www.almasar.co.il
 
 

صبا مبارك: لا أعرف التنازل.. واختياراتي لن تصنع مني غادة عبدالرازق

قالت الفنانة الأردنية صبا مبارك إنه لا يوجد شئ اسمه «حلم في مصر»،...

اختيار الإعلامية إيمان القاسم شخصية رئيسية في مشروع إذابة الحواجز

وقع الاختيار على الإعلامية إيمان القاسم سليمان لتكون شخصية رئيسية في...

لماذا سيميلاك أحسن اختيار للام والطفل؟

إن سوق بدائل الحليب في البلاد مليء بالاحتمالات والمنتجات، وقد تجد كل...

منحة 23 ألف شيقل عند بلوغ سن 21 هدية من الدولة

علم مراسل موقع وصحيفة "المسار" انه بتداء من شهر كانون الثاني 2017 ستقوم...

ام الفحم تزف شهداءها.. الآلاف يشيعون جثامين الشبان الثلاثة محمد جبارين منفذي عملية القدس

التزمت مدينة أم الفحم مع أبنائها الشهداء، محمد ومحمد ومحمد جبارين،...

ما هي الطرق للحصول على صديقات جدد

وسعي دائرة معارفك بمجرد الانتهاء من الدراسة سوف تلاحظين بأن العدد...
  هل ستدلي بصوتك في انتخابات السلطات المحلية؟

نعم

لا

لا يهمني

ام الفحم 22-32
الناصرة 31-20
بئر السبع 33-21
رامالله 32-22
عكا 29-23
يافا تل ابيب 29-24
القدس 32-18
حيفا 31-23

اختيار الجراح العربي البروفيسور احمد عيد للمشاركة في ايقاد الشعلة يوم عيد استقلال الدولة!!

التاريخ : 2017-04-19 20:24:48 |



أعلن اليوم الاربعاء عن اسماء الاشخاص الاربعة عشر الذين "سيقومون بايقاد الشعل في يوم الاستقلال لدولة اسرائيل"، ومن بينهم البروفيسور الطبيب العربي الجراح احمد عيد ، رئيس قسم الجراحة العامة في مستشفى هداسا جبل سكوبس بالقدس، ولاعب كرة القدم سابقا اوري ململيان، وشخصيات دينية واجتماعية وفنية يهودية مشهورة.

والدكتور عيد من مواليد قرية دبورية في مرج ابن عامر ، ويبلغ من العمر 67 عاما. وهو معروف بتميزه المهني الذي بوّأه تسنم منصبه الطبي الرفيع، لالاضافة الى ايمانه بالتعايش العربي - اليهودي في البلاد.
ومما جاء عنه في مقابلة نشرت في موقع "تايمز اوف اسرائيل: "أشعر باني جزء من هذه الدولة، وأغضب من أولئك الذين يشكون في ذلك'، يقول: على الرغم من أن لهجته تبقى خفيفة. ‘أنا إسرائيلي ولست بحاجة لإثبات ذلك. انها معروضة كمعضلة: نحن عرب، كيف نشعر؟ ولائي للدولة ليست فيه شك. أمر مزعج قليلاً أن يكون علينا الحديث عنه'.
في بلد تمزقه توترات داخلية بين اليهود والإسلام، دولة ذات أغلبية يهودية لا تزال ترفضها الكثير من الدول الإسلامية الأخرى في هذه المنطقة، يبدو أن أحمد عيد إتبع مسار غافل بإصرار إتجاه الإنقسامات والتطرف، رافضاً أن يلتهي بالتعصب والكراهية.
يقول أنه نشأ ‘في جو من التخالط والتعايش'. مع من؟ حسناً، كبداية، أطفال بجيله من "كيبوتس عين دور"، على بعد بضع دقائق من دبورية. ‘قضيت الوقت هناك، وهم أمضوا وقت معنا'، يقول: لم أخدم في الجيش، لأنني لم أدعى لذلك، إبني قام بالخدمة الوطنية رغم ذلك، ويحث عيد معظم عرب إسرائيل أن يقوموا بذلك إذا كانت الأطر الطوعية المناسبة متاحة.
ولد أحمد عيد في دبورية، شرق مدينة الناصرة في شمال إسرائيل. لقد أراني صورة للقرية التي تقع في ظلال جبل طابور.
كان واحد من بين عشرة أطفال، ولم يتلقى أي من الآخرين تعليم عالي، ‘لكن لم يكن شيء يوقفهم'، يؤكد: ‘كان عندي عقل جيد، ودرست بجد وحصلت على الكثير من الدعم'، يقول عن الرحلة التعليمية النادرة التي أجراها.
نجح الشاب أحمد جيداً في إمتحاناته، وحصل على منحة دراسية لمدرسة ثانوية في الناصرة تديرها البلدية. من هناك، قدم إلى القدس في عام 1968، وحصل على شهادة البكالوريوس في الرياضيات والفيزياء، متسائلاً ماذا سيقوم مع تلك الشهادة، ‘تقدمت بطلب وتم قبولي للطب، أمل والدي أن أفتح عيادة في دبورية، لكن خيبت أمله وبقيت هنا'، وقال بإبتسامة:
‘قلت لأبي أنه سيمضي أعوام قبل أن أكسب جيداً، وقال: ‘سأبيع المنزل لضمان أن أفعل هذا، لم يكن بحاجة إلى ذلك، لأنني حصلت على العديد من المنح الدراسية وعملت كممرض بينما تدربت'.
عيد يحكي قصة مسيرته وكأنه يعيش حياته بخفة وبمرح، يتقدم بلا هوادة: "عملت في الجراحة - والزراعة - وأدمنت،' تابع. هداسا، في ذلك الوقت، ‘بدأت بالتفكير في القيام بزراعة الكبد'، يتذكر، والتي لم يقم بها أي مستشفى إسرائيلي أخر، لذلك ذهب عيد إلى الولايات المتحدة من 1986-1990 للتدرب، يدرس جراحة الزرع في "مايو كلينيك"، وأشار لي إلى شهادة على الجدار إلى جانب مكتبه تدل على أنه قام بأول عملية زرع كبد ناجحة في إسرائيل عام 1991. كان المستلم مهاجر جديد من روسيا، فتى، وأضاف "أنه لا يزال على قيد الحياة، للأسف يعيش في نيويورك، نحن لا نزال على إتصال" - الى هنا بعض ما جاء في المقابلة.

اضافة تعليق

الاسم الشخصي *

 

المنطقة / البلدة

البريد الالكتروني

 

عنوان التعليق *

 

التعليق *

 

الصفحة الاولى | الاعلان في الموقع | اتصلوا بنا |                                                                                                                                                                                               Powered By ARASTAR