www.almasar.co.il
 
 

وفاة طالب الطب نايف توفيق سليمان حبشي من إكسال بظروف تراجيدية غامضة في رومانيا

افاد مراسلنا ان طالبًا من سكان احدى القرى العربية في منطقة المرج توفي...

اصدار رواية "خسوف بدر الدين" للأسير الفلسطيني باسم الخندقجي

أصدرت دار الآداب اللبنانية رواية " خسوف بدر الدين " للأسير الفلسطيني...

فخر لأم الفحم: فوز مدرسة الأمل للتعليم الخاص بجائزة التربية للعام 2019 في لواء حيفا

أعلن مدير لواء حيفا في وزارة المعارف د.ساعر هرئيل عن المؤسّسات...

منحة 23 ألف شيقل عند بلوغ سن 21 هدية من الدولة

علم مراسل موقع وصحيفة "المسار" انه بتداء من شهر كانون الثاني 2017 ستقوم...

ام الفحم تزف شهداءها.. الآلاف يشيعون جثامين الشبان الثلاثة محمد جبارين منفذي عملية القدس

التزمت مدينة أم الفحم مع أبنائها الشهداء، محمد ومحمد ومحمد جبارين،...

ما هي الطرق للحصول على صديقات جدد

وسعي دائرة معارفك بمجرد الانتهاء من الدراسة سوف تلاحظين بأن العدد...
  بعد فوزه برئاسة بلدية ام الفحم.. هل تتوقع من د. سمير محاميد ان يحدث التغيير المنشود؟

اكيد

اشك في ذلك

لا يهمني

ام الفحم 22-32
الناصرة 31-20
بئر السبع 33-21
رامالله 32-22
عكا 29-23
يافا تل ابيب 29-24
القدس 32-18
حيفا 31-23

مجهولون يطلقون الرصاص على محل عائلة عامر في كفر قاسم واصابة شقيقين بجراح ما بين الطفيفة والمتوسطة

التاريخ : 2012-09-25 09:32:21 |



أعربت عائلة عامر من مدينة كفرقاسم عن استنكارها الشديد جراء قيام ملثمين بإطلاق الرصاص على محلها التجاري يوم أمس الاثنين، مما أسفر عن اصابة شقيقين وصفت حالتهما بين طفيفة ومتوسطة، كما وأصيبت شقيقتهما بالهلع وتم تقديم العلاج لها في مكان الحادث. وجدير بالذكر أن الحادث سبب أضرارا للمحل التجاري، بسبب العيارات النارية التي اخترقته.


وفي حديث مع تهاني عامر شقيقة المصابين قالت: "دخل ملثمان الى محلنا أمس، وقاموا بإطلاق الرصاص باتجاه أشقائي وباتجاه كل من تواجد في الداخل، وبعد أن شعرت بالخطر انبطحت واختبأت تحت الطاولة حتى لاذوا بالفرار، حيث أن الرصاص كاد يصيبني".

 وتابعت: "هذه ليست المرة الاولى التي يتم فيها إطلاق الرصاص على محلنا، بل قبل فترة قصيرة نفذ مجهولون عملية مشابهة، وفي وقتها ابلغنا الشرطة وقدمنا شكوى رسمية لكننا لم نلحظ أي تقدم في هذه القضية".

وقالت تهاني عامر:"نحن عائلة بسيطة وعلاقتنا مع الجميع مبنية على الاحترام المتبادل، ولا نجيد استخدام الاسلحة والرد على اطلاق الرصاص بنفس الطريقة. للأسف الشديد حياتنا أصبحت في خطر واصبحنا نشعر بعدم الأمان في هذه الدولة ولا أحد يساعدنا".

ونوهت بالقول:" هذه الاعمال سببت سمعة سيئة لمحلنا التجاري، واصبح المواطنون يترددون قبل الدخول الينا بهدف الشراء، وكل ذلك بسبب حوادث اطلاق الرصاص. ومن هنا اتوجه لكل الجهات المسؤولة لمعالجة قضايا العنف، لأن المجرمين يمكن أن يطلقوا الرصاص على أي مواطن حتى على اشخاص من الوسط اليهودي الذين يزورون كفرقاسم، وهذا امر غير مقبول بتاتا. بالأمس تحدثت مع احد رجال الشرطة واخبرته عن الخطر الذي يداهمنا وقال لي "احضري حارسا"، وقلت له هل هذا معقول أن احضر حارسا لأن الشرطة لا يمكنها حمايتنا؟".

وعقبت لوبا السمري الناطقة الرسمية بلسان الشرطة للإعلام العربي بالقول: "في اعقاب الحادث تم اعتقال مشتبه بشبهة ضلوعه في الحادث، والتحقيق ما زال جاريا".

 

انت ممنوع من التعليق من قبل الادارة