www.almasar.co.il
 
 

ام الفحم: الحاجة نظمية علي طه طميش - محاميد في ذمة الله

انتقلت الى رحمته تعالى في ام الفحم اليوم، الحاجة نظمية علي طه طميش -...

شاب من بيت حنينا: حراس محطة القطار الخفيف في القدس اعتدوا عليّ لأنني عربي

تعرّض الشاب أنس عوض، في العشرينات من عمره، من سكان بيت حنينا في القدس...

منحة 23 ألف شيقل عند بلوغ سن 21 هدية من الدولة

علم مراسل موقع وصحيفة "المسار" انه بتداء من شهر كانون الثاني 2017 ستقوم...

ما هي الطرق للحصول على صديقات جدد

وسعي دائرة معارفك بمجرد الانتهاء من الدراسة سوف تلاحظين بأن العدد...

الارصاد: عاصفة ثلجية هي الأعنف تاريخيًا ستضرب البلاد نهاية الاسبوع

أجمعت هيئات الأرصاد الأوروبية والروسية على أن منطقة الشرق الأوسط...
  ما سبب تكرار سقوط المزيد من الضحايا العرب جراء حوادث الطرق؟

استهتار السائقين بقوانين السير وسرعتهم الفائقة

الوضع المتردي للطرق والشوارع في البلدات العربية

لا اعرف

ام الفحم 22-32
الناصرة 31-20
بئر السبع 33-21
رامالله 32-22
عكا 29-23
يافا تل ابيب 29-24
القدس 32-18
حيفا 31-23

«سيدتي» في جلسة خاصة مع يارا من مطعمها: هذه الحلوى تحمل اسمي وأنا أحب "الأكل"

التاريخ : 2017-04-20 23:17:36 | سيدتي



فاجأت «سيدتي» الفنانة يارا في مطعم «بيت سلوى» الذي تملكه مع مدير أعمالها طارق أبو جودة، حيث كانت تحتفل مع معجبيها بعيد ميلاد اثنين منهم.

وقد رحبت يارا بـ«سيدتي» ودعتها لمشاركتهم الاحتفال. فكانت دردشة عفوية مع النجمة يارا بعيداً عن التكلف. . بيروت | زلفا رمضان
كان السؤال البديهي هو: لماذا أطلقت يارا على مطعمها اسم «بيت سلوى»؟
ردّت يارا: طارق أبو جودة مدير أعمالي لديه أفكار «عجيبة وغريبة». وهو من اختار اسم المطعم «بيت سلوى»، وأراده أن يكون اسماً عربياً.
اللافت أن لائحة الطعام تتضمّن وجبتين من الحلوى واحدة باسم «يارا عيش السرايا» وأخرى «مهلبية أبو جودة»، لماذا هاتان التسميتان؟
أنا وطارق نحب الأكل كثيراً. فأنا اخترت الحلوى التي أحبها وأطلقت عليها اسمي، وكذلك الحال مع طارق الذي اختار المهلبية لتحمل اسمه.
مؤخراً بدوت نشيطة وبشكل لافت في مجال الرياضة. هل هناك سبب دفعك للاهتمام في الشأن الرياضي؟
ردّت يارا وهي تضحك: «لأن مباريات كرة القدم عديدة وكل يوم تجري مباراة. أنا أحب الرياضة من زمن بعيد والاهتمام بالنشاطات الرياضية أمر إيجابي عوضاً عن الاهتمام بالقضايا السياسية».
أنت من مشجّعي فريق برشلونة، هل أنت على منافسة مع الفنانة ديانا حداد المشجعة لفريق ريال مدريد؟
أبداً لست منافسة لها. كلتانا تحب فريقاً منافساً للآخر. فهي مشجعة لريال مدريد وأنا مشجعة لبرشلونة. أحب فريق برشلونة وأسلوبهم في اللعب، وأحب أيضاً الفرق الإنكليزية والإيطالية خاصة أن هناك لاعبين من مصر والجزائر يلعبون في الفريق الإنكليزي. فوجود لاعبين عرب في الفرق الدولية لكرة القدم يسعدني ويفرحني.
لقاؤك بنجم كرة القدم العالمي ميسي كان صدفة أم مقصوداً. وهل عرّفته عن نفسك بأنك نجمة لبنانية؟
التقيته صدفة. أنا أسافر دائماً لحضور مباريات كرة القدم خارج لبنان. وقد تزامن وجودي في إحدى مباريات كرة القدم مع تكريم ميسي. وكانت مفاجأة لي أن ألتقيه وألتقط صورة معه. ميسي حقيقة شخص متواضع وقريب من الناس.
إذا أردت أن تغني لـ ميسي، فأي أغنية من ألبومك قد تغنيها له؟
أغني له «ما بعرف كيف بنظرة بتعمل هيك».
تجمعك والفنان ملحم زين صداقة وكلاكما يشجّع فريقاً رياضياً منافساً للآخر، هل في المستقبل قد يجمعكما «ديو» غنائي؟
أوه أبو علي (ملحم زين) أكبر من أعطي شهادة بصوته. إحساسه الغنائي قريب من إحساسي. وقد تكلّمنا مراراً عن إمكانية تقديم عمل غنائي قد يجمعنا سوياً.

حوار الفانز مع الفنانة يارا:
| أحلام وهي إحدى «الفانز» من الجزائر أتت خصيصاً للقاء الفنانة يارا ووجّهت سؤالها لها: متى ستصدرين ألبومك؟
يارا: كنت سأطرح الألبوم في شهر مايو (أيار)، لكن لاحظت أن موعد طرحه سيتزامن مع حلول شهر رمضان المبارك، لذلك أجّلت طرحه إلى بداية الصيف. كما قرّرت طرح أغنية قريباً من ألحان الملحن وسام الأمير. وهذا أول تعامل لي معه.
| ريما إحدى «الفانز» من لبنان سألتها عن رأيها بالصفحة الخاصة بـ yara lovers؟
يارا: أنا حقيقة مقصّرة بحق الصفحة، ومن واجبي أن أزوّد الصفحة بصور جديدة.
أحمداني أحد «الفانز» من دبي، لم يسألها لكنه تكلّم عن القاسم المشترك بينه وبين الفنانة يارا، وهو حبهما للأكل. وتكلّم أحمداني كيف أن يارا عندما تزور دبي يتنقّلان سوياً من مطعم إلى آخر وكيف أن أسلوب تناول يارا للطعام يفتح شهيّته على الأكل.
علّقت يارا: «ما يزعجني بأحمداني أنه يأكل بشهيّة وبكمية كبيرة ولا يزيد وزنه، بينما أنا إذا أكلت لقمة قد يزيد وزني».
| مصطفى أحد «الفانز» من لبنان: سألها إذا كانت تفكّر بطرح ألبوم يتضمّن أغانٍ قديمة لفنانين قدامى؟
يارا: «لدي مشروع لتجديد أغانٍ قديمة، خاصة أغاني الفنانة نجاة الصغيرة».
في نهاية حوارها مع الفانز، احتفلت الفنانة يارا بعيد ميلاد ريما إحدى «الفانز» وبعيد ميلاد عباس وهو «فانز» من العراق.

اضافة تعليق

الاسم الشخصي *

 

المنطقة / البلدة

البريد الالكتروني

 

عنوان التعليق *

 

التعليق *

 

الصفحة الاولى | الاعلان في الموقع | اتصلوا بنا |                                                                                                                                                                                               Powered By ARASTAR