www.almasar.co.il
 
 

براعم علوم في ام الفحم يطلق حملة توعية بعنوان بيئتك احميها انت اللي عايش فيها

قامت جمعية براعم علوم باقامة معرض في مجال البيئه اليوم الخميس في ام...

الف مبروك: بهاء وريم جبارين من البيار يرزقان بطفلهما البكر محمد بعد 11 عاماً

بدموع من الفرحة والبهجة والسرور، استقبل الزوجان بهاء وريم جبارين من...

قسم الخدمات البيطرية في بلدية ام الفحم يحذر من مرض اللبتوسبيروزيس

وصل الى صحيفة وموقع "المسار" بيان صادر قسم الخدمات البيطرية في بلدية...

منحة 23 ألف شيقل عند بلوغ سن 21 هدية من الدولة

علم مراسل موقع وصحيفة "المسار" انه بتداء من شهر كانون الثاني 2017 ستقوم...

ام الفحم تزف شهداءها.. الآلاف يشيعون جثامين الشبان الثلاثة محمد جبارين منفذي عملية القدس

التزمت مدينة أم الفحم مع أبنائها الشهداء، محمد ومحمد ومحمد جبارين،...

ما هي الطرق للحصول على صديقات جدد

وسعي دائرة معارفك بمجرد الانتهاء من الدراسة سوف تلاحظين بأن العدد...
  ما الهدف من تشديد الغرامات على البناء غير المرخص في البلدات العربية؟

منع تطورها عمرانياً

معاقبة المواطنين العرب

فرض قانون الناء والتنظيم

ام الفحم 22-32
الناصرة 31-20
بئر السبع 33-21
رامالله 32-22
عكا 29-23
يافا تل ابيب 29-24
القدس 32-18
حيفا 31-23

ام الفحم: د. زياد محاميد يرفع علامة النصر في المستشفى بعد اصابته بالرصاص

التاريخ : 2017-03-28 10:19:20 |



بعد ان اصيب صباح اليوم بعيارات نارية جراء تعرضه لحادث اطلاق نار وقع في منطقة الشاغور في مدينة ام الفحم، رفع الطبيب والناشط الجبهوي والسياسي والاجتماعي د. زياد محاميد، علامة النصر ليطمئن كافة اهالي ام الفحم ومعارفه على وضعه الصحي وان اصابته غير خطيرة .

 

د. زياد محاميد خلال رفعه علامة النصر


وقال مقربون من الدكتور زياد محاميد " بانه لا خطر على حياته، وانه تواجد صدفة في مكان اطلاق النار ". من جانب آخر، اعرب أهال من أم الفحم عن استنكارهم الشديد لاستمرار أعمال العنف في المدينة، وقالوا " أن اصابة د. زياد محاميد اليوم هي رسالة أنه لا أحد معصوم من أن تطاله العيارات النارية ونيران العنف الذي ينهش بجسد هذه المدينة ".
وعقب رياض خبايا محاميد، شقيق الطبيب، حول الاصابة قائلة: "اطمئن الجميع واحمد الله صحة الدكتور زياد بخير، وان شاء الله خير، واصابته فداء وتضحية من عطائه السيال لبلده".
الجدير بالذكر، ان الطيب زياد محاميد قد استنكر في الاونة الاخيرة عبر صفحته في الفيس البوك تكرار حوادث العنف والجريمة في مجتمعنا العربي، فكان هو صباح اليوم ضحية هذا العنف المؤسف.

 

 

 






















اضافة تعليق

الاسم الشخصي *

 

المنطقة / البلدة

البريد الالكتروني

 

عنوان التعليق *

 

التعليق *

 

الصفحة الاولى | الاعلان في الموقع | اتصلوا بنا |                                                                                                                                                                                               Powered By ARASTAR