www.almasar.co.il
 
 

رحيل الفنان الكويتي عبد الحسين عبد الرضا اثر تدهور حالته الصحية في لندن

توفي مساء أمس الجمعة 11 أغسطس الفنان الكويتي القدير عبد الحسين عبد...

العبداللات وعساف على مدرج مدينة روابي الفلسطينية قرب رام الله

أكد الفنان الأردني عمر العبداللات أنه سيقيم حفلا كبيرا يوم الجمعة...

ريهام حجاج: هذا هو الفارق بين يسرا وغادة عبد الرازق ونيللي كريم

الفنانة ريهام حجاج في فترة إجازة ترفيهية عقب انتهاء عرض مسلسلها «وضع...

منحة 23 ألف شيقل عند بلوغ سن 21 هدية من الدولة

علم مراسل موقع وصحيفة "المسار" انه بتداء من شهر كانون الثاني 2017 ستقوم...

ام الفحم تزف شهداءها.. الآلاف يشيعون جثامين الشبان الثلاثة محمد جبارين منفذي عملية القدس

التزمت مدينة أم الفحم مع أبنائها الشهداء، محمد ومحمد ومحمد جبارين،...

ما هي الطرق للحصول على صديقات جدد

وسعي دائرة معارفك بمجرد الانتهاء من الدراسة سوف تلاحظين بأن العدد...
  هل الرد العربي على الاجراءات الاسرائيلية في مداخل الاقصى كانت على مستوى الاحداث؟

نعم

لا

لا اعرف

ام الفحم 22-32
الناصرة 31-20
بئر السبع 33-21
رامالله 32-22
عكا 29-23
يافا تل ابيب 29-24
القدس 32-18
حيفا 31-23

اسراء عبد الكريم حبيطي/وردة واحدة لإنسان على قيد الحياة أفضل من باقة كاملة على قبره

التاريخ : 2012-01-14 18:46:50 |



ارتمى عند قبرها، يرصعه بباقة ياسمين، ودموعه تنساب بهدوء، ونسيم بارد يدغدغ وجهه الأسمر، قبل قبرها بشفتين مرتجفتين وشعر بحنين يشتعل في أحشائه ، وبتنهدات تجرح قلبه وتدميه.
أغمض عينيه وسرح بخيالاته، لم يتخيل يوما أن يفقد أمه ، يفقدها وهو بعيد عنها، يفقدها دون أن يودعها ، أو أن يقبل كفيها الطاهرتين.
لقد ماتت وهو في ألغربه، ولم يدري إلا بعد عدة أسابيع، فهو لم يترك له عنوانا ، قالوا له أنهم انتظروا عدة أيام لعلهم ينجحون في الوصول إليه ولكنهم فشلوا فقرروا أن يدفنوها رغم أنها كانت تموت ولسانها لا ينفك عن ذكر اسمه ولكن!! لم تستطع أن تكحل عيناها برؤية ابنها الذي انتظرته طويلا.
ظن انه سيعود دائما ليجد حضنها ينتظره ليزيل عنه غياهب الدنيا ليرتمي بحضنها ويشعر بدفئها ويرتوي من ماء عينيها، لم يسال عنها منذ شهور ، فقد نجح بعمله وحقق أحلامه ولكنه لم ينجح في أن يقبل يدي أمه قبل دفنها ، أو أن يستحلفها أن ترضى عليه.
اسودت الدنيا عليه ففتح عينيه لعله يجدها أو يجد حنينها ولكن عبثا!! فقبرها صامد أمامه لا يتزحزح ،سرمدي ،فبكى وبكى... "سامحيني يا أمي، لقد شغلتني الدنيا عنك، فابتعدت عنك؛ الهث وراء عملي، وغادرت مجدك، كنت استيقظ على يدك الحانية وأكحل عيني برؤيتك وأغادر البيت وقلبك يدعو لي ودموعك تتلألأ في عينيك، انتظرتني كثيرا ولكني لم اعد. لقد تركتك يا أمي وجريت وراء عملي ومنافعي ونسيت أن هناك قلبا طاهرا ينتظرني عند كل مساء، وتناسيت أن بحرا من دموع قد فاض من عينيك من اجلي.
كثيرا ما كنت يا أمي اخرج فتتراكضي خلفي خوفا علي فاصرخ بوجهك فتعودي وأنت منكسرة الخاطر ولسانك ما ينفك عن الدعاء لي،وما إن أعود حتى أجد ابتسامتك تستقبلني لتزيل عني كل تعب وهم.
أما أنا فكنت لا أعيرك اهتماما إلا عندما اشعر بضعف وفشل فالجا إلى أحضانك فتغرقيني بدعواتك ونصائحك المفعمة بالحنين..لقد ابتعدت عنك يا أمي وركضت إلى أحلامي وطموحاتي لابني منها قصورا واجني منها أموالا ، فكنت أخر اهتماماتي.
لم اهتم لمرضك يوما وكنت أتأوه من ذلك، فكنت تقابليني بخوف وحنان أكثر ، أما أنا فلا تهتز مشاعري وانطلق إلى حياتي وأحلامي دون اكتراث بمشاعرك التي لم اشعر بها إلا عندما فقدتها.
كيف سأعيش يا أمي دون حضنك الدافئ؟ كيف سأستنشق عطر الحياة دون عطرك؟ كيف سأتغلب على عقبات الحياة دون دعواتك الصادقة؟ ليتك تعودي لاضمك إلى أحضاني وأمنحك من الاهتمام الكثير وأغدق عليك بمحبتي وعطفي ، ليتك تعودي لأهديك كل بساتين وورود عمري؟
صمت مخيم في الأجواء ولا سوى نحيبه يمتزج بصدى أصوات العصافير... صرخ بأعلى صوته: عودي لأهديك وردة محبتي بدلا من باقة الياسمين التي وضعتها على قبرك..! وغادر...!!
(معاوية)


اضافة تعليق

الاسم الشخصي *

 

المنطقة / البلدة

البريد الالكتروني

 

عنوان التعليق *

 

التعليق *

 

1 . راااااائع يا معلمتي

جد انه شو اكثر من رائع وانا بحييك يا معلمتي .... ربنا يوفقك ويخليلنا اياكييي

طالبتك اللي بتفتخر فيكي داااائمااااااا (شيرين ربيع) | عرعرة النقب | shiren.y.99@hotmail.co.uk | 2012-02-03 20:35:48

2 . أبدعتِ ، راائعة أنتِ ككتاباتك .. ♥

أبدعتِ ، راائعة أنتِ ككتاباتك .. ♥

♥ | | | 2012-12-13 10:37:45

3 . ايام زمان

انا لن اكل ولن امل من متابعة كتاباتك انا اجمعها انا لن انساكي لاخر يوم في عمري انت استاذتي انت العمق الداخلي كم هي كانت جمياة تلك الايام وفقك الله

يا حياة الروح | انا الماضي | | 2013-02-15 05:06:54

الصفحة الاولى | الاعلان في الموقع | اتصلوا بنا |                                                                                                                                                                                               Powered By ARASTAR