www.almasar.co.il
 
 

المحكمة العليا تصدر اليوم قراراتها في الاستئنافات على شطب القوائم والمرشحين

تصدر المحكمة العليا اليوم، الأحد، قرارها في الاستئناف الذي قدّمه...

الطيرة: اجتماع للتجمع بمشاركة المرشحين الخمسة الأوائل

عقد اجتماع في مدينة الطيرة لنشطاء حزب التجمع الوطني الديمقراطي بحضور...

مؤسسة “القرض الحسن الخيرية” توصل تبرعات أهالي أم الفحم للنازحين في الداخل السوري

أوفت مدينة أم الفحم كما في كل مرة، بعهدها وواجبها تجاه اللاجئين...

منحة 23 ألف شيقل عند بلوغ سن 21 هدية من الدولة

علم مراسل موقع وصحيفة "المسار" انه بتداء من شهر كانون الثاني 2017 ستقوم...

ام الفحم تزف شهداءها.. الآلاف يشيعون جثامين الشبان الثلاثة محمد جبارين منفذي عملية القدس

التزمت مدينة أم الفحم مع أبنائها الشهداء، محمد ومحمد ومحمد جبارين،...

ما هي الطرق للحصول على صديقات جدد

وسعي دائرة معارفك بمجرد الانتهاء من الدراسة سوف تلاحظين بأن العدد...
  ما رأيك في قرار الاحزاب العربية خوض الانتخابات بتحالفين بديلاً عن المشتركة؟

قرار سليم

قرار خطأ

لا يهمني

ام الفحم 22-32
الناصرة 31-20
بئر السبع 33-21
رامالله 32-22
عكا 29-23
يافا تل ابيب 29-24
القدس 32-18
حيفا 31-23

حين تخطئ الأم في حق أبنائها.. ما العمل؟

التاريخ : 2016-12-30 16:33:09 | انا زهرة



عادة ما تطلب الأمهات من أبنائهن الامتنان طيلة الوقت، فهن يضحين بالكثير. وهذا أمر لا شك فيه. ولكن ماذا لو كنت أنت من أخطأت بحق ابنتك أو ابنك؟ كيف يمكن أن تصححي هذا الخطأ. كثيرات منا يعتبرن في هذا كسر لهيبة الأم. ولكن لا! أنت المثال الذي يحتذي به ابنك أو ابنتك شئت أم أبيت!
- الاعتذار لا يعيبك
أن تقولي آسفة فهذا لا ينتقص من قدرتك، لقد جرحت ابنك أو ابنتك بكلمة أو نظرة وعليك أن تعترفي بذلك.
- الهدية تقول الكثير
إذا أخطأت بحق ابنك فأهنته أو شتمته فعليك ان تعبري له عن ندمك فعلا، وأنك تحترمي إرادته كإنسان وقيمته وحقه وبشريته. وأنك ضد مفهوم الإهانة من الأساس. قد تكون هدية رمزية اعتذارا لائقا.
- لم شمل العائلة
جمع العائلة على سفرة عشاء والحديث معهم حول أمور مختلفة وسماع الموسيقى معا، ثم اختيار لحظة تشعرين انكم منفتحون جميعا وتعلني فيها اعتذارك من ابنك أو ابنتك. وبأن شيئا سيئا بدر منك وأنك لا تعتبرين أمومتك مصدرا للتحكم بالآخرين تحت سطوتك.
تذكري عزيزتي إن مثل هذه اللحظات الحميمة مع العائلة تجنبك متاعب كثيرة نسمع عنها من هروب الأبناء أو إيذاء أنفسهم أو ارتكابهم أي حماقات. أنت بالتأكيد حريصة على أبنائك وعائلتك...فإن كنت أخطأت فالأوان لم يفت بعد!

انت ممنوع من التعليق من قبل الادارة