www.almasar.co.il
 
 

الجماهيري ام الفحم ينتهي من مراحل الإستعداد لإفتتاح مجموعات كشافة بمدارس المدينة

ضمن خطة برنامج "تحديات" (אתגרים) الذي يشرف عليه قسم الشبيبة بالمركز...

عضو بلدية باقة الغربية عايد مجادلة يقدّم استقالته من ملف التربية والتعليم

قدّم عضو بلدية باقة الغربية عايد مجادلة من خلال رسالة الى رئيس...

د. منصور عبّاس يؤكد: غدًا سيقدم النائب ابراهيم حجازي استقالته من الكنيست

قال د. منصور عبّاس القيادي في الحركة الإسلامية على صفحته على...

منحة 23 ألف شيقل عند بلوغ سن 21 هدية من الدولة

علم مراسل موقع وصحيفة "المسار" انه بتداء من شهر كانون الثاني 2017 ستقوم...

ام الفحم تزف شهداءها.. الآلاف يشيعون جثامين الشبان الثلاثة محمد جبارين منفذي عملية القدس

التزمت مدينة أم الفحم مع أبنائها الشهداء، محمد ومحمد ومحمد جبارين،...

ما هي الطرق للحصول على صديقات جدد

وسعي دائرة معارفك بمجرد الانتهاء من الدراسة سوف تلاحظين بأن العدد...
  هل ستدلي بصوتك في انتخابات السلطات المحلية؟

نعم

لا

لا يهمني

ام الفحم 22-32
الناصرة 31-20
بئر السبع 33-21
رامالله 32-22
عكا 29-23
يافا تل ابيب 29-24
القدس 32-18
حيفا 31-23

تحذيرات من إعلانات وجبات الأطفال السريعة على الإنترنت

التاريخ : 2016-11-07 12:25:52 |



نصحت منظمة الصحة العالمية بضرورة توفير الحماية للأطفال من سيل إعلانات أطعمة الوجبات السريعة المنتشرة على تطبيقات المتاجر الإلكترونية ووسائل التواصل الاجتماعي ومدونات الفيديو، بحسب «بي بي سي». وحذرت المنظمة في تقريرها من أن الآباء غالباً لا يتنبهون إلى الحجم الهائل لمثل هذه الإعلانات، لأنها تستهدف الأطفال بصورة خاصة.

وطالب أطباء أطفال بضرورة اتخاذ إجراءات صارمة لوقف انتشار البدانة بين الأطفال.

وهاجم التقرير الطريقة التي يحصل بها بعض مدوني الفيديو على أموال من بائعي الوجبات السريعة للترويج لهذا النوع من الأطعمة. وذكرت تحليلات أميركية تنامي تأثير مدوني الفيديو في تعزيز العلامات التجارية أكثر من تأثير التلفزيون أو السينما، بسبب تزايد الثقة بها. كما أثارت أيضاً القلق حول الطريقة التي تنتهجها سلاسل الوجبات السريعة لجذب اهتمام الأطفال من خلال جعل تلك المطاعم مواقع مهمة في ألعاب الواقع المعزز مثل البوكيمون غو.

وقالت إنه يجري جمع بيانات عن الأطفال مثل عمرهم وموقعهم وما يحبونه ويفضلونه لإدراجها في إعلانات الوجبات السريعة. وقال جواو بريدا، مدير برنامج منظمة الصحة العالمية للتغذية والنشاط البدني والسمنة: «إنها (الإعلانات) تنتشر بقوة رقمياً ونعلم أن القواعد المنظمة الحالية بها ثغرات وفجوات لا تغطي احتياجات أطفالنا». وأضاف: «نعتقد أنها ضخمة، ولكن الآباء لا يعرفون، وفي بعض الأحيان لا يدركون أن أطفالهم يتعرضون لها».

وأوضح أنه «يمكن القول إنها أكثر خطورة من وسائل الإعلام التقليدية مثل التلفزيون».

 

اضافة تعليق

الاسم الشخصي *

 

المنطقة / البلدة

البريد الالكتروني

 

عنوان التعليق *

 

التعليق *

 

الصفحة الاولى | الاعلان في الموقع | اتصلوا بنا |                                                                                                                                                                                               Powered By ARASTAR