www.almasar.co.il
 
 

وكيل أعمال بنزيمة يكشف حقيقة التفاوض مع أرسنال

تحدث كريم ديازيري، وكيل أعمال الفرنسي كريم بنزيمة، لاعب ريال مدريد...

شجار عنيف في اللقية بالنقب واصابة رجل (45 عامًا) بجراح متوسطة

قال الناطق بلسان مؤسسة نجمة داوود الحمراء في بيان عممه على وسائل...

شاكر فريد حسن: "ذريني مع الريح" باكورة أعمال الشاعر عبد القادر عرباسي

أهداني الصديق الشاعر عبد القادر عرباسي " أبو صخر " ، ابن كفر قرع ،...

منحة 23 ألف شيقل عند بلوغ سن 21 هدية من الدولة

علم مراسل موقع وصحيفة "المسار" انه بتداء من شهر كانون الثاني 2017 ستقوم...

ام الفحم تزف شهداءها.. الآلاف يشيعون جثامين الشبان الثلاثة محمد جبارين منفذي عملية القدس

التزمت مدينة أم الفحم مع أبنائها الشهداء، محمد ومحمد ومحمد جبارين،...

ما هي الطرق للحصول على صديقات جدد

وسعي دائرة معارفك بمجرد الانتهاء من الدراسة سوف تلاحظين بأن العدد...
  هل ستدلي بصوتك في انتخابات السلطات المحلية؟

نعم

لا

لا يهمني

ام الفحم 22-32
الناصرة 31-20
بئر السبع 33-21
رامالله 32-22
عكا 29-23
يافا تل ابيب 29-24
القدس 32-18
حيفا 31-23

رجل أعمال فلسطيني من الضفة الغربية مشتبه بالاحتيال على بنك اردني بـ 28 مليون شيكل

التاريخ : 2017-09-29 23:36:08 | عن: معا



رام الله - عاد رجل الاعمال والمحامي الذي اتهم مؤخرا بالاحتيال على احد البنوك بمبلغ ٢٨ مليون شيكل إلى أرض الوطن، يوم امس الجمعة.
وأصدرت العائلة بيانا قالت فيه: "نحن عائلة الشاب رجل الأعمال وعشيرته، نعلن اننا لا نتنصل من مسؤوليتنا تجاه الموضوع الذي اثير مؤخرا حول ورود اسم ابننا رجل الاعمال، في القضية المتعلقة بسحب اموال من بعض البنوك الفلسطينية".
وأضافت العائلة: "نعلن مسؤوليتنا بعد وصول ابننا الى ارض الوطن سالما قادما من اوروبا عن بعض حيثيات القضية، خاصة ان التحقيقات لا تزال جارية، وانه تم الكشف عن عدة اطراف وافراد مسؤولين عن القضية المشار اليها، ونتحفظ عن ذكر اسمائهم، ولدينا من الدلائل والبراهين التي تدين الاطراف المسؤولة عن القضية، لكننا ننتظر التحقيق".
وأكد بيان العائلة: "نؤكد هنا انه عند وقوع عملية الاحتيال على ابننا، فقد توجه والده إلى كافة الجهات المختصة قانونيا وعشائريا، واثبت لهم بالبراهين والدلائل ان ابنه لم يهرب، وانه سيعود إلى أرض الوطن، وهو خرج من ارض الوطن إلى أوروبا كي يلاحق أحد المتورطين في القضية؛ كما أنه تعرض لمحاولة تصفية خلال تواجده في أوروبا".
وانتهى بيان العائلة بالقول: "نؤكد أن الموضوع يتابع قانونيا وعشائريا، وستعلن الجهات المختصة عن الاسماء المتورطة مع الوثائق".
وكان موقع وكالة "معا" الفلسطينية قد نشر قبل يومين التقرير التالي، وجاء فيه: "تمكن رجل أعمال فلسطيني شاب يبلغ من العمر (28 عاماً) ويعمل محامياً، من النصب والاحتيال على أحد البنوك الوافدة في فلسطين بمبلغ 28 مليون شيكل، وتمكن من الهرب خارج فلسطين.
"معا" تابعت القضية من خلال الشرطة والتي اكدت على لسان الناطق باسمها المقدم لؤي ارزيقات تلقيها شكوى من احدى البنوك حول قيام رجل اعمال بالنصب والاحتيال على البنك واختلاس مبلغ 28 مليون شيقل من خلال استغلال الثقة التجارية والاطمئنان له كونه رجل اعمال معروف وله تعاملات بنكية كبيرة.
واضاف ارزيقات ان هذا الرجل احضر اوراقا تعزز موقفه للحصول على هذا المبلغ من خلال بنوك اخرى وجاري فحصها وقد تكون مزورة.
وتابع ان المبلغ الكبير استطاع الحصول عليه من خلال صرف شيكات بمبالغ هائلة مقابل فائدة كبيرة حصل عليها البنك ومن خلال تعزيز موقفه باوراق ثبوتية.
وتمكن رجل الاعمال المختلس والذي يعمل في العقارات وصاحب بنايات سكنية ومصنع باطون والذي تتحفظ معا على نشر اسمه من الهرب خارج فلسطين.
وحول امكانية احضاره عبر الانتربول، اكد ارزيقات ان بالامكان احضاره لانه لا يحمل سوى الجنسية الفلسطينية وسيكون ذلك بناء على طلب وقرار من النائب العام في حال انتهت التحقيقات الكاملة وثبت تورطه.
واكد ان اعمال البحث جارية من قبل المباحث العامة ومستمرة في كل الاتجاهات وان الشرطة لم تتلق سوى شكوى واحدة من هذا البنك.
مصادر خاصة أكدت أن تقديم البنوك لتسهيلات ائتمانية أو قروض للعملاء، يجب أن يرافقه اعتماد أساليب واعتبارات وتحليلات من البنك للعميل وشخصه، وقدرته على السداد وطبيعة المشروع المنفذ، وطلب ضمانات والقيام بالدراسات الكافية، وليس اتخذ قرارات ارتجالية باعطاء القرض.
وفي السياق، أكد محافظ سلطة النقد، عزام الشوا المتانة والسلامة والملاءة المصرفية العالية للقطاع المصرفي الفلسطيني، ومدى التطور الكبير في أعماله ومنتجاته وخدماته وانتشاره والكفاءة في إدارة المخاطر لديه، وعلى رأسها مخاطر التشغيل.
وقال الشوا إن سلطة النقد قد وفرت بنية تحتية متطورة هي الأحدث على مستوى العالم، للحد من كافة اشكال المخاطر التي تصاحب الاعمال المصرفية المعتادة ومن ضمنها المخاطر التشغيلية.
وشدد على ضرورة توخي الدقة والحصافة المهنية اللازمة وعلى الأخص عند طرح المواضيع والأمور المصرفية في وسائل الاعلام، نظرا للأهمية المطلقة للمحافظة على الاستقرار المالي والمصرفي الفلسطيني.
وطمأن جمهور المتعاملين مع القطاع المصرفي عموما، والبنك الأهلي الأردني على وجه الخصوص، وأكد بأن المركز المالي للبنك الأهلي الأردني متين ويتمتع البنك بمؤشرات مالية ممتازة، وتعبر عن سلامة أعماله واستقراره ونموه المطرد وفقا للمعايير الدولية الفضلى.
وأضاف ان تحقيقات شاملة تجري بموجب القانون والأنظمة المرعية بخصوص الحدث التشغيلي المتعلق بعملية مصرفية محدودة تمت في البنك المذكور، وان والموضوع متابع عن كثب وبالاهتمام اللازم مع كافة الجهات المعنية.
وقال البنك الأهلي الأردني في بيان له إن ما تعرض له أحد فروعه في فلسطين من "عملية احتيال" قام بها أحد رجال الأعمال تندرج تحت مخاطر التشغيل التي تتعرض لها البنوك، مشيرا إلى أن ما تم تناقله عن حجم هذه العملية "غير دقيق"، قائلا أن البنك الأهلي الأردني يمتاز بملاءة ومتانة مالية مرتفعة جداً، كما أنه يتمتع بتميزه في تقديم خدماته.
وأكد البيان أن إدارة البنك الأهلي الأردني تؤكد دعمها الكامل لفروع البنك المتواجدة في فلسطين، والذي يعكسه خطته الطموحة بالتفرع خلال السنوات الثلاث القادمة والمدعومة من سلطة النقد الفلسطينية؛ حيث ستصل عدد فروع البنك هناك إلى تسعة فروع بنهاية العام الحالي 2017.
وتابع ان إدارة البنك الأهلي الأردني تتقدم ببالغ الشكر والتقدير لمحافظ سلطة النقد الفلسطينية وكافة العاملين بها على دعمهم المتواصل لخطة البنك في استمرار تقديمه لخدماته ومنتجاته المصرفية المتميزة لخدمة الاقتصاد والمجتمع الفلسطيني. (عن: "معا")

 

اضافة تعليق

الاسم الشخصي *

 

المنطقة / البلدة

البريد الالكتروني

 

عنوان التعليق *

 

التعليق *

 

الصفحة الاولى | الاعلان في الموقع | اتصلوا بنا |                                                                                                                                                                                               Powered By ARASTAR