www.almasar.co.il
 
 

شاكر فريد حسن: حول منع ومصادرة قصة الاطفال ”من اين يأتي الاطفال؟” لميسون أسدي في أم الفحم

قامت مجموعة شبابية في ام ألفحم بمنع توزيع ونشر قصة "من اين يأتي...

النائب الزبارقة؛ صيادو الفريديس يتعرضون للمضايقات لانهم يحافظون على ما تبقى من هوية الطنطورة المهجرة

في أعقاب التضييقات الجديدة التي يمارسها، المجلس الإقليمي حوف هكرمل...

شاكر فريد حسن: لمن أغني..؟!

لمن أغني يا حبيبتي هل أغني لعينيك الساحرتين أم لخديك الناعمتين

منحة 23 ألف شيقل عند بلوغ سن 21 هدية من الدولة

علم مراسل موقع وصحيفة "المسار" انه بتداء من شهر كانون الثاني 2017 ستقوم...

ام الفحم تزف شهداءها.. الآلاف يشيعون جثامين الشبان الثلاثة محمد جبارين منفذي عملية القدس

التزمت مدينة أم الفحم مع أبنائها الشهداء، محمد ومحمد ومحمد جبارين،...

ما هي الطرق للحصول على صديقات جدد

وسعي دائرة معارفك بمجرد الانتهاء من الدراسة سوف تلاحظين بأن العدد...
  حجم الزيادة على الحد الادنى للأجور

مقبول

لا يكفي

يجب مضاعفة الأجر في ظل غلاء المعيشة

ام الفحم 22-32
الناصرة 31-20
بئر السبع 33-21
رامالله 32-22
عكا 29-23
يافا تل ابيب 29-24
القدس 32-18
حيفا 31-23

شاكر فريد حسن: صدام حسين روائيًا..!

التاريخ : 2018-01-31 19:40:28 |



كتب: شاكر فريد حسن

القلائل يعرفون أن الرئيس العراقي الراحل صدام حسين، الذي حكم العراق بقبضة حديدية، قبل أن يعدم فجر ليلة عيد الأضحى، كان روائيًا، وكان يقضي أكثر أوقاته في المطالعة والكتابة، وقد صدرت له أربعة روايات ذات طابع رومانسي، وهي:"زبيبة"التي صدرت في العام٢٠٠٠، وتتناول قصة حب بين حاكم قوي حكم العراق عبر تاريخها، وبين فتاة جميلة القوام من عامة الشعب تدعى"زبيبة"، كان زوجها قاسيًا وغير محبًا، وكان قد اغتصبها.

والرواية الثانية بعنوان"القلعة الحصينة"،التي نشرها في العام ٢٠٠١، وتدور أحداثها حول قصة زفاف بطل عراقي ممن شاركوا في الحرب ضد ايران، وتتضمن ثلاث شخصيات:الأخوين محمود وصباح، وامرأة شابة تدعى شاترين من مدينة السليمانية.

أما الرواية الثالثة فهي"رجال ومدينة" وصدرت في العام٢٠٠١، وتدور حول الطفولة والمشاعر الداخلية، وتتحدث عن نشوء حزب البعث العربي الاشتراكي العراقي في تكريت.

والرواية الرابعة والأخيرة، هي"أخرج منها يا ملعون"، وصدرت قبيل دخول قوات الغزو الامريكية الى العراق، وتدور أحداثها حول شخصيتي حزقيال وابنة القبيلة نخوة.

وكانت ابنة صدام حسين رغد قد حاولت نشر هذه الرواية في الاردن، لكن الحكومة منعت نشرها.

وتتميز كتابة صدام حسين بعنصر التشويق، وتمكنه من عملية السرد بلغة جميلة، وادارتة الحوار بنجاح فائق.

 

اضافة تعليق

الاسم الشخصي *

 

المنطقة / البلدة

البريد الالكتروني

 

عنوان التعليق *

 

التعليق *

 

الصفحة الاولى | الاعلان في الموقع | اتصلوا بنا |                                                                                                                                                                                               Powered By ARASTAR