www.almasar.co.il
 
 

المتابعة تطلق مشروعها الاستراتيجي لمكافحة ظاهرة الجريمة والعنف منتصف الشهر المقبل

أقر اجتماع سكرتيري مركبات لجنة المتابعة العليا (الأمناء العامون) الذي...

الشرطة تحذر من تلقي نساء عربيات رسائل ابتزاز زائفة عبر شبكات التواصل الاجتماعي

أفادت وحدة الفضاء الإلكتروني ("السايبر") في الشرَطة أن نساء عربيات...

لجنة المتابعة تختار د. رفيق الحاج مركزا عاما لمؤتمر القدرات البشرية

عقد في مكاتب المتابعة في الناصرة اجتماع لرؤساء ومركزي المجموعات...

منحة 23 ألف شيقل عند بلوغ سن 21 هدية من الدولة

علم مراسل موقع وصحيفة "المسار" انه بتداء من شهر كانون الثاني 2017 ستقوم...

ام الفحم تزف شهداءها.. الآلاف يشيعون جثامين الشبان الثلاثة محمد جبارين منفذي عملية القدس

التزمت مدينة أم الفحم مع أبنائها الشهداء، محمد ومحمد ومحمد جبارين،...

ما هي الطرق للحصول على صديقات جدد

وسعي دائرة معارفك بمجرد الانتهاء من الدراسة سوف تلاحظين بأن العدد...
  هل تؤيد استمرار الاحتجاجات في مداخل البلدات العربية ضد الجريمة والعنف ؟

نعم

لا

لا يهمني

ام الفحم 22-32
الناصرة 31-20
بئر السبع 33-21
رامالله 32-22
عكا 29-23
يافا تل ابيب 29-24
القدس 32-18
حيفا 31-23

المتابعة تحذر من بيان وزارة التربية والتعليم: البيان يحمل التهديد المبطن والاضراب قائم بكلّ المدارس

التاريخ : 2019-10-02 19:06:49 |



أعربت لجنة المتابعة العليا للجماهير العربية، مساء الأربعاء، عن رفضها للبيان الذي أصدرته وزارة التربية والتعليم حول إنتظام الدوام الدراسي غدًا كالمعتاد. وأكّدت المتابعة أنّ الاضراب يشمل كلّ المدارس، كما دعت الأهالي الى عدم إرسال أبنائهم للمدارس ورفض بيان الوزارة.

وجاء في بيان لجنة المتابعة ما يلي:"تؤكد لجنة المتابعة العليا للجماهير على أن الاضراب العام يوم غد الخميس، يشمل كافة المدارس العربية. ونددت ببيان وزارة التعليم الذي يحاول بشكل بائس كسر الاضراب، مشددة على أن وعي جماهيرنا والأهالي سينجح الاضراب العام غدا.

وقالت المتابعة ان بيان وزارة التعليم الذي يحمل التهديد المبطن هو شكل من اشكال العنف، يعمل على مصادرة حق الطلاب والمربين بأن يكونوا جزءا من هموم مجتمعهم. ووزارة التعليم هي أيضا متهمة، مثل حكومتها ورئيسها، بالتقصير في برامج التوعية لمكافحة العنف، وتثقيف الأجيال الناشئة، إذ أن الموارد تبقى أقل مما تصرف على جهاز التعليم العبري.

إضافة الى أن سوء أوضاع جهاز التعليم العربي، بفعل شح الميزانيات، وضعف البنى التحتية، وتغييب واضح لبرامج اللامنهجية، يدفع بالأجيال الصغيرة والناشئة الى الشارع مع أوقات فراغ، تجعلهم عرضة أكثر من غيرهم، لمواجهة الآفات الاجتماعية.

ودعت المتابعة الأهالي الى "عدم ارسال أبنائهم الى المدارس، وحيّت في الوقت ذاته، التزام جميع السلطات ال محلية العربية بقرار الاضراب، وإبلاغ المدارس بهذا القرار"، إلى هنا بيان لجنة المتابعة العليا للجماهير العربية.


انت ممنوع من التعليق من قبل الادارة