www.almasar.co.il
 
 

2019-10-10 10:59:14 -> مسيرة السيارات الاحتجاجية ضد العنف تغلق شارع 6 امام حركة السير والشرطة تحرر المحالفات!   2019-09-30 13:19:50 -> مسيرات ووقفات طلابية احتجاجية في ام الفحم ضد العنف والجريمة   2019-09-24 13:10:49 -> عكا: مقتل الشاب محمد طبراني (22 عاما) بعد تعرضه لاطلاق نار في منطقة الفنار   2019-09-15 14:26:00 -> اتفاق بين الشركة الاقتصادية في بلدية أم الفحم ومبادرة كو-إمباكت لتعزيز سوق العمل في المدينة   2019-09-11 23:03:35 -> اسقاط مشروع قانون الكاميرات الذي بادر اليه الليكود للمرة الثانية خلال ثلاثة ايام!   2019-09-09 14:11:13 -> الليكود يفشل في تمرير قانون الكاميرات بالتصويت الاولي.. الطيبي: بأصوات المشتركة اسقطنا القانون   2019-09-03 14:27:13 -> تسجيلات صوتية لنتنياهو تهز الاعلام الإسرائيلي   2019-09-03 14:04:28 -> تقرير جديد: اقتحامات المستوطنين ترجمة لتوجهات رسمية لتغيير سياسة الوضع القائم بالقدس   

الاحمرالفحماوي يستضيف اليوم اخاء الناصرة وسط آمال عريضة في حصد الانتصار السادس تواليا

يلاقي الاحمر فريق مكابي اخاء الناصرة، في دربي عربي مثير وعلى صفيح...

هبوعيل ام الفحم يقهر اشكلون في عقر داره بهدف دون رد وسط الهتافات المعهودة من الجماهير الفحماوية

حقق فريق هبوعيل أم الفحم فوزه الخامس على التوالي، امام هبوعيل اشكلون...

الاحمر الفحماوي يتنفس هواء القمة ويزحف نحو المرتبة الثالثة ويستعد لمواجهة اشكلون اليوم

بأداء شامخ وباذخ، يبعث على الفخر والاعتزاز ويعزز الآمال بان الكرة...

منحة 23 ألف شيقل عند بلوغ سن 21 هدية من الدولة

علم مراسل موقع وصحيفة "المسار" انه بتداء من شهر كانون الثاني 2017 ستقوم...

ام الفحم تزف شهداءها.. الآلاف يشيعون جثامين الشبان الثلاثة محمد جبارين منفذي عملية القدس

التزمت مدينة أم الفحم مع أبنائها الشهداء، محمد ومحمد ومحمد جبارين،...

ما هي الطرق للحصول على صديقات جدد

وسعي دائرة معارفك بمجرد الانتهاء من الدراسة سوف تلاحظين بأن العدد...
  هل تؤيد استمرار الاحتجاجات في مداخل البلدات العربية ضد الجريمة والعنف ؟

نعم

لا

لا يهمني

ام الفحم 22-32
الناصرة 31-20
بئر السبع 33-21
رامالله 32-22
عكا 29-23
يافا تل ابيب 29-24
القدس 32-18
حيفا 31-23

الفحماوي إبراهيم محاميد: رصاصة طائشة اخترقت مبنى مدرسة خلال عملنا وبلطف من الله لم تقع كارثة

التاريخ : 2019-10-09 15:18:38 |



لا يمضِ يوم دون ان سمع اخبارا جديدة عن تداعيات فوضى السلاح والرصاص الطائش الذي اخترق الكثير من البيوت والسيارات والمباني في بلداتنا العربية، وأسفر عن إصابات متفاوتة ومقتل آخرين، وهذه المرّة كادت رصاصة طائشة ان تؤدي إلى كارثة بعد ان اخترقت مبنى مدرسة تعج بمئات الطلاب والطالبات في مدينة أم الفحم.

الشاب إبراهيم توفيق (صدام) محاميد حدّثنا عن الحادثة قائلاً: "كنت اعمل أنا وشخص اخر في مجال الكهرباء بمدرسة دار الحكمة بمدينة أم الفحم، وخلال عملنا سمعنا صوتا غريبا، واذا برصاصة اخترقت البناية وارتطمت بالسلم.. وبلطف من الله لم يصاب اي شخص بإذى، فالطلبة كانوا قد انهوا الدوام التعليمي في تلك الأثناء، لكن لو وقف اي شخص في المكان الذي أصابته الرصاصة فستكون النتيجة مؤلمة".
وتابع ابراهيم محاميد يقول: "المجتمع العربي يشهد حالات عنف وقتل واطلاق الرصاص، ومن هنا اناشد العمل على وقف هذه الأعمال، فالرصاص اصبح يهدد حياتنا في كل مكان، فيكفي الأرواح التي سًلبت حتى اليوم، والإصابات التي تحصل بسبب اطلاق الرصاص. نريد ان نعيش بسلام وامان، لا ان نكون تحت خطر السلاح والرصاص الذي يقتلنا كل يوم".

 
 







انت ممنوع من التعليق من قبل الادارة