www.almasar.co.il
 
 

عاصفة ثلجية قوية تضرب جبل الشيخ ودرجة الحرارة 3 تحت الصفر وامطار غزيرة

بدأت الثلوج قبل قليل التساقط على قمم جبال هضبة الجولان , في الوت الذي...

الارصاد: غدا تتعمق الكتلة الهوائية وانحسار المنخفض فجر الجمعة

توقعت الارصاد، أن تتعمق غدا الخميس الكتله الهوائية لتصبح أكثر برودة...

اهالي ام الحيران بين الهدم والعاصفة والبرد!

اهالي ام الحيران بين الهدم والعاصفة والبرد!

منحة 23 ألف شيقل عند بلوغ سن 21 هدية من الدولة

علم مراسل موقع وصحيفة "المسار" انه بتداء من شهر كانون الثاني 2017 ستقوم...

ما هي الطرق للحصول على صديقات جدد

وسعي دائرة معارفك بمجرد الانتهاء من الدراسة سوف تلاحظين بأن العدد...

الارصاد: عاصفة ثلجية هي الأعنف تاريخيًا ستضرب البلاد نهاية الاسبوع

أجمعت هيئات الأرصاد الأوروبية والروسية على أن منطقة الشرق الأوسط...
  في ظل الامطار التي غمرت العديد من البيوت.. هل السلطات المحلية العربية مهيأة لاستقبال الشتاء؟

نعم

لا

لا اعرف

ام الفحم 22-32
الناصرة 31-20
بئر السبع 33-21
رامالله 32-22
عكا 29-23
يافا تل ابيب 29-24
القدس 32-18
حيفا 31-23

الارصاد: عاصفة ثلجية هي الأعنف تاريخيًا ستضرب البلاد نهاية الاسبوع

التاريخ : 2015-01-11 16:32:12 |



أجمعت هيئات الأرصاد الأوروبية والروسية على أن منطقة الشرق الأوسط ستكون تحت تأثير واحدة من أعنف العواصف الثلجية عبر تاريخها، وذلك نتيجة تعرض الجزء الشمالي من القارة الأوروبية لسلسلة من المرتفعات الجوية التي ستدفع بالموجات القطبية القادمة من سيبيريا والشمال الروسي الى الجزء الشرقي لحوض البحر المتوسط.

هذا، وعلى ما يبدو أن العاصفة الثلجية الحالية التي تضرب المنطقة "عاصفة هدى" لن تكون إلا مجرد بداية لسلسلة من العواصف القطبية غير المسبوقة لهذا العام والتي ستتوالى على منطقة بلاد الشام. كما وأكدت عدة مصادر على أن الموجة الثانية من العواصف الثلجية ستضرب كل من سوريا ولبنان والأردن والبلاد نهاية الأسبوع الحالي.

كما وتؤكد هيئة الأرصاد الروسية على تعرض الجزء الغربي من روسيا لمرتفع جوي سيدفع بواحدة من كبر الكتل الغائمة المحملة بالثلوج والقادمة من سيبيريا لمنطقة البحر الأسود وتركيا ومن ثم الى بلاد الشام جنوبا في غضون خمسة ايام. وقد أكدت مصادر في الهيئة المشتركة للتنبؤات الجوية الأوروبية على نفس الخبر، حيث أعلنت الأخيرة أن الموجة الثلجية القطبية ستصل المنطقة مساء الأربعاء القادم 14.1.2015، وقد تمتد الى أجزاء من الجزيرة العربية في ظاهرة تحدث لأول مرة منذ اكثر من 80 عاماً.

حذر خبراء في الكوارث الطبيعية ان البلاد التي ستضربها العاصفة القادمة ستتعرض لما يشبه الكارثة الطبيعية من الدرجة الثانية وهو ما قد يتسبب في خسارات هائلة في الأرواح والممتلكات نتيجة عدم جهوزية المؤسسات العاملة في المنطقة لمثل هذا النوع من الكوارث.

 

اضافة تعليق

الاسم الشخصي *

 

المنطقة / البلدة

البريد الالكتروني

 

عنوان التعليق *

 

التعليق *

 

الصفحة الاولى | الاعلان في الموقع | اتصلوا بنا |                                                                                                                                                                                               Powered By ARASTAR