www.almasar.co.il
 
 

اعتقال مشتبه عربي (35 عاما) من الجنوب بسرقة مجوهرات من محل تجاري في مجمع بكفارسابا

وصل الى صحيفة وموقع "المسار" بيان صادر الشرطة جاء فيه: "في يوم الاحد...

ندوة في جامعة بنغا الهنديّة عن أدب الأطفال عند الاديبة د. سناء الشعلان

إستضافت جامعة بنغا،مالدوه،بنغال الغربية في الهند ندوة علميّة عن أدب...

الشيخ د. مشهور فواز يجيب على فتاوى الزيتون: ما هو نصاب زكاته؟ وكيف يزكى؟

زكاة الزيتون واجبة عند أكثر أهل العلم ، ونصاب زكاة الزيتون هو خمسة...

منحة 23 ألف شيقل عند بلوغ سن 21 هدية من الدولة

علم مراسل موقع وصحيفة "المسار" انه بتداء من شهر كانون الثاني 2017 ستقوم...

ام الفحم تزف شهداءها.. الآلاف يشيعون جثامين الشبان الثلاثة محمد جبارين منفذي عملية القدس

التزمت مدينة أم الفحم مع أبنائها الشهداء، محمد ومحمد ومحمد جبارين،...

ما هي الطرق للحصول على صديقات جدد

وسعي دائرة معارفك بمجرد الانتهاء من الدراسة سوف تلاحظين بأن العدد...
  لمن ستصوت لرئاسة بلدية ام الفحم في الانتخابات الوشيكة؟!

خالد حمدان

سمير صبحي

رامز محمود

علي بركات

تيسير سلمان

علي خليل

ام الفحم 22-32
الناصرة 31-20
بئر السبع 33-21
رامالله 32-22
عكا 29-23
يافا تل ابيب 29-24
القدس 32-18
حيفا 31-23

د. فارس سلامة اخصائي قسم الأمراض الجلدية والمركز التجميلي بمستشفى ايخيلوف:"يجب عدم التعرض للمواد التي نعلم انها مؤججة ومسببة للحساسية"(الج

التاريخ : 2018-09-30 09:38:08 |



"العلاجات الحديثة آمنة للاستخدام، سريعة الفعالية وساعات عملها أطول، وتتميز بعدم التسبب بتأثيرات سلبية وغير مرغوبة على عمل الدماغ مثل قلة التركيز، النعاس وغيرها"

نتطرق في الجزء الثاني من اللقاء مع د. فارس سلامة، اخصائي الامراض الجلدية، طبيب مختص في قسم الجلد والمركز التجميلي في مستشفى ايخيلوب، وأخصائي الأمراض الجلدية في صندوق المرضى مئوحيدت، لئوميت ومكابي، عن تشخيص الشرية والوقاية منها بالإضافة الى العلاجات المتبعة.

• كيف يتم تشخيص الشرية؟
" يعتمد تشخيص الشرية ونوعها على الحديث مع المريض والتحقيق معه لمعرفة حدة الحالة، مدى استمرارها، مدى تأثيرها على حياته اليومية، او المسببات التي تزيد من تفاقهما، وبعد ذلك يأتي فحص المريض للتأكد من أن الطفح الجلدي ملائم للشرية. اما بالنسبه لفحوصات الدم فتتم بناء على وجود شك للاصابة بالشرية، وهي ليست فحوصات روتينية ويتم اخذها فقط ان كان هناك شك بمسببات داخليه معينه، احد الفحوصات مثلا هو فحص الدم لتحديد وجود مواد من نوع IGE لواحد من بين المؤرجات المشكوك بها.
بالنسبه لاختبارات الحساسية، مثل اختبار الجلد التحسسي فهنا ايضا توصي التعليمات العالمية الأخيرة بعدم اجرائها بشكل روتيني لقلة مصداقيتها، وفي هذا الاختبار يتم وخز الجلد بمواد ضئيلة جدا من المواد المؤججة لمعرفة اي مادة مؤججة تسبب التفاعل مع الجلد وتحدث الانتفاخ".

• كيف نقي انفسنا من الاصابة بالشرية؟
"أولا يجب عدم التعرض للمواد التي نعلم انها مؤججة ومسببة للحساسية او تؤدي الى زيادتها، ويجب الانتباه اليها والابتعاد عنها، بما يتضمن احيانا محاولة تغيير اسلوب الحياة. مثلا معروف ان الحمام الساخن يفاقم الشرية، لذلك يجب الابتعاد عن الحمام الساخن، والاستحمام بمياه باردة وذلك قد يساعد في التخفيف من الوضع والتهدئة، كذلك يجب الانتباه الى انواع الادوية التي نتناولها خاصة في الفترة الاخيرة قبل ظهور الشرية، ويجب الانتباه الى المكملات الغذائية او مسكنات الاوجاع والتي يمكن ان تكون السبب في حدوث المشكلة. كذلك لا يجب ارتداء الملابس الضيقة، والمصنوعة من الصوف والتي قد تهيّج الجلد وتزيد من الحكة والشرية".

• ماذا عن العلاجات بالادوية؟
"العلاجات الاولية التي نستخدمها هي مضاد الهيستامين وهي من اكثر الادوية استخداما وتؤدي الى تخفيف تأثير الهيستامين في الجسم والذي يسبب اعراض الشرية، وهذه المواد تستخدم منذ سنوات طويلة - منذ الخمسينات، وهي ذات اقدمية وتوجد انواع منها تحتاج الى وصفة طبيب واخرى بدون وصفة طبيب.
يمكن تقسيم الادوية الى نوعين، النوع الاول هو من الجيل الاول، مثل دواء اهيستون، وما يميز هذه الأدوية هو الوصول الى الدماغ والتأثير عليه، حيث تجتاز الغلاف الذي يحمي الدماغ، ومن سيئات هذه الأدوية انها قد تؤدي الى النعاس وعدم التركيز وأحيانا تمس بالنوم حيث لا يكون النوم عميقا، وتأُثيرات اخرى غير مرغوب فيها. عادة تؤخذ هذه الأدوية اكثر من مرة في اليوم، مرتين او ثلاث مرات في اليوم.
الجيل الثاني من الادوية هي الادوية الاحدث والتي لا تجتاز الغشاء الذي يقي الدماغ ولا تدخل الى الدماغ ولا تسبب التأثيرات المتعلقة بالتركيز والتأثيرات السلبية الأخرى، مثل دواء "زيليرجي" أو "تلفاست" حيث يتميز الاخير بسرعة تأثيره، حيث يبدأ التأثير وتحسين أعراض الشرية خلال وقت قصير جدا، ويستمر عمل الدواء، لساعات طويلة. تظهر التوصيات والابحاث الاخيرة ان هذه المجموعة من الادوية آمنة جدا للاستخدام.
توجد ايضا انواع ادوية اخرى وهي عقاقير الستيروئيدات والتي تؤخذ عن طريق الفم وهي مواد فعالة جدا لكن استعمالها ممكن ان يكون لفترات قصيرة جدا لا تتعدى اسبوعين حتى 3 اسابيع لان لهذه المواد تأثير سلبي على الأمد الطويل مثل التسبب بهشاشة العظام، رفع ضغط الدم، رفع السكر وتأثير على المعدة ، لذلك يجب ان يكون استخدامها قصيرا وتعطى بالحالات الطارئة او الصعبة.
في الحالات الطارئة والخطيرة التي تؤدي الى ضيق التنفس او انخفاض ضغط الدم يتم استخدام الادرينالين والذي يعطى في الحالات الطارئة عادة على شكل حقن بواسطة طاقم الاسعاف اوعن طريق المريض نفسه ان كان مزودا بحقن خاصة جاهزة مسبقا بوصفة طبيب.
يوجد علاج حديث جداً دخل الى البلاد مؤخراً وهو علاج بيولوجي يحتوى على مضاد حيوي ضد الـ IGE وهو علاج ذا فعالية كبيرة يمنح بشكل حقن وهو علاج فعال في الحالات المستعصية ويحتوي على مضادات الهيستامين، وحسب سلة الادوية بامكان الطبيب تقديم هذا العلاج للمريض لكنه يمنح ضمن مستوى العلاجات الاخير".

• هل توجد توجيهات خاصة تتعلق بالحساسية في هذه الفترة من السنة؟
"في هذه الفترة من السنة توجد الكثير من المواد المسببة والمهيجة للحساسية، والتي تنتشر في الجو والبيئة المحيطة بنا، وقد نتعرض لها بكثرة خاصة عند السفر، وكذلك عندما نزور اماكن جديدة فبطبيعة الحال توجد اطعمة جديدة، لذلك يجب محاولة تجنب التعرض لمسببات الحساسية خاصة للاشخاص الذين يعانون من الحساسية، وكذلك من المفضل في الرحلات التزود بمضادات الحساسية بالاخص للأولاد كعلاج اولى في حالة ظهور نوع من الحساسية البسيطة، اما اذا كانت الحالات شديدة فتحتاج الى تشخيص طبيب".

اضافة تعليق

الاسم الشخصي *

 

المنطقة / البلدة

البريد الالكتروني

 

عنوان التعليق *

 

التعليق *

 

الصفحة الاولى | الاعلان في الموقع | اتصلوا بنا |                                                                                                                                                                                               Powered By ARASTAR