www.almasar.co.il
 
 

نبيل عودة: خواطر ثقافية حول ديوان الشاعرة نعيمة عماشة "يمام ورصاص"

لفتت الشاعرة نعيمة عماشة* انتباهي لقدرة قصيدة النثر على نقل الهاجس...

د. أحمد محمود إغباريّة: لا تنسانا "أبو العبد"

في طلاقته وذرابته، في أصالته وعمقه، كان المتحدّث الألبق، يجيد...

يافا- تل ابيب: مصرع الشاب محمود مسلم (26 عاماً) بحادث بين دراجة نارية وسيارة

وقع عند منتصف الليلة، في شارع يفيت بمدينة يافا -تل ابيب، حادث طرق مروع...

منحة 23 ألف شيقل عند بلوغ سن 21 هدية من الدولة

علم مراسل موقع وصحيفة "المسار" انه بتداء من شهر كانون الثاني 2017 ستقوم...

ام الفحم تزف شهداءها.. الآلاف يشيعون جثامين الشبان الثلاثة محمد جبارين منفذي عملية القدس

التزمت مدينة أم الفحم مع أبنائها الشهداء، محمد ومحمد ومحمد جبارين،...

ما هي الطرق للحصول على صديقات جدد

وسعي دائرة معارفك بمجرد الانتهاء من الدراسة سوف تلاحظين بأن العدد...
  هل ستدلي بصوتك في انتخابات السلطات المحلية؟

نعم

لا

لا يهمني

ام الفحم 22-32
الناصرة 31-20
بئر السبع 33-21
رامالله 32-22
عكا 29-23
يافا تل ابيب 29-24
القدس 32-18
حيفا 31-23

الشاعر محمود مرعي: تَرَدُّوا الـمَوْتَ جِلبابًا!

التاريخ : 2017-05-11 14:43:44 |




(إلى سجنائنا المضربين عن الطعام في زنازين المحتل، إلى أكرمنا وأشرفنا، جهد المقل وما وفيناكم)

لَطَعْمُ الـماءِ مَمْزوجًا بِمِلْحٍ.. عَلى جُوعٍ تَلَظَّى لِلَّهاةِ

أَلَذُّ مَعَ الكَرامَةِ مِنْ حَياةٍ.. مُغَمَّسَةٍ بِإِذْلالِ الوُلاةِ

فِلَسْطينِيُّ فَرَّ الـمَوْتُ مِنْهُ.. وَمِنْ زَرَدِ السَّلاسِلِ شَعَّ آتِ

تَلوحُ بِهِ السَّلاسِلُ وَجْهَ عَصْرٍ.. مَحاهُ بِفَجْرِهِ عَزْمُ الأُباةِ

نُجومٍ في سَماءِ الكَوْنِ ضاءُوا.. فَبَدَّدَ نورُهُمْ ظُلَمَ الشَّتاتِ

شَتاتِ الفِكْرِ لا مَنْفى بِأَرْضٍ.. هُمُ العُنْوانُ هُمْ طَوْقُ النَّجاةِ

فَلا عَجَبٌ تَرى السُّجَناءَ رَكْبًا.. أَحالوا السِّجْنَ مَدْرَسَةَ الثَّباتِ

تَرى السَّجَّانَ مَكْروبًا مَغيظًا.. تَرى السُّجَناءَ أُسْدًا في فَلاةِ

بِرَغْمِ القَيْدِ وَالسَّجَّانِ هَبُّوا.. فَرَدُّوا السِّجْنَ بابَ الـمَكْرُماتِ

وَما حَجَبَتْ زَنازينٌ ضِياهُمْ.. وَذاكَ شُعاعُهُمْ هادي الهُداةِ

قَدِ ادَّرَعوا الـمَنايا في يَقينٍ.. بِأَنَّ الـمَوْتَ بابٌ لِلْحَياةِ

تَرَدُّوا الـمَوْتَ جِلبابًا فَقُدَّتْ.. مِنَ العَزَماتِ أَفْئِدَةُ الجُناةِ

وَلَوْ سَقَطَ الشَّهيدُ عَلى شَهيدٍ.. يُسابِقُ لِلْجِنانِ بِلا أَناةِ

يَظَلُّ مُعَلِّمًا وَيَظَلُّ رَمْزًا.. لِكُلِّ الأَرْضِ في دَحْرِ الطُّغاةِ

اضافة تعليق

الاسم الشخصي *

 

المنطقة / البلدة

البريد الالكتروني

 

عنوان التعليق *

 

التعليق *

 

الصفحة الاولى | الاعلان في الموقع | اتصلوا بنا |                                                                                                                                                                                               Powered By ARASTAR