www.almasar.co.il
 
 

الشاملة في ام الفحم تستضيف المدير العام لوزارة المعارف أبو آب على رأس وفد رفيع وتطلعه على انجازاتها

استضافت المدرسة الثانوية "الشاملة" في ام الفحم، يوم أمس الثلاثاء،...

وفد تضامني يزور وديع كبها المهدد بيته بالخدم في خور صقر بوادي عارة

قام وفد تضامني بزيارة وديع كبها في خور صقر، المهدد بيته بالهدم. وتحدث...

المتابعة تحذر من مخطط عدواني جديد ضد المسجد الأقصى

حذرت لجنة المتابعة العليا لقضايا الجماهير العربية، في اجتماع...

منحة 23 ألف شيقل عند بلوغ سن 21 هدية من الدولة

علم مراسل موقع وصحيفة "المسار" انه بتداء من شهر كانون الثاني 2017 ستقوم...

ام الفحم تزف شهداءها.. الآلاف يشيعون جثامين الشبان الثلاثة محمد جبارين منفذي عملية القدس

التزمت مدينة أم الفحم مع أبنائها الشهداء، محمد ومحمد ومحمد جبارين،...

ما هي الطرق للحصول على صديقات جدد

وسعي دائرة معارفك بمجرد الانتهاء من الدراسة سوف تلاحظين بأن العدد...
  ما رأيك في قرار الاحزاب العربية خوض الانتخابات بتحالفين بديلاً عن المشتركة؟

قرار سليم

قرار خطأ

لا يهمني

ام الفحم 22-32
الناصرة 31-20
بئر السبع 33-21
رامالله 32-22
عكا 29-23
يافا تل ابيب 29-24
القدس 32-18
حيفا 31-23

وفد المتابعة يتفق مع رئيس بلدية طبريا على صيانة وترميم مساجد طبريا والحفاظ على الوضع القائم في مسجد البحر

التاريخ : 2019-02-10 14:19:23 |




عقد وفد لجنة المتابعة العليا للجماهير العربية في البلاد، ظهر اليوم الأحد، جلسة مع رئيس بلدية طبريا رون كوبي في مكتبه في البلدية، وذلك للتباحث في إعلان رئيس البلدية نيته تحويل مسجد البحر في المدينة إلى متحف.
شارك في الجلسة عن وفد لجنة المتابعة كل من: النائب مسعود غنايم، النائب يوسف جبارين، رئيس مجلس طرعان مازن عدوي، رئيس مجلس البعينة نجيدات منير حمودة، والمحامي أشرف حجازي عن مؤسسة صمود، والمحامي عمر خمايسي عن مؤسسة ميزان.
وفد لجنة المتابعة أصر خلال الجلسة على أن هذا المسجد هو مكان مقدس للمسلمين، وهو إرث تاريخي للعرب الفلسطينيين، ولا يقبل بأي حال انتهاك حرمته وتحويله إلى متحف.
كما أكد وفد المتابعة خلال الجلسة أنه ليس لديهم أي شيء ضد ازدهار مدينة طبريا الاقتصادي والسياحي، ولكن ليس على حساب الأماكن المقدسة وليس على حساب المساجد الاثنين في طبريا، مسجد البحر والمسجد العمري.
رئيس البلدية تحدث في الجلسة وحاول أن يقول في البداية إن هذا المكان ليس مسجدا وإنما هو مكان تاريخي، وتحدث عن نيته تحويل طبريا إلى مركز سياحي قوي، وأن هدفه تنظيف وترميم الأماكن التاريخية.
وبعد نقاش توصل الطرفان إلى يلي:
أن لا يتم تغيير الأمر الواقع بالنسبة للمسجد، والحفاظ عليه كمسجد وعدم تحويله إلى متحف، والتأكيد أن ما قامت به البلدية هو تنظيف للمكان وليس أكثر من ذلك.
كما اتفق على التعاون من أجل صيانة وتنظيف مسجدي طبريا: المسجد الزيداني العمري، ومسجد البحر، من خلال مقاولين عرب، حيث أكد وفد المتابعة أنه ليس لديهم أي مانع في تنظيف وصيانة المساجد في طبريا، وأن تكون مراكز جذب سياحية تاريخية لكن بشرط أن تبقى مساجد كما هي دون تحويلها إلى متاحف أو إلى أي غرض آخر.
كذلك اتفق على استمرار اللقاءات مع بلدية طبريا حول قضية مساجد طبريا، وسيكون رئيسا مجلسي طرعان والبعينة نجيدات في تواصل مع رئيس البلدية بهذا الشأن.

انت ممنوع من التعليق من قبل الادارة