www.almasar.co.il
 
 

مثول فريق هبوعيل ام الفحم امام محكمة الطاعة التابعة للاتحاد العام لكرة القدم

سيمثل اليوم الاربعاء فريق هبوعيل ام الفحم امام محكمة الطاعة التابعة...

النائب جبارين: موقف وزيرة خارجية الاتحاد الاوروبي موغريني صفعة لترامب ونتنياهو

أثنى النائب د. يوسف جبارين، رئيس لجنة العلاقات الدولية في القائمة...

الاتحاد الاوروبي: نتمسك بحل الدولتين من أجل تحقيق السلام العادل

وصل بيان صادر عن الاتحاد الأوروبي جاء فيه ما يلي: "عبَّرّ الاتحاد...

منحة 23 ألف شيقل عند بلوغ سن 21 هدية من الدولة

علم مراسل موقع وصحيفة "المسار" انه بتداء من شهر كانون الثاني 2017 ستقوم...

ام الفحم تزف شهداءها.. الآلاف يشيعون جثامين الشبان الثلاثة محمد جبارين منفذي عملية القدس

التزمت مدينة أم الفحم مع أبنائها الشهداء، محمد ومحمد ومحمد جبارين،...

ما هي الطرق للحصول على صديقات جدد

وسعي دائرة معارفك بمجرد الانتهاء من الدراسة سوف تلاحظين بأن العدد...
  حجم الزيادة على الحد الادنى للأجور

مقبول

لا يكفي

يجب مضاعفة الأجر في ظل غلاء المعيشة

ام الفحم 22-32
الناصرة 31-20
بئر السبع 33-21
رامالله 32-22
عكا 29-23
يافا تل ابيب 29-24
القدس 32-18
حيفا 31-23

اتحاد مساجد وادي عارة: القدس عربية إسلامية رغم أنف ترامب والاحتلال

التاريخ : 2017-12-05 22:45:45 |



وصل الى صحيفة وموقع "المسار" بيان صادر عن اتحاد مساجد وادي عارة، جاء فيه ما يلي:  "إن ما يتردد في وسائل الإعلام حول نية الرئيس الأميركي دونالد ترامب إلقاء خطاب يوم غد الأربعاء يعلن فيه عن نقل سفارة بلاده من تل - أبيب إلى القدس المحتلة والاعتراف بالقدس عاصمة للمؤسسة الإسرائيلية هي خطوة خطيرة ستشعل المنطقة، وهي تأكيد آخر على أن واشنطن بسياساتها الحمقاء جزء لا يتجزأ من المشروع الصهيوني الذي يسعى إلى بسط السيادة الإسرائيلية على مدينة القدس وعلى المسجد الأقصى بشكل خاص، سعيا إلى تحقيق وهم الهيكل المزعوم.. 
وإننا إذ نعلن موقفنا الرافض لهذه الجريمة ولسياسات واشنطن المتآمرة على شعبنا الفلسطيني وعلى أمتنا الإسلامية، فإننا نؤكد ما يلي: 
أولا: إن القدس فلسطينية عربية إسلامية. كانت وستبقى فلسطينية عربية إسلامية، وكل ما يسعى إليه الاحتلال بدعم من الغرب وعلى رأسه أميركا لن يغير هذه الحقيقة.
ثانيا: لا الولايات المتحدة ولا الاحتلال الإسرائيلي بكل ما يملكونه من قوة مادية وبطش وجبروت يمكنهم أن يغيروا من واقع الأمر، فمقاليد الأمر كله بيد رب أميركا والاحتلال؛ رب العالمين سبحانه وتعالى الذي قرر هذه الحقيقة من فوق سبع سماوات في قوله عز من قائل: "سبحان الذي أسرى بعبده ليلا من المسجد الحرام إلى المسجد الأقصى الذي باركنا حوله لنريه من آياتنا إنه هو السميع البصير".
ثالثا: نعبر عن أسفنا الشديد للحال الذي أوصلت إليه أنظمة عربية شعوبها وقضاياها، إلى الحد الذي أصبح التآمر على قضايا الأمة الكبرى جهارا نهارا، وفي التالي فإنه لا يجب التعويل على هذه الأنظمة الساقطة، وتعويلنا أولا وآخرا على رب العالمين، فهو الذي ينصر عباده المؤمنين، ثم على شعبنا الحر وعلى الشرفاء من أبناء هذه الأمة في تحريك المياه الراكدة وقلب الموازين.. بل وقلب الطاولة على رؤوس جميع الذين يتآمرون ويخططون لتسليم قياد الأمة لأعداء الأمة.
رابعا: ندعو الأهل جميعا في الداخل الفلسطيني عامة وفي القدس خاصة إلى تكثيف شد الرحال إلى المسجد الأقصى المبارك غدا الأر بعاء وعلى مدار أيام الأسبوع.
- القدس والأقصى أمانة في أعناقنا جميعا.. 
- القدس عربية إسلامية رغم أنف ترامب وأميركا والاحتلال".

 

اضافة تعليق

الاسم الشخصي *

 

المنطقة / البلدة

البريد الالكتروني

 

عنوان التعليق *

 

التعليق *

 

الصفحة الاولى | الاعلان في الموقع | اتصلوا بنا |                                                                                                                                                                                               Powered By ARASTAR