www.almasar.co.il
 
 

اتهام الشاب نور الدين شناوي من جنين بمحاولة قتل شابة يهودية في العفولة على خلفية قومية

قُدمت ظهر اليوم الخميس لائحة اتهام ضد الشاب نور الدين شناوي من جنين...

عز الدين المناصرة: مجلة الأفق الجديد… القدسُ تجمعُنا (1961-1966)

القدس هي عاصمة الكنعانيين القدامى، وهي عاصمة فلسطين الأبدية، وهي...

نادي الأسير: المحكمة تُمدد اعتقال الأسير الجريح نور الدين شناوي المتهم بتنفيذ عملية الطعن بالعفولة

قال محامي نادي الأسير الفلسطيني خالد محاجنة مساء اليوم الثلاثاء أن...

منحة 23 ألف شيقل عند بلوغ سن 21 هدية من الدولة

علم مراسل موقع وصحيفة "المسار" انه بتداء من شهر كانون الثاني 2017 ستقوم...

ام الفحم تزف شهداءها.. الآلاف يشيعون جثامين الشبان الثلاثة محمد جبارين منفذي عملية القدس

التزمت مدينة أم الفحم مع أبنائها الشهداء، محمد ومحمد ومحمد جبارين،...

ما هي الطرق للحصول على صديقات جدد

وسعي دائرة معارفك بمجرد الانتهاء من الدراسة سوف تلاحظين بأن العدد...
  ما الهدف من تشديد الغرامات على البناء غير المرخص في البلدات العربية؟

منع تطورها عمرانياً

معاقبة المواطنين العرب

فرض قانون الناء والتنظيم

ام الفحم 22-32
الناصرة 31-20
بئر السبع 33-21
رامالله 32-22
عكا 29-23
يافا تل ابيب 29-24
القدس 32-18
حيفا 31-23

رأى الدين فى وضع أكثر من متوفى من الجنسين فى صلاة الجنازة

التاريخ : 2018-02-17 01:32:26 | عن: اليوم السابع



في بعض الأحيان يوجد فى المسجد أكثر من متوفى وربما رجل وامرأة فما كيفية وضعهم أمام الإمام فى صلاة الجنازة؟،سؤال ورد إلى للجنة الفتوى بمجمع البحوث الإسلامية في القاهرة، وكان الجواب: "إنْ كان الموتى من نوع واحد، بأن كانوا رجالاً فقط، أو كانوا نساء فقط، فالأفضل أن يُوضعوا واحدًا بعد واحدٍ مما يلِى القِبْلة؛ ليكونَ الإمام واقفًا بحذاء الكل عند صلاة الجنازة، ولا مانع من جعلهم صفًّا واحدًا، كما كانوا، يصطفون عند أداء الصلاة.

وأما إذا كان الموتى الحاضرون من النوعين: أى كانوا ذكورًا وإناثًا، فإنه من الجائز أن يصلى على كل نوع منهما على حدة، فيصلى على الرجال معًا، ويصلى على النساء معًا؛ وقد رُوى أن عبد الله بن مغفل صلَّى على الرجال على حدة، وصلَّى على المرأة على حدة، ثم قال: هذا الذى لا شك فيه".

وأضافت لجنة الفتوى: "يجوز أن يُصلَّى على الرجال والنساء معًا دفعة واحدة، حيث يُوضع الرجال مما يلى الإمام، ويوضع النساء خلف الرجال من جهة القبلة، كما يكون الشأن فى ترتيب الصفوف فى الصلاة؛ وقد أخرج البيهقى أنه كان فى الشام طاعون مات فيه خلق كثير، فكانوا يُصلون على جنائز الرجال والنساء جميعًا".

اضافة تعليق

الاسم الشخصي *

 

المنطقة / البلدة

البريد الالكتروني

 

عنوان التعليق *

 

التعليق *

 

الصفحة الاولى | الاعلان في الموقع | اتصلوا بنا |                                                                                                                                                                                               Powered By ARASTAR