www.almasar.co.il
 
 

2019-09-15 14:26:00 -> اتفاق بين الشركة الاقتصادية في بلدية أم الفحم ومبادرة كو-إمباكت لتعزيز سوق العمل في المدينة   2019-09-11 23:03:35 -> اسقاط مشروع قانون الكاميرات الذي بادر اليه الليكود للمرة الثانية خلال ثلاثة ايام!   2019-09-09 14:11:13 -> الليكود يفشل في تمرير قانون الكاميرات بالتصويت الاولي.. الطيبي: بأصوات المشتركة اسقطنا القانون   2019-09-03 14:27:13 -> تسجيلات صوتية لنتنياهو تهز الاعلام الإسرائيلي   2019-09-03 14:04:28 -> تقرير جديد: اقتحامات المستوطنين ترجمة لتوجهات رسمية لتغيير سياسة الوضع القائم بالقدس   

الاحمر الفحماوي يستضيف اليوم فريق ابناء اللد سادس الترتيب في دربي عربي ساخن على ملعب العفولة

يلاقي الاحمر الفحماوي فريق ابناء اللد، سادس الترتيب، في دربي عربي...

اردان يطالب بتغيير القيم بالمجتمع العربي ويتهم نواب المشتركة بإعاقة جهود الشرطة في منع تفاقم العنف!

صرح القائم باعمال مفتش الشرطة العام الميجر جنرال موطي كوهين ان "قيادة...

حاييم بيباس يطالب نتنياهو بالاعلان عن حالة طواريء في الومجتمع العربي اعقاب تنامي العنف والجريمة

بعث رئيس مركز السلطات المحلية حاييم بيباس برسالة عاجلة لرئيس الحكومة...

منحة 23 ألف شيقل عند بلوغ سن 21 هدية من الدولة

علم مراسل موقع وصحيفة "المسار" انه بتداء من شهر كانون الثاني 2017 ستقوم...

ام الفحم تزف شهداءها.. الآلاف يشيعون جثامين الشبان الثلاثة محمد جبارين منفذي عملية القدس

التزمت مدينة أم الفحم مع أبنائها الشهداء، محمد ومحمد ومحمد جبارين،...

ما هي الطرق للحصول على صديقات جدد

وسعي دائرة معارفك بمجرد الانتهاء من الدراسة سوف تلاحظين بأن العدد...
  هل تؤيد تصريح النائب عودة بانضمام محتمل للمشتركة الى ائتلاف وسط - يسار بشروط؟

نعم

لا

لا يهمني

ام الفحم 22-32
الناصرة 31-20
بئر السبع 33-21
رامالله 32-22
عكا 29-23
يافا تل ابيب 29-24
القدس 32-18
حيفا 31-23

براءة صابر جبارين: باريس الحب!

التاريخ : 2018-12-12 18:39:28 |



باريس تلك المدينة التي لطالما سميتُها بطفولتي بمدينة العُشق وآلجمال ، مدينة العطور والازياء والمناظر الخيالية ، في كل زاوية نجد الابتسامة تضيئ شوارعها، نورها كان يملأ المكان عشقآ وجمالاً.
باريس ذلك الملاك الذي يحوي الكبار والصغار، تلك الجنة التي تشتعل مصابيحها لتعكس ملامح الجمال في شوارعها،كانت باريس ترقُص فرحاً لناسها وأطفالها، كانت باريس في الأمس مدينة يلهو بها آلاطفال، كانت أصوات ضحكاتهم صراخآ تملأ المكان كاصوات الموسيقى التي تنعِش القلوب وَتطرب آلاذان،كانت باريس في الامس مكاناً هادئا يريح النفوس وملجأ للعشاق، بل هي رمزاً للعُشق فالشعراء كانو يتاملون جمالها مِن أجل إكتساب الإلهام المستوحى من جمالها الذي لا يعوض ؛ أمّا عن عطورها الفرنسية فكانت باريس مدينة وَطنآ للعطور الساحرة كانت رائحتها تشعل القلوب حبآ؛ لكن اليوم باريس عطرها اصبح عبارة عن دخان وضباب من الاسلحة الشريرة والعنيفة؛ كانت العصافير تغرد لناسها لكن اليوم صوت القنابل تزرع الرعب في ارضها.. كانت باريس مدينة الجمال والازياء، كانت باريس حلمي فَمكان امنياتي زرعتهُ هناك وأنا خائفة أن تتقلع اسلحتهم حلمي من جذورهِ وتموت ملاكي وحبي باريس..💙
باريس .. كانت في ألامس مدينة الحب والجمال اما آلان هيَ مدينة الحرب ..😥
من المفترض ان تحتفل وتغني باريس بديسمبر لكنها تبكي وكأنها في عزاء..💔
انت ممنوع من التعليق من قبل الادارة