www.almasar.co.il
 
 

د. خالد أسعد يمثل أكاديمية القاسمي ويشارك في مؤتمر دولي في أثينا

شارك د. خالد أسعد رئيس قسم علوم الحاسوب في المؤتمر الدولي الثالث عشر...

الحاج محمد سعيد عبد الكريم ابو علو (ابو خالد) مختار قرية معاوية في ذمة الله

انتقل الى رحمة الله تعالى، فجر اليوم، الحاج محمد سعيد عبد الكريم ابو...

ب. عمر محاميد في رسالة الى الشيخ خالد حمدان حول مشروع مهرجان الفولكلور تراث وتاريخ ام الفحم

وصلت الى صحيفة وموقع "المسار" رسالة من بروفيسور عمر محاميد موجهة لرئيس...

منحة 23 ألف شيقل عند بلوغ سن 21 هدية من الدولة

علم مراسل موقع وصحيفة "المسار" انه بتداء من شهر كانون الثاني 2017 ستقوم...

ما هي الطرق للحصول على صديقات جدد

وسعي دائرة معارفك بمجرد الانتهاء من الدراسة سوف تلاحظين بأن العدد...

الارصاد: عاصفة ثلجية هي الأعنف تاريخيًا ستضرب البلاد نهاية الاسبوع

أجمعت هيئات الأرصاد الأوروبية والروسية على أن منطقة الشرق الأوسط...
  ما سبب تكرار سقوط المزيد من الضحايا العرب جراء حوادث الطرق؟

استهتار السائقين بقوانين السير وسرعتهم الفائقة

الوضع المتردي للطرق والشوارع في البلدات العربية

لا اعرف

ام الفحم 22-32
الناصرة 31-20
بئر السبع 33-21
رامالله 32-22
عكا 29-23
يافا تل ابيب 29-24
القدس 32-18
حيفا 31-23

الشاعر خالد اغبارية: هفيف الروح!

التاريخ : 2017-05-07 13:03:12 |





طوقتني سحابةُ حنين
في وهمٍ
أغرقتني ..
بعودَتِكِ أوهمتني
وأنتظرُكِ على نافذةِ الغياب
أيها الرَّحيل
متى تلين
متى ترأف بي
********
لم تكوني شيئًا عابرًا
كنتِ وليدةَ قلبي
ملاذَ روحي
مُلهمةَ حروفي
غِبْتِ ..
وتركتِ سهمَ رحيلِك
بأوردتي
مؤلمٌ هو الغياب
*********
وتَتوهُ الذّاكرة
بحروفِ القصيدة
وهمهماتِ صمتك
لا ربيعٌ لا وقتٌ لا نبض
وتُبكيني غَصَّةُ الأيّام
وجرحُكِ علَّمني
أن أحتفِيَ بالصَّمت
لا أتكلم .. أتألم
وأعيشُ في عالمٍ من حروف
أخيطُ جراحاتي
خوفًا من عورةِ بَوحِها
في قصيدتي
*******
هي كلُّ الأماكن بدونك خراب
وَوَجهُ حياتي دونك اكتئاب
ولِوَقعِ خُطاكِ أحِنُّ
وبأعماقي أنثرُكِ ياسمينة
تنمو على ضفافِ قلبي
وتُزهرُ جورية
***********
كلَّما اقتربَ منّي طيفُكِ وهَمَس
يزدادُ احتراقي
كلَّما أوَيْتُ إلى قصيدةٍ
تَعصِمُني
وإذ ببحرٍ من الشَّوق
يُغرقُني
أتمادى بالحنين
ويسلبُني لحنُ المساء
نحو هتافِ قلبي
يطوفُ بالسَّماء
وهسيسُ دمعي
يهتفُ بالدُّعاء
وهفيفُ روحي
ينقشُ في الهواء
صوتَ جُنون
يكتمُ أنفاسي
مُعلنًا نهايةَ الِّلقاء

اضافة تعليق

الاسم الشخصي *

 

المنطقة / البلدة

البريد الالكتروني

 

عنوان التعليق *

 

التعليق *

 

الصفحة الاولى | الاعلان في الموقع | اتصلوا بنا |                                                                                                                                                                                               Powered By ARASTAR