www.almasar.co.il
 
 

الشقيقان مصطفى وشهرزاد سعدي من الناصرة ينجحان بامتحان التمريض في ذكرى وفاة والدهما

قصة مؤثرة وملهمة خطّها الشقيقان مصطفى وشهرزاد سعدي من مدينة الناصرة ،...

معطيات: سخنين والناصرة ويركا الأخطر عربيًا في أيام الشتاء بسبب حوادث الطرق

وصل الى صحيفة وموقع "المسار" بيان صادر عن جمعية اور يروك ، جاء فيه :"مع...

الناصرة: وقفة تضامنية احتجاجًا على محاكمة قيادي أبناء البلد رجا إغبارية

شارك العشرات في الناصرة في وقفة احتجاجية وتضامنية احتجاجًا على...

منحة 23 ألف شيقل عند بلوغ سن 21 هدية من الدولة

علم مراسل موقع وصحيفة "المسار" انه بتداء من شهر كانون الثاني 2017 ستقوم...

ام الفحم تزف شهداءها.. الآلاف يشيعون جثامين الشبان الثلاثة محمد جبارين منفذي عملية القدس

التزمت مدينة أم الفحم مع أبنائها الشهداء، محمد ومحمد ومحمد جبارين،...

ما هي الطرق للحصول على صديقات جدد

وسعي دائرة معارفك بمجرد الانتهاء من الدراسة سوف تلاحظين بأن العدد...
  لمن ستصوت لرئاسة بلدية ام الفحم في الانتخابات الوشيكة؟!

خالد حمدان

سمير صبحي

رامز محمود

علي بركات

تيسير سلمان

علي خليل

ام الفحم 22-32
الناصرة 31-20
بئر السبع 33-21
رامالله 32-22
عكا 29-23
يافا تل ابيب 29-24
القدس 32-18
حيفا 31-23

الناصرة والحركة الادبية في الداخل تفجعان بوفاة الأديب إدمون شحادة عن عمر يناهز 84 عاماً

التاريخ : 2017-12-17 09:21:27 |



فجعت مدينة الناصرة بوفاة الأديب والشاعر إدمون شحادة، والد الأمين العام للتجمع الوطني الديمقراطي، د. إمطانس شحادة، عن عمر يناهز 84 عاما.

وسيشيع جثمانه اليوم الأحد، في تمام الساعة الثالثة عصرًا، من كنيسة الموارنة في مدينة الناصرة إلى مثواه الأخير.

ولد إدمون إلياس شحادة في مدينة حيفا عام 1933، درس بعض الدراسات التكميلية العليا في معاهد خاصة، بعد أن أنهى المرحلة الثانوية، وعمل في مكتبة افتتحها في مدينة الناصرة.

شغل الراحل عضو مؤسس وعضو اللجنة التنفيذية في رابطة الكتاب والأدباء العرب الفلسطينيين، وشارك في النشاطات الثقافية والأدبية المختلفة، ونشر إنتاجه في المجلات والملاحق الأدبية للصحف المحلية والعربية والأوربية.

صدر له عدة دواوين شعرية، منها: تلاحم الوجوه والمعاني (1973)، حين لم يبق سواك (1975)، أصوات متداخلة (1981)، قمر بوجه مدينتي (1985)، صهيل المطر (1989)، الخروج من مرايا العشق والترحال (1996)، لم يعد الوقت حارسًا (2000).

ومن أعماله الإبداعية الأخرى: الطريق إلى بير زيت (رواية)، صدرت العام 1988, وعدد من المسرحيات منها: برج الزجاج (1974)، سور البلالين (1975)، الصمت والرمال (1978)، القديسة (1980)، بيت في العاصفة (1982)، الخروج من دائرة الضوء الأحمر (1986)، زهرة الكستناء (1990)، الزائر الغريب (2000).

نال الجائزة الأولى للإنتاج المسرحي بحيفا عام 1977، وجائزة التفرغ للأدب العربي من وزارة المعارف والثقافة عام 1989، ودرع دار الثقافة العربية للشعراء الوطنيين 1992.

انت ممنوع من التعليق من قبل الادارة