www.almasar.co.il
 
 

"المجنون والبحر" للاديب وهيب وهبه في مكتبة المنارة العالمية يصوت الاعلامية فاديا نحاس

في ليلةٍ شتويةٍ ضبابية، ثارَ البحرُ وعانقَ السماءَ، واتّحدَ بينَ...

أيّوب الجليليّ يعود إلى الورد.. إدغام - الشّعر: د. فهد أبو خضرة النّثر: وهيب نديم وهبة

أيّوب الكرمليّ يتقمّص جسد القصيدة.. يسمو، فوق البحر وحيفا/ يعلو، فوق...

نايف خوري: كتاب المطر بالإنجليزية والعالمية – وهيب وهبة

كتاب المطر لوهيب وهبة، الذي صدر حديثًا باللغة الإنجليزية، أصبح يرتقي...

منحة 23 ألف شيقل عند بلوغ سن 21 هدية من الدولة

علم مراسل موقع وصحيفة "المسار" انه بتداء من شهر كانون الثاني 2017 ستقوم...

ام الفحم تزف شهداءها.. الآلاف يشيعون جثامين الشبان الثلاثة محمد جبارين منفذي عملية القدس

التزمت مدينة أم الفحم مع أبنائها الشهداء، محمد ومحمد ومحمد جبارين،...

ما هي الطرق للحصول على صديقات جدد

وسعي دائرة معارفك بمجرد الانتهاء من الدراسة سوف تلاحظين بأن العدد...
  هل تؤيد قرار العربية للتغيير برئاسة النائب الطيبي الانفصال عن القائمة المشتركة؟

نعم اؤيد القرار

اعارض القرار

لا يهمني

ام الفحم 22-32
الناصرة 31-20
بئر السبع 33-21
رامالله 32-22
عكا 29-23
يافا تل ابيب 29-24
القدس 32-18
حيفا 31-23

وهيب نديم وهبة: تُولدُ فِي الألْوَانِ

التاريخ : 2017-06-14 11:37:15 |



تَسكُنُ فِي بَريقِ اللَّوْنِ المسكوب عَلَى
اللَّوْحَةِ.
تَسْتَقِرُّ بِجَانِبِ الطَّيْرِ السَّاقِطِ
مَجْرُوحًا يَنْزُفُ،
فَوْقَ سِياجِ الْبَيْتِ الْمَهْجُورِ،
أَوْ الْمُهَدَّمَ..
فِي زَمَنِ نَسْفِ
الْبُيُوتِ وَهَدْمِ الْمَبَانِي..

تَسْقُطُ بِجَانِبِ الطَّيْرِ..
شَعَرُهَا الْأُسودُ يُغَطِّي قَارَّةَ آسِيَا فِي
اللَّوْحَةِ،
وَوَجْهُهَا الْبَدْرُ يُنَيرُ سَوادَ أفريقيا،
وَعَيْنَاهَا جِنِّيَّةٌ غَجَرِيَّةٌ فِي نَظْرَةِ عِشْق
يُوَلَدُ لَهَا عِنْدَ الْفَجْرِ جَنَاحَانِ....
تَطِيِرُ إِلَيه..
أَمِيرُ الْعِشْقِ يَطِيرُ بَعيدًا،
فَوْقَ سُهوبِ الْغَرْبِ..

يَجُوبُ غَيَاهِبَ الْفَلَكِ الْمَسْحُورِ،
يَبْحَثُ مَبْهُورًا عَنْ غَجَرِيَّةِ الْعِشْقِ
الْمَسْكُونَةِ بِالْأَلْوَانِ،
يَهِيمُ وَحِيدَا..
يَقْطَعُ طِوَالَ الْوَقْتِ الْمَسَافَاتِ..
وَآخِرَ اللَّيْلِ..
يَسْقُطُ مُتْعَبًا حَزِينًا نَصفَ مَقْتُولٍ
فِي أَسْفَلِ الصُّورَةِ..

وَآخِرُ اللَّيْلِ عِنْدَ الْفَجْرِ تَطِيرُ:
تُنَادِي تَصْرُخُ تَبْكِي،
زَمَنَ الغُرباء الذينَ ماتوا منَ العِشْقِ،
وَزَمَنَ الْفقراءَ الَّذِينَ يَحْمِلُونَ أحْلاَمَهُمْ
إِلَى قُبُورِهِمْ..
وَأَميرُ الْعِشْقِ فِي صَلاَةِ الْفَجْرِ،
يَرْسُمُ جَناحِينِ لمَلَاك الحُبِّ..
وَيَسْجِنُ عَاشِقَةً أُخْرَى فِي اللَّوْحَاتِ.

كُلُّ لَيْلَةٍ..
كَانَتْ تَخْرُجُ مَنِ اللَّوْحَةِ عَاشِقَةُ
الْأَلْوَانِ..
تَمُدُّ جَنَاحًا كَبساطِ الْأرْضِ رَبِيعًا،
تَخْلَعُ ثَوْبَهَا الْمُزَيِّنَ بِالرِّيشَةِ..
وَتَطِيرُ و .. وَتَطِيرُ..
وَتَطِيرُ..
تَبْحَثُ مَبْهُورَةً عَنْ أَميرِ الْعِشْقِ
فِي كُلِّ مَكَانٍ
وَحِينَ مَاتَ البَريقُ..
عَرَفَتْ أَنَّ أَميرَ الْعِشْقِ:
لَا يَجُوبُ مُدُنَ الْفقراءِ،
وَأَنَّ بِلادَ اللهِ الْوَاسِعَةِ..
لَا تَعُودُ إِلَى إِنْسانِ.
--- --- ---
من مجموعة "الجسر"

انت ممنوع من التعليق من قبل الادارة