www.almasar.co.il
 
 

تونس: آخر قلاع الربيع العربي في خطر!! بقلم إبراهيم عبدالله صرصور****

بدأت حرب ضروس علنية ضد مفردات الثورة التونسية في الأيام الأخيرة...

جنود الاحتلال يمنعون المواطنين الفلسطينيين من الصلاة في الحرم الإبراهيمي بالخليل

منعت قوات الاحتلال الإسرائيلي، اليوم الثلاثاء، الموطنين من الوصول...

الصيدلاني إبراهيم عثمان: الكمامة ستقرر مصيرنا بهذه الفترة المفصلية ‎

اصدر المكتب الناطق بلسان وزارة الصحة حول موضوع الكورونا للإعلام...

منحة 23 ألف شيقل عند بلوغ سن 21 هدية من الدولة

علم مراسل موقع وصحيفة "المسار" انه بتداء من شهر كانون الثاني 2017 ستقوم...

ام الفحم تزف شهداءها.. الآلاف يشيعون جثامين الشبان الثلاثة محمد جبارين منفذي عملية القدس

التزمت مدينة أم الفحم مع أبنائها الشهداء، محمد ومحمد ومحمد جبارين،...

ما هي الطرق للحصول على صديقات جدد

وسعي دائرة معارفك بمجرد الانتهاء من الدراسة سوف تلاحظين بأن العدد...
  هل تعتقد ان المواطنين العرب يلتزمون بتعليمات وزارة الصحة لمكافحة الكورونا؟

نعم تماماً

نعم، الى حد ما

الاغلبية لا تلتزم

ام الفحم 22-32
الناصرة 31-20
بئر السبع 33-21
رامالله 32-22
عكا 29-23
يافا تل ابيب 29-24
القدس 32-18
حيفا 31-23

البروفيسور إبراهيم أبو جابر: باقون.. فلسطينيو الهوى والهوية!!

التاريخ : 2019-05-06 12:17:23 |



تعرّض الشعب العربي الفلسطيني عام 48 لهزّة أطاحت بكيانه الوطني، وأفقدته توازنه فترة من الزمن، غدا خلالها الكثير من الفلسطينيين لاجئين، بلا مأوى ولا هوية.
وتكرّرت النكبة هذه، التي مرّ عليها واحد وسبعون عاماً، على شكل نكبات صغيرة مرّات عدّة، دفع ثمنها الفلسطينيون في الوطن والشتات آلاف الشهداء، في محاولة من المؤسسة الإسرائيلية وأعوانها في المنطقة تغييب كل ما هو فلسطيني عن المشهد العام، بدعم إقليمي وعالمي بخاصة من الولايات المتحدة الأمريكية والعالم الغربي.
إنّ محاولات الطرف الإسرائيلي تلك لم تفلح ولن تفلح أبداً بفضل إرادة الشعب الفلسطيني الصلبة، وإصراره على التمسّك بحقوقه الشرعية وثوابته الوطنية والدينية، التي حملت العديد من دول العالم على تغيير مواقفها، والتنكّر للرواية الإسرائيلية المزوّرة وتبنّي الرواية الفلسطينية الحقيقية، وساعد أيضا على فرض حالة العزلة العالمية التي تعيشها المؤسسة الاسرائيلية حالياً في ظل الانحياز الكلي من واشنطن لصالحها.
لقد بدّد الشعب الفلسطيني كل أحلام الإسرائيليين الورديّة بطمس هويّته وتغييبه عن الساحة الدولية، وأثبت للقاصي والداني زيف وبطلان مقولة الإسرائيليين "أرض بلا شعب لشعب بلا وطن" التي طالما روّجوا لها، وسجّلوا نقاطاً لصالح مشروعهم من خلال تسويقها في أروقة المؤسسات والمحافل الدولية، وفي دهاليز الأنظمة الرجعيّة والمتآمرة على القضية الفلسطينية.
صحيح أنه مرّت القضية الفلسطينية ولا تزال بمنعطفات خطيرة هدفها النيل من عزيمة الشعب الفلسطيني، وإصراره على المضي في تمسّكه بحقوقه المشروعة من البعيد تارة والقريب تارة أخرى، كان آخرها ما يروّج له بما يعرف ب "صفقة القرن" الرامية إلى تصفية القضية الفلسطينية لصالح التمكين للمشروع الصهيوني في المنطقة، إلاّ أنها لا تزال حاضرة في كل المحافل والمنتديات الدولية، رغم فتور همّة أنظمة عربية بعينها ارتأت التطبيع مع الإسرائيليين.
إنّ المراقب لمسيرة الشعب الفلسطيني ليدرك تماما استحالة تصفية قضيته، وثنيه عن المضي نحو تحقيق حلمه الوطني مهما مورست ضده من أساليب، لإدراكه بعدل قضيته أولا ً، ثم إيمانه الكامل بقاعدة "الحقوق تؤخذ ولا تعطى"، وإنّ الظلم إلى زوال طال الزمان او قصر.
هكذا هم الفلسطينيون كانوا وسيبقون، لم يفقدوا بوصلة العودة ولن يفقدوها، ولم يتنازلوا عن ثوابتهم ولن يتنازلوا عنها، ولم ينسوا هويّتهم الفلسطينية ولن ينسوها أبداً حتى استعادة حقوقهم المشروعة كاملةً! .

 



Warning: mysql_fetch_array(): supplied argument is not a valid MySQL result resource in /home/almsar/domains/almasar.co.il/public_html/admin-aps/plugins/comments/include.php on line 0

اضافة تعليق

الاسم الشخصي *

 

المنطقة / البلدة

البريد الالكتروني

 

عنوان التعليق *

 

التعليق *

 


Warning: mysql_fetch_array(): supplied argument is not a valid MySQL result resource in /home/almsar/domains/almasar.co.il/public_html/admin-aps/plugins/comments/ARA_load.php on line 0
الصفحة الاولى | الاعلان في الموقع | اتصلوا بنا |                                                                                                                                                                                               Powered By ARASTAR