www.almasar.co.il
 
 

د. حاتم خوري: مرِّرْها...! (1 و2)

دعانا (زوجتي وانا) احدُ الاصدقاء، في اواخر سنة 1974، لمشاركته فرحته...

د. لبيب قمحاوي*: العرب يندثرون تحت أنقاض قضاياهم ومشاكلهم ، لماذا؟!

الدافع إلى الكتابة يعود في العادة لوجود قضية أو فكرة أو معلومة ...

د. محمد حبيب الله: لغتي هويتي..!

اللغة العربية لغة حَيّة صامدة تطورت ونمت ووسعت جميع انواع الحضارة...

منحة 23 ألف شيقل عند بلوغ سن 21 هدية من الدولة

علم مراسل موقع وصحيفة "المسار" انه بتداء من شهر كانون الثاني 2017 ستقوم...

ما هي الطرق للحصول على صديقات جدد

وسعي دائرة معارفك بمجرد الانتهاء من الدراسة سوف تلاحظين بأن العدد...

الارصاد: عاصفة ثلجية هي الأعنف تاريخيًا ستضرب البلاد نهاية الاسبوع

أجمعت هيئات الأرصاد الأوروبية والروسية على أن منطقة الشرق الأوسط...
  هل الرد العربي على الاجراءات الاسرائيلية في مداخل الاقصى كانت على مستوى الاحداث؟

نعم

لا

لا اعرف

ام الفحم 22-32
الناصرة 31-20
بئر السبع 33-21
رامالله 32-22
عكا 29-23
يافا تل ابيب 29-24
القدس 32-18
حيفا 31-23

د. مشهور فواز محاجنة: حكم الشرع في تنظيم النّسل وإسقاط الجنين المشوه

التاريخ : 2016-11-29 20:55:47 |



- ما حكم تنظيم النّسل؟
- يجوز التحكم المؤقت في الإنجاب بقصد المباعدة بين فترات الحمل، أو إيقافه لمدة معينة من الزمان، إذا دعت إليه حاجة معتبرة شرعاً كظروف صحية أو اجتماعية أو اقتصادية وغير ذلك، بحسب تقدير الزوجين عن تشاور بينهما وتراضٍ، بشرط أن لا يترتب على ذلك ضرر، وأن تكون الوسيلة مشروعة، وأن لا يكون فيها عدوان على حملٍ قائم.
وهذا ما توصل إليه المجمع الفقهي الإسلامي في دورة مؤتمره المنعقدة في الكويت. وجاء في قراره: قرار رقم: 39 (1/5): "إن مجلس مجمع الفقه الإسلامي المنعقد في دورة مؤتمره الخامس بالكويت من 1- 6 جمادى الآخر 1409هـ الموافق 10- 15 كانون الأول (ديسمبر) 1988م، بعد اطلاعه على البحوث المقدمة من الأعضاء والخبراء في موضوع تنظيم النسل، واستماعه للمناقشات التي دارت حوله، وبناءً على أن من مقاصد الزواج في الشريعة الإسلامية الإنجاب والحفاظ على النوع الإنساني، وأنه لا يجوز إهدار هذا المقصد، لأن إهداره يتنافى مع نصوص الشريعة وتوجيهاتها الداعية إلى تكثير النسل والحفاظ عليه والعناية به، باعتبار حفظ النسل أحد الكليات الخمس التي جاءت الشرائع برعايتها، قرر ما يلي:
أولاً: لا يجوز إصدار قانون عام يحد من حرية الزوجين في الإنجاب.
ثانياً: يحرم استئصال القدرة على الإنجاب في الرجل أو المرأة، وهو ما يعرف بالإعقام أو التعقيم، ما لم تدعُ إلى ذلك الضرورة بمعاييرها الشرعية.
ثالثاً: يجوز التحكم المؤقت في الإنجاب بقصد المباعدة بين فترات الحمل، أو إيقافه لمدة معينة من الزمان، إذا دعت إليه حاجة معتبرة شرعاً، بحسب تقدير الزوجين عن تشاور بينهما وتراضٍ، بشرط أن لا يترتب على ذلك ضرر، وأن تكون الوسيلة مشروعة، وأن لا يكون فيها عدوان على حملٍ قائم". انظر: (مجلة المجمع ع 4، ج1 ص 73).
س: ما حكم إسقاط الجنين المشوه؟
- إذا كان الجنين قد بلغ مائة وعشرين يوماً فإنّه يحرم اسقاطه بالإجماع إلاّ لخطر مؤكد على حياة الأم في حالة بقاء الجنين، وذلك بناءً على قرار طبي صادر عن لجنة أطباء مختصين. ثقات وأمّا قبل بلوغ المائة والعشرين يوماً، فيجوز إذا أكّد الأطباء المختصين الثقات بأنّ الجنين مشوه تشوهاً خطيراً، غير قابل للعلاج، وأنه إذا بقي وولد في موعده، ستكون حياته سيئة، وآلاماً عليه وعلى أهله.
وجاء في قرار المجمع الفقهي التابع لرابطة العالم الإسلامي: "إذا كان الحمل قد بلغ مائة وعشرين يوماً، لا يجوز إسقاطه، ولو كان التشخيص الطبي يفيد أنه مشوه الخلقة: إلا إذا ثبت بتقرير لجنة طبية، من الأطباء الثقات المختصين، أن بقاء الحمل، فيه خطر مؤكد على حياة الأم، فعندئذ يجوز إسقاطه، سواء كان مشوهاً أم لا، دفعاً لأعظم الضررين.
وأمّا قبل مرور مائة وعشرين يوماً على الحمل، إذا ثبت وتأكد بتقرير لجنة طبية من الأطباء المختصين الثقات - وبناء على الفحوص الفنية، بالأجهزة والوسائل المختبرية - أن الجنين مشوه تشويهاً خطيراً، غير قابل للعلاج، وأنه إذا بقي وولد في موعده، ستكون حياته سيئة، وآلاماً عليه وعلى أهله، فعندئذ يجوز إسقاطه بناء على طلب الوالدين. والمجلس إذ يقرر ذلك: يوصي الأطباء والوالدين، بالتقوى والتثبت في هذا الأمر". انظر: قرار المجمع الفقهي التابع لرابطة العالم الإسلامي (الدورة الثانية عشرة/القرار الرابع).

 

اضافة تعليق

الاسم الشخصي *

 

المنطقة / البلدة

البريد الالكتروني

 

عنوان التعليق *

 

التعليق *

 

الصفحة الاولى | الاعلان في الموقع | اتصلوا بنا |                                                                                                                                                                                               Powered By ARASTAR