www.almasar.co.il
 
 

2019-05-19 11:51:12 -> كارثة اثر حادث عمل مروع: مصرع 4 عمال جراء انهيار رافعة في ورشة بناء في مدينة يفنة   2019-05-13 20:59:44 -> الطيبي: توصلنا لاتفاق مع شركة ايجد لزيادة عدد الحافلات في خط وادي عارة لطلاب الجامعات خلال رمضان   2019-05-12 01:07:07 -> قوات الاحتلال تقتحم المسجد الأقصى وتخرج المعتكفين بالقوة بعد صلاة التراويح   2019-05-11 14:56:02 -> العليا تنظر في طلب النيابة تمديد اعتقال الشيخ رائد صلاح في القيد الإلكتروني   2019-05-07 15:59:58 -> مسيرة رمضانية حاشدة نظمها قسم الشبيبة بالجماهيري ام الفحم   

مساعداتٌ خيريةٌ يبطلُها التوثيقُ وتفسدُها الصورُ.. بقلم: د. مصطفى يوسف اللداوي

تمتنع الكثير من العائلات الفلسطينية في قطاع غزة خلال شهر رمضان...

انطلاق فعاليات معسكر “الطاعة والإيمان” التطوعي الأول في مدينة أم الفحم

انطلق فجر اليوم السبت، المئات من أهالي مدينة أم الفحم، تلبية لدعوة...

ام الفحم: الحاج حسن مصطفى اسعد عبد الرزاق(ابو بلال) في ذمة الله

انتقل الى رحمة الله تعالى الحاج حسن مصطفى اسعد عبد الرزاق (ابو بلال) من...

منحة 23 ألف شيقل عند بلوغ سن 21 هدية من الدولة

علم مراسل موقع وصحيفة "المسار" انه بتداء من شهر كانون الثاني 2017 ستقوم...

ام الفحم تزف شهداءها.. الآلاف يشيعون جثامين الشبان الثلاثة محمد جبارين منفذي عملية القدس

التزمت مدينة أم الفحم مع أبنائها الشهداء، محمد ومحمد ومحمد جبارين،...

ما هي الطرق للحصول على صديقات جدد

وسعي دائرة معارفك بمجرد الانتهاء من الدراسة سوف تلاحظين بأن العدد...
  ما رأيك بنتائج انتخابات الكنيست بالنسبة للتمثيل العربي؟

مخيبة للآمال

كانت متوقعة بعد فك المشتركة

لا يهمني

ام الفحم 22-32
الناصرة 31-20
بئر السبع 33-21
رامالله 32-22
عكا 29-23
يافا تل ابيب 29-24
القدس 32-18
حيفا 31-23

إيمان مصطفى محاجنة: ام الفحم كانت مدينة بيضاء مشرقة!

التاريخ : 2018-04-18 15:23:41 |



كانت مدينتنا بيضاء مشرقة
لبست سوادًا وعامت في مآسيها!

 

قتلٌ ونهبٌ وغربان تظللها
ويد الثعالب عاثت في أراضيها

 

 

لا الشجب يجدي ولا التثقيف أصلحنا
كل المواعظ ما أجدت نواهيها

 

 

الخير في بلدي أضحى بلا سندٍ
والشر يستشري ويمضي في سواقيها

 

 

هذا الوباء وهذا الداء حل بها
ما مِن لبيبٍ ولا طبٍّ يداويها

 

 

صمتٌ، وخذلانٌ وذلٌ قد ألمّ بنا
هدَمَ الثوابتَ والحبَّ الذي فيها

 

 

وطني الحبيب خذلتني، أحزنتني
هذي جموع الشر باتت في خوابيها!!

 

 

راهنتُ دومًا أن تكون مدينتي
تاج البلاد ونبضًا خافقًا فيها !!!

 

 

حتى متى هذا الضياع مدينتي؟
تبت يد حملت سلاحا في روابيها

 

 


 

انت ممنوع من التعليق من قبل الادارة