www.almasar.co.il
 
 

غياب بنزيما يقتل تألق كريستيانو مع يوفنتوس

تحدث تقرير صحفي إيطالي، اليوم الجمعة، عن سر معاناة كريستيانو رونالدو...

حالة الطقس : بعد الأيام الدافئة التي شهدناها.. منخفض جوي اليوم في طريقه إلينا

تتوقع دائرة الأرصاد الجوية، أن يطرأ إنخفاض على درجات الحرارة، اليوم...

منحة 23 ألف شيقل عند بلوغ سن 21 هدية من الدولة

علم مراسل موقع وصحيفة "المسار" انه بتداء من شهر كانون الثاني 2017 ستقوم...

ام الفحم تزف شهداءها.. الآلاف يشيعون جثامين الشبان الثلاثة محمد جبارين منفذي عملية القدس

التزمت مدينة أم الفحم مع أبنائها الشهداء، محمد ومحمد ومحمد جبارين،...

ما هي الطرق للحصول على صديقات جدد

وسعي دائرة معارفك بمجرد الانتهاء من الدراسة سوف تلاحظين بأن العدد...
  هل تؤيد استمرار الاحتجاجات في مداخل البلدات العربية ضد الجريمة والعنف ؟

نعم

لا

لا يهمني

ام الفحم 22-32
الناصرة 31-20
بئر السبع 33-21
رامالله 32-22
عكا 29-23
يافا تل ابيب 29-24
القدس 32-18
حيفا 31-23

يا زَيتونَتي العاشقة.. شعر: عطاف مناع صغير (مجد الكروم)

التاريخ : 2019-10-24 11:44:04 |




يا زَيتونَتي
يا عاشقةَ المرَجِ الْوادِي والرَّابية
يا زيتونتي السَّاهرة .. منذ عهدٍ ودين
ما زلتِ تجمعينَ رسائِلَ الأُمم
اميرةٌ أنتِ.. تَتربعينَ فوقَ التُّراب المتآكلِ الثاكلِ الناحب
دموعُك تخفينَ حُزنًا من وُريقاتِكِ بألوانِها تنثرينَ الْعِبر
مِساماتُها تَمتصُ الظُلم والألم
تَتَمردينَ على الجفافِ والجفاءِ وأنتِ الشِّفاء من كلِّ ألم
زغرودةُ الجَدات أنتِ لونُ الفلاحين أهازيجُ الطُّفولةِ
ناياتُ السِّلم مأوى الْعصافير
ترَتفعينَ باغصانِك نَحوَ السَّماء في صَلاةٍ ودعاء
تَبثين في النفوسِ الأمل
تَتطهرينَ في كلِّ صُبحِ تعانقين الاشراق ...
وقد تَطهرْتِ من كلِّ الخطايا من عَصر البِدايات
مُنذ الْأزل .. تَتدفقينَ حريةً تبّتسمينَ سِلمًا تعانقينَ القدر
من حّولك يلتفُ الجَمعُ بلا مَلل
الفوارقُ قد ذابت لجمعِ حباتك بين البَشر
أغصانُك تُداعبُ الرِّيحَ تقاومُ المحن
روحُك تَنثر قداستَها في السَّهل الوَسِيع وعند كلِّ جبل
تمتلئين حياةً تَرمزين للمحبةِ للابديةِ للقِدم
تُعانق الرُّوح مالمحَك تَرتَسِمُ عنفوانًا ..شبابًا تَطير للقِمم
يا زيتونتي... الْعاشقة للارضِ للعطاءِ للخلاصِ
من الاستبداد والظلم
في ملفاتك والتفاف ساقك تدوينٌ منذ طوفان وسلام على نوح
مغزى لرسائلَ صُمودٍ تنشرينها بكلِّ أبجديات الأمَم
يا أميرةَ السَّفح السَّهل والجبل
يا عروسةَ البلادِ أنتِ .. ومرآةَ الوطن
في أحضانِك روحِي تَرتفع نحو السَّماء عن حقيقة أزلية تَبحث
خيالي بين أوراقك اليانِعة يجولُ من لحن الحياة ترتسم الصُّور
وقلبي من فرحٍ وعطفٍ يَهجعُ...

 


انت ممنوع من التعليق من قبل الادارة