَّصَدي للحكاياتِ التي


لا ترتَقي للمُعجِزاتِ المُنجِياتِ مِن بُرودِ النّبضِ


مِن نَبشِ المُرَجّى مِن بَياضِ الموجِ حيثُ


القلبُ يمضي ناقِضًا عَهدَ التّغاضي عن شُرورِ الحلمِ


يُهدي عَتمَةَ التاريخِ عُنوانَ الذينَ هاجَروا لل- لا زَمانِ...


عايَشوا معنى انتِصافِ الموجِ مِن غَيمِ التّجافي


حينَ صارَ الصّبرُ منفًى للرّؤى


فالحلمُ لا يَدنو كَيانًا هَدَّهُ الإغراقُ في


سَردِ الحِكاياتِ التي أعيَت صفاءَ الرّوحِ أَن


يُحيي مَراثيها مِنَ السّودِ العجافِ...


راجِيا عَونَ الغَريقِ للغَريقْ.


 


الليلُ وَكرُ المارِقينَ.. عُد بِنا


يا صَمتُ مِن هَرْجِ البُكاءِ الحُرِّ في


شَوارِعِ الآلامِ خانَتها خَباياها


استَعارَت للحَياةِ خَوفَها


يَسكُنُ في نَبضِ الخُطى


سَعيًا إلى نِسيانِ ما يَحكي المَدى


للبَحرِ، للموتِ المُعانِقِ هَمهَماتِ الرّوحِ


والمَنفى يَضيقْ.


 


ضُمَني.. أو لا...


سيبقى موعِدي نَزفي


سراجًا للشُّروقْ.




انت ممنوع من التعليق من قبل الادارة