www.almasar.co.il
 
 

الشرطة تناشد الجمهور بالبحث عن الشابة نجلاء العموري من اللد التي فقدت آثارها

جاء في بيان صادر عن المتحدث باسم شرطة إسرائيل للإعلام العربي:تناشد...

مصرع رجل بعد وعكة صحيّة تسببت بحادث طرق على شارع 9 قرب باقة الغربية

لقي رجل (60 عامًا) مصرعه جرّاء حادث طرق مروع وقع عصر اليوم الأربعاء على...

وفد وزاريّ في زيارة مدرسة مشيرفة الشّاملة

زار وفد وزاريّ مكوّن من:السّيد شموئيل أبو آب- مدير عام وزارة المعارف...

منحة 23 ألف شيقل عند بلوغ سن 21 هدية من الدولة

علم مراسل موقع وصحيفة "المسار" انه بتداء من شهر كانون الثاني 2017 ستقوم...

ام الفحم تزف شهداءها.. الآلاف يشيعون جثامين الشبان الثلاثة محمد جبارين منفذي عملية القدس

التزمت مدينة أم الفحم مع أبنائها الشهداء، محمد ومحمد ومحمد جبارين،...

ما هي الطرق للحصول على صديقات جدد

وسعي دائرة معارفك بمجرد الانتهاء من الدراسة سوف تلاحظين بأن العدد...
  ما رأيك بنتائج انتخابات الكنيست بالنسبة للتمثيل العربي؟

مخيبة للآمال

كانت متوقعة بعد فك المشتركة

لا يهمني

ام الفحم 22-32
الناصرة 31-20
بئر السبع 33-21
رامالله 32-22
عكا 29-23
يافا تل ابيب 29-24
القدس 32-18
حيفا 31-23

200 ألف طفل يصلون سنوياً الى غرف الطوارئ في إسرائيل.. نصائح كلاليت لسلامة الأطفال وطرق الوقاية

التاريخ : 2019-02-12 22:24:06 |




 الأطفال فضوليون، يحبون اللمس والتقاط الأشياء من الأرض، وابتلاع أشياء وتعريض أنفسهم للحوادث والإصابات الشخصية. وبحسب تقرير رسمي فان أكثر من 200 ألف طفل يصلون سنوياً الى غرف الطوارئ في إسرائيل، وأكثر من 20 ألف طفل يدخلون المستشفى نتيجة للحوادث ومعظمها يحدث في المنزل. يتم علاج أكثر من مليون طفل سنوياً في العيادات ويموت أكثر من 100 طفل بسبب الحوادث والإصابات.

"يمكن الوقاية من حوادث الأطفال في داخل وخارج البيت عن طريق التعليم الملائم، ويكون لدى الأطفال قدرة محدودة على الاستجابة للأحداث من حولهم. فهم ليسوا دائمًا على دراية بالمخاطر التي يحتمل أن تنتج عن سلوكهم. المنزل هو المكان الرئيسي الذي يصاب فيه الأطفال بالحروق، البلع، والكدمات. يجب أن نراقب الأطفال الصغار بإستمرار. عليكم أن تراقبوهم وتشرحوا لهم ما هي المخاطر التي حولهم، سواء كان ذلك في المنزل، في الفناء، على الطريق، أو في أي مكان" ، يشرح عادل إكتيلات، مدير قسم التمريض في الناصرة ومسؤول عن سلامة الأطفال في كلاليت لواء الشمال.

فكيف نجعل العطلات سعيدة وآمنة؟

"لا نترك الأطفال دون رعاية ومراقبة. عند الطهي في المطبخ وفي الفناء، يمكن للأطفال المشاركة فقط في إعداد الطعام الذي لا يتطلب القلي. لن يتم القلي إلا من قبل شخص بالغ، في الموقد الخلفي من الفرن، مع ضمان استقرار الأواني والمقالي أثناء القلي. أبق الأطفال بعيدًا عن النار واسمحوا للأطفال باللعب في المنطقة. يجب إبقاء الأطفال بعيدًا عن الأشياء الصغيرة خوفًا من البلع واستنشاق جسم غريب.

يمكن منع الحوادث المنزلية إذا كنا مدركين لما يحدث من حولنا. اشرحوا للأطفال عن أهمية عدم وضع الأشياء في أفواههم حتى لا يبتلعونهم أو يستنشقون أجسام غريبة. اشرحوا للأطفال ما يحدث عند الطهي والخبز، وعلموهم المخاطر.

في الآونة الأخيرة، كثرت حوادث الأطفال نتيجة للدراجات الهوائية والدراجات الكهربائية. لذلك يجب تعليم الأطفال كيفية القيادة بأمان ومراقبة قواعد المرور، وكيفية الوقوف بأمان والتنبه للحركة. إهتمامنا الرئيسي هو أنهم يعودون إلى ديارهم بأمان وسلام"، إختتم إكتيلات.

انت ممنوع من التعليق من قبل الادارة