www.almasar.co.il
 
 

بركة: نعتذر لزبيدة منصور لأننا لم نستطع حمايتها

قال رئيس لجنة المتابعة العليا للجماهير العربية محمد بركة، اليوم...

بركة: مؤتمر ومشروع القدرات البشرية اليوم في الطيبة مفتوح أمام الجميع للمشاركة والمساهمة

أكد رئيس لجنة المتابعة العليا للجماهير العربية، محمد بركة، أن مؤتمر...

بركة: استفزازات الشرطة للمشاركين في مسيرة مناهضة العنف محاولة بائسة لإضعاف صوت الاحتجاج ضدها

تتلاقي في هذه الساعة محطات مسيرة السيارات التي دعت لها لجنة المتابعة...

منحة 23 ألف شيقل عند بلوغ سن 21 هدية من الدولة

علم مراسل موقع وصحيفة "المسار" انه بتداء من شهر كانون الثاني 2017 ستقوم...

ام الفحم تزف شهداءها.. الآلاف يشيعون جثامين الشبان الثلاثة محمد جبارين منفذي عملية القدس

التزمت مدينة أم الفحم مع أبنائها الشهداء، محمد ومحمد ومحمد جبارين،...

ما هي الطرق للحصول على صديقات جدد

وسعي دائرة معارفك بمجرد الانتهاء من الدراسة سوف تلاحظين بأن العدد...
  ما الهدف من تشديد الغرامات على البناء غير المرخص في البلدات العربية؟

منع تطورها عمرانياً

معاقبة المواطنين العرب

فرض قانون الناء والتنظيم

ام الفحم 22-32
الناصرة 31-20
بئر السبع 33-21
رامالله 32-22
عكا 29-23
يافا تل ابيب 29-24
القدس 32-18
حيفا 31-23

بركة: البؤرة الاستيطانية في يافا مؤشر للمؤامرة على المدينة العربية وتاريخها

التاريخ : 2016-09-27 11:34:51 |



*اجتماع شعبي عربي يهودي في الحي المنكوب في يافا ببؤرة استيطانية في أحد بيوت المهجّرين*

 

قال رئيس لجنة المتابعة العليا للجماهير العربية محمد بركة، مساء أمس الاثنين، إن البؤرة الاستيطانية التي استولت على أحد بيوت المهجّرين قسرا من مدينة يافا، دليل على حجم المؤامرة التي تطبقها إسرائيل على المدينة. مشددا على أن قضية يافا، ليس مسألة يافية، بل هي مسألة تخص كل الجماهير العربية في البلاد، لأنها مسألة هوية ووطن. وجاء هذا في اجتماع شعبي في الحي الذي تقع فيه البؤرة، بحضور ناشطين عرب ويهود، بمبادرة عضو بلدية تل أبيب أمير بدران، ولجنة الحي.

وكان أحد أحياء مدينة يافا قد ابتلى في الآونة الأخيرة ببؤرة استيطانية، إذ تم استيلاء مستوطنين على أحد بيوت مدينة يافا التي تم تهجير أهلها، وحولوها الى معهد ديني يستوطن فيه 50 مستوطنا، بدعم الحكومة وبلدية تل أبيب، التي دافع رئيسها روني حولدائي عن زرع هذه المستوطنة، بزعم أنه يحق لليهود السكن أينما يريدون.

وشارك في الاجتماع الشعبي، والقوا كلمات في الاجتماع، الى جانب بركة، أعضاء الكنيست من القائمة المشتركة، أيمن عودة وعبد الحكيم حاج يحيى ودوف حنين، ومن كتلة ميرتس تمار زاندبرغ وعيساوي فريج، وعضو لجنة المتابعة طلب الصانع، وعضو بلدية تل أبيب عن الجبهة الديمقراطية أمير بدران، وعضوة البلدية عن كتلة ميرتس غبريئيلا لاسكي. وأدار الاجتماع عضو لجنة الحي ابراهيم شلدي.

وقال رئيس المتابعة في كلمته، إن هؤلاء المستوطنين المحسوبين على كتلة "البيت اليهودي" الاستيطانية في الكنيست، استولوا على البيت، تحت غطاء "شراء" مما يسمى "حارس أملاك الغائبين"، ما يعني الاستيلاء على بيت من بيوت المهجّرين الفلسطينيين، الذين تم تهجيرهم من بيوتهم وأراضيهم ووطنهم. ما يعني أن إسرائيل طردت وتملّكت، ثم ابرمت صفقات مشبوهة، أساس عادل ولا انساني لها.

وتابع بركة قائلا، لقد اعترضنا في حينه على قانون ما يسمى "لجان القبول" العنصري، الذي كل هدفه منع العرب من السكن في بلدات صغيرة يهودية، تحت زعم عدم ملاءمة الطابع الثقافي والفكري. إلا أن ذات الأشخاص الذي بادروا وسنوا هذا القانون، هم أنفسهم الذين زرعوا هؤلاء المستوطنين في هذا الحي العربي. فهؤلاء لم يأتوا ليسكنوا، بل ليستوطنوا أملاك الغير، ويستبدوا ويعربدوا في المكان، كما رأينا هذا في مكان آخر في عكا وغيرها.

وانتقد بركة تصريحات رئيس بلدية تل أبيب حولدائي، وقال إن حولدائي يدعي أنه مسموح للعرب السكن في مدينة العفولة، فأولا هناك فرق شاسع، وحتى لا يوجد رابط بين الأمرين، وفوق هذا، فإنه تم الغاء العطاء في مدينة العفولة، بسبب فوز بضع عشرات من العائلات العربية ببيوت في العفولة، ما يؤكد عمق العنصرية التي نعرضها هنا.

وحيا بركة المبادرة لهذا الاجتماع، والوقفة المشتركة لليهود والعرب للتصدي لهذه المؤامرة، وقال إنه ستكون نشاطات بموازاة النشاطات التي تبادر لها لجنة الحي والمتضامنين في المدينة. مشددا أن مدينة يافا بالنسبة للجماهير العربية في البلاد، ليست مسألة يافية، بل هي مسألة هوية ووطن.

 

اضافة تعليق

الاسم الشخصي *

 

المنطقة / البلدة

البريد الالكتروني

 

عنوان التعليق *

 

التعليق *

 

الصفحة الاولى | الاعلان في الموقع | اتصلوا بنا |                                                                                                                                                                                               Powered By ARASTAR