www.almasar.co.il
 
 

مكابي أم الفحم يفترق بالتعادل السلبي مع مكابي اكسال

افترق فريقا مكابي أم الفحم مكابي اكسال بالتعادل بدون أهداف، ضمن...

تصفيات مونديال 2022: فلسطين والسعودية تفترقان بالتعادل

افترق منتخبا فلسطين والسعودية بالتعادل السلبي 0-0، ضمن أحداث الجولة...

هبوعيل ام الفحم يفتتح كأس التوتو بالتعادل امام النادي الرياضي كفر قاسم بهدف لهدف

افترق فريقا هبوعيل ام الفحم والنادي الرياضي الوحدة كفر قاسم بالتعادل...

منحة 23 ألف شيقل عند بلوغ سن 21 هدية من الدولة

علم مراسل موقع وصحيفة "المسار" انه بتداء من شهر كانون الثاني 2017 ستقوم...

ام الفحم تزف شهداءها.. الآلاف يشيعون جثامين الشبان الثلاثة محمد جبارين منفذي عملية القدس

التزمت مدينة أم الفحم مع أبنائها الشهداء، محمد ومحمد ومحمد جبارين،...

ما هي الطرق للحصول على صديقات جدد

وسعي دائرة معارفك بمجرد الانتهاء من الدراسة سوف تلاحظين بأن العدد...
  هل تتوقع ان تكون السنة الجديدة 2020 افضل من سابقتها بالنسبة لمجتمعنا العربي في البلاد؟

نعم

لا

لا رأي لي

ام الفحم 22-32
الناصرة 31-20
بئر السبع 33-21
رامالله 32-22
عكا 29-23
يافا تل ابيب 29-24
القدس 32-18
حيفا 31-23

محدث: بالتعادل السلبي.. الأحمر الفحماوي يودع الدربي العربي الساخن مع اخاء الناصرة

التاريخ : 2020-02-14 13:13:07 |



كتب المحرر الرياضي لـ"المسار" - عامر طاهر محاميد
 
الخسارة في عالم الكرة المستديرة ليست عيبا وكارثة، لأنها حالة من ثلاث حالات ممكنة، لكن العيب ان تأتي بالمجان وبعد اداء مهلهل وهش للفريق ودون اسلوب وطريقة لعب. وهو منطق سلبي كلّف الاحمر غاليا بخسارته من فريق اشكلون القابع في المرتبة قبل الاخيرة، بثلاثة اهداف نظيفة، مطلع الاسبوع، في مباراة بيتية على ملعب العفولة.
وفي ظل الخسارة التاسعة للأحمر منذ انطلاق الموسم، تراجع الى المركز السابع مع 34 نقطة، ومع هذه وتيرة فان حظوظه بالتأهل الى منافسات "البلي اوف" العلوي غير مؤكدة، بالنظر الى التقارب بعدد نقاط بين الفرق المنافسة والفارق الضئيل بينها.
وفي القلعة الحمراء عزوا الخسارة الاخيرة الى عدم تأقلم الوافدين الجدد في الأجواء الجديدة، واكدوا ضرورة الحاجة الماسة لدعمهم لإكسابهم الثقة، وما من شك ان اندماجهم مع زملاءهم سيتطلب وقتا طويلا، ومن غير المستبعد ان يكون على حساب نتائج واداء الفريق. فالأحمر دون ابو الشاكر، ومسيكا، ومشعالي، فريق آخر اقل نجاعة وخطورة، وسيكون مطالبا بمضاعفة جهوده لجني الانتصارات والنقاط، وهي مهمة لن تكون سهلة في ظل التغييرات شبه جذرية في كادر الفريق.
الى ذلك، من المزمع ان يلاقي الاحمر الفحماوي فريق مكابي اخاء الناصرة المتورط في قاع اللائحة، والذي يحتل المرتبة الرابعة عشرة، في دربي عربي على صفيح ساخن، اليوم الجمعة عند الساعة الثالثة عصرا، على استاد عيلوط.
وفي اخاء الناصرة يمنون النفس مع مدربهم ،نير بيركوفتش، الذي اشرف على مران الاحمر بإبقاء النقاط في البيت للرد على خسارة جولة الذهاب، وللابتعاد قليلا عن صراعات القاع الملتهب، ويعلمون انهم بصدد منافس عنيد ومنسجم، رغم الهفوة التي تعرض لها امام اشكلون.
في المقابل، سيسعى الفحماويون الى رد نغمة الانتصارات والعودة بنتيجة ايجابية، لما للفوز من اهمية قصوى في تعزيز اسهم الفريق في المشاركة في صراعات الكبار نهاية الموسم، والى تشكيلتهم سيعود الجناح الهجومي، عوز رالي، الذي لم يشارك في اللقاء الاخير، بسبب الايقاف وتجميعه خمس بطاقات صفراوات.
وفي القلعة الحمراء، يعون صعوبة وخطورة الدربي المرتقب في الناصرة، ومن شانه ان يكون مفصليا لتطلعات الفريق واهدافه، على اعتبار ان الخسارة - لا قدر الله -، في ظل انتصارات لفرق الدوري من الخلف سيدخل الفريق في حسابات هو بغنى عنها ومعقدة.
ورغم الهفوة الاخيرة امام اشكلون، الا ان جمهورا كبيرا سيرافق الفريق الى عيلوط لإضفاء الاجواء البيتية والمساهمة معنويا في العودة بغلة كاملة، مع العلم ان هنالك تراجعا في منسوب حضور الجماهير الفحماوية الى المباريات البيتية، ما تجلى بوضوح في اللقاء الاخيرة. لكن الجمهور الفحماوي يبقى الاول والاكثر ولاء وانتماء في الممتازة، وبشهادة الكثيرين من رجالات الرياضة.
وكان الاحمر قد افتتح حانوتا خاصا به، يشتمل على مستلزمات رياضية من ملابس واحذية وما شابه، وذلك الاثنين وسط حضور من انصار الفريق واجواء احتفالية ومميزة، كون الارباح المتوقعة ستدر في خزينة الفريق.
وفي حديث مع "المسار الرياضي"، قال الجناح الهجومي لهبوعيل ام الفحم الواعد يونس جبارين: "بالفعل خسارة قاسية وغير متوقعة ولا تليق بفريقنا، الذي يحقق نتائج باهرة منذ بداية الموسم، وعلينا نسيانها، والتركيز في القادم من المباريات، كون الموسم في ذروته ويشهد مرحلة الحسم والمصيري".
واضاف يونس جبارين قائلا: "لا شك ان الاسماء والوجوه الوافدة تحتاج الى وقت للتأقلم والاندماج مع الفريق، قبل ان نستقيد من قدراتها، وهذا ما كان سببا في الخسارة الاخيرة التي ستحفزنا على مضاعفة الجهود لاسترداد نغمة الانتصارات سريعا".
وحول الدربي العربي المرتقب امام اخاء الناصرة، قال يونس جبارين: "في الدرجة الممتازة لا يوجد مباراة سهلة، وجميع المباريات شائكة ومعقدة، كون المستوى الفني والمهني بين الفرق متقارب جدا. فدون ادنى شك بانتظارنا لقاء ينطوي على الخطورة وملغوم، على اعتبار ان الفريق الشقيق من الناصرة سيرمي بكل ثقله من اجل الفوز، بينما لن يسمح فريقنا ولا باي حال من الاحوال لنفسة بالعودة خاسرا و مع جيوب فارغة".
** هذا وجاءنا لاحقا ان اللقاء بين الفريقين الشقيقين انتهى بالتعادل السلبي. 

 


اضافة تعليق

الاسم الشخصي *

 

المنطقة / البلدة

البريد الالكتروني

 

عنوان التعليق *

 

التعليق *

 

الصفحة الاولى | الاعلان في الموقع | اتصلوا بنا |                                                                                                                                                                                               Powered By ARASTAR