www.almasar.co.il
 
 

ارتقاء 6 شهداء اليوم وارتفاع عدد الشهداء الى 16 والاحتلال يواصل عدوانه على غزة

أفاد الناطق باسم وزارة الصحة في غزة د. أشرف القدرة بوصول 3 شهداء الى...

اللبدي ومرعي يعانقان الحرية: المواقف الصلبة والشجاعة تهزم الغطرسة الاحتلالية.. بقلم: شاكر فريد حسن

اطلقت سلطات الاحتلال الاسرائيلي سراح المواطنين الاردنيين هبة اللبدي...

إلغاء الاضراب المقرر غدًا في السلطات المحلية بعد تحويل الميزانيات المطلوبة

بعد تدخل وزير الداخلية، أريه درعي، تمّ عصر اليوم الأربعاء الغاء...

منحة 23 ألف شيقل عند بلوغ سن 21 هدية من الدولة

علم مراسل موقع وصحيفة "المسار" انه بتداء من شهر كانون الثاني 2017 ستقوم...

ام الفحم تزف شهداءها.. الآلاف يشيعون جثامين الشبان الثلاثة محمد جبارين منفذي عملية القدس

التزمت مدينة أم الفحم مع أبنائها الشهداء، محمد ومحمد ومحمد جبارين،...

ما هي الطرق للحصول على صديقات جدد

وسعي دائرة معارفك بمجرد الانتهاء من الدراسة سوف تلاحظين بأن العدد...
  هل تؤيد استمرار الاحتجاجات في مداخل البلدات العربية ضد الجريمة والعنف ؟

نعم

لا

لا يهمني

ام الفحم 22-32
الناصرة 31-20
بئر السبع 33-21
رامالله 32-22
عكا 29-23
يافا تل ابيب 29-24
القدس 32-18
حيفا 31-23

سلطات الاحتلال تشرع في شق طريق التفافي جديد لخدمة المستوطنين في الضفة الغربية

التاريخ : 2019-11-05 12:28:36 |



شرعت سلطات الاحتلال في أعمال شق طريق التفافي جديد لخدمة المستوطنين في الضفة الغربية، رغم اعتراضات فلسطينية واسعة على هذا المشروع الاستيطاني.

وذكرت صحيفة "يسرائيل هيوم"، امس الإثنين، أن هذه الأعمال بدأت أمس، وتهدف إلى شق طريق التفافي الهروب وبيت أمر في جنوب الضفة الغربية المحتلة، ويبلغ طوله 7 كيلومترات.

وكانت سلطات الاحتلال قد صادقت على شق هذا الطريق قبل ست سنوات، ويطلق الاحتلال عليها "طريق قلب يهودا"، ويتوقع أن يفتتح بحلول العام 2022.

وأشارت الصحيفة إلى أن هذه الطريق هي جزء من مخطط أوسع للمواصلات، وضعه مجلس المستوطنات، بهدف ربط مناطق المستوطنات في جنوب وشمال الضفة وغور الأردن.

وتلتف هذه الطريق، التي تربط بين وسط الكتلة الاستيطانية "غوش عتصيون" ومستوطنة "كريات أربع" في الخليل، على قريتي العروب وبيت أمر، بزعم أنهما "قريتان خطيرتان" بالنسبة للمستوطنين، وأن السفر في هذه الطريق يكون "آمنا ومريحا".

واعتبر رئيس مجلس المستوطنات، حنانئيل دورني، أن "الطرق الالتفافية هي جزء لا يتجزأ من تحسين البنية التحتية للمستوطنات. وقبل سنتين تمت المصادقة على خطة شق الطرق الالتفافية".

وأضاف دورني أن وزارات المواصلات والمالية والأمن ومكتب رئيس حكومة الاحتلال وما تسمى "الإدارة المدنية" شركاء في هذا المخطط الاستيطاني. وقال إن "تطوير البنية التحتية في يهودا والسامرة (الضفة الغربية المحتلّة) هو من دون شك مفتاح إحضار مليون مستوطن آخر ودفع السيادة الإسرائيلية على المنطقة".

وتعمل سلطات الاحتلال على وضع علامات لمسار الطريق في المرحلة الأولى من المشروع الاستيطاني، وبحلول نيسان/أبريل المقبل، سيتم شق مسار الطريق وتعبيدها.

وتبلغ تكلفة هذا المشروع 320 مليون شيكل. (المصدر: فلسطين الآن)

انت ممنوع من التعليق من قبل الادارة