www.almasar.co.il
 
 

النائب جبارين يستنكر عقد اجتماع للمستوطنين في البرلمان الأوروبي

بدعم من منظمات اللوبي اليهودية والصهيونية العاملة في بروكسل، نظمت...

اقتراح إسرائيلي بإرسال وفد ندّي للإتحاد الأوروبي لمواجهة موقف المشتركة من قانون القومية العنصري

اقترح عضو الكنيست الإسرائيلي أمير أوحانا الذي قاد قانون القومية في...

نضال محمد وتد: محدودية الرهان على الاتحاد الأوروبي ومخاطر تكريس التجزئة

لم يكن بمقدور فريدريكا موغريني بعد لقائها مع النائب أيمن عودة ووفد...

منحة 23 ألف شيقل عند بلوغ سن 21 هدية من الدولة

علم مراسل موقع وصحيفة "المسار" انه بتداء من شهر كانون الثاني 2017 ستقوم...

ام الفحم تزف شهداءها.. الآلاف يشيعون جثامين الشبان الثلاثة محمد جبارين منفذي عملية القدس

التزمت مدينة أم الفحم مع أبنائها الشهداء، محمد ومحمد ومحمد جبارين،...

ما هي الطرق للحصول على صديقات جدد

وسعي دائرة معارفك بمجرد الانتهاء من الدراسة سوف تلاحظين بأن العدد...
  هل فك البيت الفحماوي لشراكته مع الاحزاب بسبب العرض الفني ام هذا مجرد ذريعة؟

بسبب العرض الفني والاختلاط خلاله

هذا السبب مجرد ذريعة

كلاهما

ام الفحم 22-32
الناصرة 31-20
بئر السبع 33-21
رامالله 32-22
عكا 29-23
يافا تل ابيب 29-24
القدس 32-18
حيفا 31-23

أور يروك: منذ بداية 2012، قتل 46 شخصا من الوسط العربي بحوادث الطرق

التاريخ : 2012-07-11 15:44:22 |



انخفاض بنسبة 34% بعدد قتلى حوادث الطرق في الوسط العربي، منذ بداية العام.

منذ بداية العام 2012 وحتى يوم 08.07.2012، قتل 46 شخصا من الوسط العربي بحوادث الطرق. هذا ما يتضح من معطيات جمعية "أور يروك"، اعتمادا على معطيات السلطة الوطنية للأمان على الطرق.
خلال الفترة الموازية من العام 2011، قتل 70 شخصا من الوسط العربي بحوادث الطرق. ويشير هذا المعطى إلى انخفاض بنسبة 34% في عدد قتلى حوادث الطرق من الوسط العربي منذ بداية العام.
بالمجمل، ومنذ بداية العام 2012، قتل 157 شخصا بحوادث الطرق، وهو ما يشكل انخفاضا بنسبة 25% في عدد قتلى حوادث الطرق مقارنة بنفس الفترة من العام المنصرم 2011، والتي شهدت مقتل 208 أشخاص بحوادث الطرق.
خلال الفترة الموازية من العام المنصرم، وقع 182 حادث طرق قاتل (وهي الحوادث التي أسفر كل واحد منها عن مقتل شخص واحد على الأقل)، بينما، وحتى تاريخ 08.07.2012، وقع 131 حادث طرق قاتل، أي ما يشكل انخفاضا بنسبة 29%.
خلال الأسبوع الأخير، قتل شخص واحد من الوسط العربي بحوادث الطرق... في تاريخ 3 تموز، لقي محمد الصرايعة - البالغ من العمر 19 عاما، من قرية الكسيفة- مصرعه بحادث طرق "وجها لوجه" وقع على الشارع رقم 31، بالقرب من قريته، كما أصيب بالحادث أربعة أشخاص آخرين. ويعتبر الصرايعة القتيل السابع على الشارع رقم 31 خلال الأسابيع الأخيرة.

وقد جاءنا من جمعية أور يروك: "ربما كان من الممكن منع وقوع الحادث على الشارع رقم 31، لو كانت الدولة خصصت ميزانيات لعمل بنية تحتية آمنة و(متسامحة). لو كان هنالك فاصل صلب بين مسالك السفر، ربما كان بالإمكان منع إحدى المركبتين من الانحراف عن مسارها والدخول إلى المسلك المقابل والاصطدام بالسيارة القادمة من الاتجاه الآخر. يجب على الدولة بناء فاصل صلب بين المسالك في الشارع رقم 31، وكذلك تركيب إنارة كاملة، وتنظيم مداخل ومخارج القرى الواقعة بمحاذاته".

 

اضافة تعليق

الاسم الشخصي *

 

المنطقة / البلدة

البريد الالكتروني

 

عنوان التعليق *

 

التعليق *

 

الصفحة الاولى | الاعلان في الموقع | اتصلوا بنا |                                                                                                                                                                                               Powered By ARASTAR