www.almasar.co.il
 
 

الملحن سهم يعيد ملك الإحساس الفنان فضل شاكر للأغنية الخليجية

أطلقت شركة " One Production " أغنية جديدة بصوت ملك الإحساس الفنان فضل شاكر...

الحاجة أديبة غنيم من الفريديس: لتعدّ كلّ منا كعك العيد لوحدها وبدون تجمّعات ‎

وجهت الحاجة أديبة غنيم من بلدة الفريديس رسالة "لجميع السيدات اللواتي...

الشيخ عبد الرحمن أبو الهيجاء من الفريديس: نحيي ليلة القدر في بيوتنا

أصدر المكتب الناطق بلسان وزارة الصحة حول موضوع الكورونا للإعلام...

منحة 23 ألف شيقل عند بلوغ سن 21 هدية من الدولة

علم مراسل موقع وصحيفة "المسار" انه بتداء من شهر كانون الثاني 2017 ستقوم...

ام الفحم تزف شهداءها.. الآلاف يشيعون جثامين الشبان الثلاثة محمد جبارين منفذي عملية القدس

التزمت مدينة أم الفحم مع أبنائها الشهداء، محمد ومحمد ومحمد جبارين،...

ما هي الطرق للحصول على صديقات جدد

وسعي دائرة معارفك بمجرد الانتهاء من الدراسة سوف تلاحظين بأن العدد...
  هل تعتقد ان المواطنين العرب يلتزمون بتعليمات وزارة الصحة لمكافحة الكورونا؟

نعم تماماً

نعم، الى حد ما

الاغلبية لا تلتزم

ام الفحم 22-32
الناصرة 31-20
بئر السبع 33-21
رامالله 32-22
عكا 29-23
يافا تل ابيب 29-24
القدس 32-18
حيفا 31-23

شاكر فريد حسن: الرهان على غانتس خاسر ..!!

التاريخ : 2019-11-01 14:04:48 |



يراهن العديد من السياسيين الفلسطينيين في الداخل ومن قادة السلطة الوطنية الفلسطينية، على قدرة الجنرال غانتس، زعيم تحالف " أزرق أبيض " من تشكيل حكومة اسرائيلية ضيقة، على الرغم من أنه يصر على تحييد النواب العرب وغير وارد في حساباته أن تدعمه " القائمة المشتركة " حتى من الخارج، وسعيه تشكيل حكومة وحدة وطنية مع حزب الليكود، أو حكومة ليبرالية مع وزير الحرب السابق الترانسفيري أفيغدور ليبرمان.

في نظري وتقديري، أن لا فرق بين نتنياهو وغانتس، فهما وجهان لعملة اسرائيلية واحدة، وسياستهما تجاه شعبنا الفلسطيني واحدة، وهما متمسكان باللاءات المعروفة، وعليه لا يمكن أن نعول كثيرًا على حكومة برئاسة الجنرال غانتس، والرهان عليه هو مجرد أوهام وأضغاث أحلام، وأي حكومة قادمة لن تحمل بذور وبشائر الأمل لشعبنا الفلسطيني، وليس بمقدورها تغيير السياسة الاسرائيلية المنتهجة منذ قيام الدولة العبرية، والقائمة على التمييز العنصري والاضطهاد القومي والتنكر للحق الفلسطيني المشروع.

إن من ينتظر الفرج من حكومة برئاسة غانتس واهم وخاسر، وسوف يطول انتظاره، فلا تسوية سياسية، والسلام المنشود والمأمول ليس في حسابات كل المحافل والأوساط السياسية الاسرائيلية، وما الحديث عن السلام سوى بيع للأوهام، وكسب للوقت ، وهدفهم جميعًا تكريس الاحتلال وتصفية القضية الفلسطينية من جذورها، فكل قوى وألوان الطيف السياسي في اسرائيل تتقاطع وتلتقي حول هدف واحد موحد، وهو المضي بالمشروع الصهيوني الى أعلى غاياته ومراتبه، ووأد الحقوق الفلسطينية وفي مقدمتها حق العودة وتقرير المصير والدولة الوطنية المستقلة.



Warning: mysql_fetch_array(): supplied argument is not a valid MySQL result resource in /home/almsar/domains/almasar.co.il/public_html/admin-aps/plugins/comments/include.php on line 0

اضافة تعليق

الاسم الشخصي *

 

المنطقة / البلدة

البريد الالكتروني

 

عنوان التعليق *

 

التعليق *

 


Warning: mysql_fetch_array(): supplied argument is not a valid MySQL result resource in /home/almsar/domains/almasar.co.il/public_html/admin-aps/plugins/comments/ARA_load.php on line 0
الصفحة الاولى | الاعلان في الموقع | اتصلوا بنا |                                                                                                                                                                                               Powered By ARASTAR