www.almasar.co.il
 
 

الشرطة تعلن عن فك لغز جريمة قتل عبد السلام جابر (57 عاما) من الطيبة في شهر تموز الماضي

أعلنت الشرطة امس عن تمكنها من حل لغز جريمة قتل المواطن عبد السلام جابر...

العربية للتغيير: ندين الاغتيالات والحصار على غزة ونحمل نتنياهو مسؤولية سفك الدماء

ادانت العربية للتغيير في بيان صادر عنها العدوان الإسرائيلي على قطاع...

عن طريق الصدفة.. أحشاء سمكة قرش تفك لغز سائح مفقود

كشفت وسائل إعلام بريطانية عن "حادثة غريبة"، حيث قالت إن السلطات في...

منحة 23 ألف شيقل عند بلوغ سن 21 هدية من الدولة

علم مراسل موقع وصحيفة "المسار" انه بتداء من شهر كانون الثاني 2017 ستقوم...

ام الفحم تزف شهداءها.. الآلاف يشيعون جثامين الشبان الثلاثة محمد جبارين منفذي عملية القدس

التزمت مدينة أم الفحم مع أبنائها الشهداء، محمد ومحمد ومحمد جبارين،...

ما هي الطرق للحصول على صديقات جدد

وسعي دائرة معارفك بمجرد الانتهاء من الدراسة سوف تلاحظين بأن العدد...
  هل تؤيد استمرار الاحتجاجات في مداخل البلدات العربية ضد الجريمة والعنف ؟

نعم

لا

لا يهمني

ام الفحم 22-32
الناصرة 31-20
بئر السبع 33-21
رامالله 32-22
عكا 29-23
يافا تل ابيب 29-24
القدس 32-18
حيفا 31-23

فك رموز جريمة القتل المزدوجة في حفل الزفاف في بسمة طبعون

التاريخ : 2019-11-08 12:40:03 |



جاءنا قبل قليل بيان صادر عن المتحدث باسم شرطة إسرائيل للإعلام العربي، وجاء فيه: "شرطة إسرائيل تعلن عن فك رموز جريمة القتل ال34 في المجتمع العربي منذ بداية العام 2019".

وقال البيان انه "سمح للنشر بان شرطة إسرائيل تنجح بفك رموز جريمة القتل المزدوجة في حفل الزفاف في بسمة طبعون التي وقعت يوم 20.9.2019 والتي اسفرت عن مقتل المرحومين بيان بشكار وابراهيم سعدي، لتقدم النيابة العامة صباح هذا اليوم ضد المشتبهين تصريح مدعٍ حول نيتها لتقديم لائحة إتهام تنسب لهما المسؤولية لإرتكاب جريمة القتل النكراء*

في أعقاب تحقيق معقد وموضوعي ومركز أجراه طاقم تحقيق خاص في مديرية اشير لمدة شهر ونصف تقريبًا، وبعد بناء قاعدة أدلة وبينات كافية، قدمت صباح هذا اليوم النيابة العامة لواء حيفا الى محكمة الصلح في حيفا ضد المشتبهين سيف سعدي (25 عام) وابراهيم سعدي (22 عام) كليهما من بسمة طبعون، تصريح مدعٍ حول نيتها لتقديم لائحة إتهام تنسب له المسؤولية لإرتكاب جريمة القتل المزدوجة التي وقعت يوم 20.9.2019 في حفل الزفاف في القرية والتي اسفرت عن مقتل المرحومين بيان بشكار وابراهيم سعدي رمياً بالرصاص.
بداية هذه القضية تعود الى تلقي بلاغ في مركز الشرطة 100 يوم 20.9.2019 حول حادثة إطلاق نار في حفل زفاف قرب المسجد في بلدة بسمة طبعون مما اسفر عن اصابة 4 اشخاص من سكان بسمة طبعون اثر اطلاق نار اثنين منهما باصابات بالغة وواحد باصابات صعبة اما الاخير باصابات طفيفة.
طواقم طبية سارعت الى المكان وقامت بمحاولات إنعاش لكن للأسف الشديد هذه المحاولات باءت بالفشل حيث إضطر الطاقم الطبي الإقرار عن وفاة اثنين من المصابين. وبعد ارتكاب الجريمة النكراء لاذ المشتبهون بالفرار الى مناطق السلطة الفلسطينية واختبأوا في شقة سكنية هناك.

فور تلقي البلاغ سارعت قوات من الشرطة الى المكان بما فيها من محققين وخبراء تشخيص جنائي الذي قاموا بجمع بينات فورنزية مخبرية ومن ثم واصل المحققون عملهم الموضوعي والجذري حيث استغرق التحقيق حوالي شهر ونصف وشمل العديد من إجراءات التحقيق المعقدة، بما فيها التحليل الجنائي للبينات المخبرية التي تم جمعها على يد خبراء التشخيص الجنائي من مسرح الجريمة.

 وفي وقت لاحق وبفضل استخدام تدابير تكنولوجية متقدمة، دهام افراد القوة الخاصة 33 فجر10.10.2019 شقة سكنية وتم القاء القبض على المشتبهين حين رقدوا للنوم في شقة سكنية في مدينة جنين. وتم تمديد توقيف المشتبهين على يد المحكمة وفق متطلبات التحقيق من وقت الى آخر لتقدم هذا الصباح

النيابة العامة لواء حيفا الى محكمة الصلح في حيفا ضد المشتبهين سيف وابراهيم سعدي، تصريح مدعٍ حول نيتها لتقديم لائحة إتهام تنسب له المسؤولية لإرتكاب جريمةالقتل النكراء.

 ويذكر ان هذه جريمة القتل الثالثة هذا الاسبوع التي نعلن عن فك رموزها في لواء الساحل في المجتمع العربي هذا بالرغم من التحديات في مثل هذه الجرائم وأولها عدم التعاون من قبل شهود عيان في او قرب مسرح الجريمة. وبهذا يصل عدد قضايا جرائم القتل التي نجحت الشرطة بفك رموزها في المجتمع العربي منذ بداية هذا العام الى 34 قضية.

من الجدير بالذكر أيضاً أن هذا النجاح ينضم أيضاً الى مساعي وجهود الشرطة من أجل حماية المواطنين الممتثلين للقانون وتعزيز شعورهم بالآمان حيث ضبطت الشرطة منذ بداية هذا العام أكثر من 4,200 قطعة سلاح غير قانونية وألقت القبض على أكثر من3,770 مشتبه غالبيتهم في المجتمع العربي هذا وتقديم اكثر من 1000 لائحة اتهلم ضد هولاء المجرمين الى المحاكم لتاخذ العدالة مجراها من اجل ابعادهم عن المجتمع لأطول بهدف حماية المواطنين الابرياء وتعزيز شعورهم بالامان"- الى هنا البيان.

انت ممنوع من التعليق من قبل الادارة