www.almasar.co.il
 
 

اصابة 3 مستوطنين بعملية طعن واستشهاد منفذ العملية بالقرب من رام الله

استشهد فتى برصاص الجيش الاسرائيلي وذلك بعد الاشتباه بقيامه بطعن...

استشهاد فتى (15 عامًا) واصابة العشرات في مواجهات اندلعت مع الجيش الاسرائيلي ببيت لحم

استشهد فتى (15 عاما) واصيب العشرات بالرصاص الحي والاختناق، فجر اليوم...

مصادر فلسطينية: استشهاد أب وابنه واصابة ثالث بجراح خطيرة في غزة

أفادت مصادر فلسطينية اليوم الأحد أنّه: "استشهد اثنان من المواطنين...

منحة 23 ألف شيقل عند بلوغ سن 21 هدية من الدولة

علم مراسل موقع وصحيفة "المسار" انه بتداء من شهر كانون الثاني 2017 ستقوم...

ام الفحم تزف شهداءها.. الآلاف يشيعون جثامين الشبان الثلاثة محمد جبارين منفذي عملية القدس

التزمت مدينة أم الفحم مع أبنائها الشهداء، محمد ومحمد ومحمد جبارين،...

ما هي الطرق للحصول على صديقات جدد

وسعي دائرة معارفك بمجرد الانتهاء من الدراسة سوف تلاحظين بأن العدد...
  ما الهدف من تشديد الغرامات على البناء غير المرخص في البلدات العربية؟

منع تطورها عمرانياً

معاقبة المواطنين العرب

فرض قانون الناء والتنظيم

ام الفحم 22-32
الناصرة 31-20
بئر السبع 33-21
رامالله 32-22
عكا 29-23
يافا تل ابيب 29-24
القدس 32-18
حيفا 31-23

استشهاد الصحافيّ الفلسطيني أحمد أبو حسين متأثرا بجروحه برصاص الجيش الاسرائيلي

التاريخ : 2018-04-25 17:38:20 |



استشهد الصحافي الفلسطيني أحمد أبو حسين مساء اليوم الأربعاء، متأثرًا بجروح أُصيب بها برصاص الجيش الإسرائيلي شرق قطاع غزة قبل نحو 25 يومًا.

وأُصيب الصحفي أبو حسين يوم 31 آذار الماضي بجراح خطرة برصاص الاحتلال، أثناء أدائه مهام عمله في تغطية مسيرات العودة الكبرى السلمية شرق قطاع غزة، فيما تم نقله يوم 16 أبريل إلى مجمع فلسطين الطبي برام الله نظرًا لخطورة جراحه.

ويوم الخميس الماضي 19 نيسان، جرى نقل الصحفي أبو حسين من مجمع فلسطين الطبي إلى مستشفى "تل هاشومير" في إسرائيل، بحسب نقابة الصحفيين الفلسطينيين.

ويرفع الشهيد أحمد أبو حسين عدد شهداء الأسرة الصحفية الفلسطينية إلى اثنين بعد ياسر مرتجى، منذ بداية مسيرات العودة الكبرى شرق قطاع غزة، فيما يصل عدد الشهداء إلى 40.

وأكّدت نقابة الصحفيين الفلسطينيين في وقت سابق، أن "قوات الاحتلال أطلقت النار بشكل مباشر على الزملاء الصحفيين ما أدى إلى إصابة الزميلين أحمد أبو حسين بعيار ناري في البطن، والزميل محمد الحجار بعيار ناري في الكتف، كما أُصيب عدد من الصحافيين بحالات اختناق وإغماء نتيجة استنشاقهم الغاز المسيّل للدموع حيث تعمد جنود الاحتلال استهداف سيارات البث الإخباري بقنابل الغاز بواسطة طائرات مسيرة دون طيار؛ ما أدى إلى إصابة عدد كبير من الإعلاميين بحالات اختناق".

وحمّلت نقابة الصحفيين، الاحتلال المسؤولية الكاملة عن حياة الصحفيين واستمرار جرائمها، مجددة المطالبة بتوفير الحماية الدولية الحقيقية للصحافيين في دولة فلسطين، مُشدّدة على ضرورة تدخل كافة المنظمات الدولية والإنسانية لتحمل مسؤولياتها تجاه هذه الجرائم.

 

اضافة تعليق

الاسم الشخصي *

 

المنطقة / البلدة

البريد الالكتروني

 

عنوان التعليق *

 

التعليق *

 

الصفحة الاولى | الاعلان في الموقع | اتصلوا بنا |                                                                                                                                                                                               Powered By ARASTAR