www.almasar.co.il
 
 

منحة 23 ألف شيقل عند بلوغ سن 21 هدية من الدولة

علم مراسل موقع وصحيفة "المسار" انه بتداء من شهر كانون الثاني 2017 ستقوم...

ام الفحم تزف شهداءها.. الآلاف يشيعون جثامين الشبان الثلاثة محمد جبارين منفذي عملية القدس

التزمت مدينة أم الفحم مع أبنائها الشهداء، محمد ومحمد ومحمد جبارين،...

ما هي الطرق للحصول على صديقات جدد

وسعي دائرة معارفك بمجرد الانتهاء من الدراسة سوف تلاحظين بأن العدد...
  هل تتوقع ان تكون السنة الجديدة 2020 افضل من سابقتها بالنسبة لمجتمعنا العربي في البلاد؟

نعم

لا

لا رأي لي

ام الفحم 22-32
الناصرة 31-20
بئر السبع 33-21
رامالله 32-22
عكا 29-23
يافا تل ابيب 29-24
القدس 32-18
حيفا 31-23

صَاحِبُ النَّعْلَيْنِ.. بقلم: الدّكتور نور الدّين محاجنة

التاريخ : 2019-12-10 09:34:17 |



 

رُفِعُتِ الأَصْفادُ عَنْ بَعْضِ أَبْوابِ المـَحالِّ التِّجَارِيَّةِ، وَدَخَلَ نُورُ النَّهارِ مُسْتَرْسِلًا يَمْلَأُ جُدْرانَ الحَوانيتِ حَياةً، وَارْتَسَمَتْ عَلَى مُحْيَّا زَوْجَتِي ابْتِسامَةٌ لَا يَقْهَرُها إِلَّا البُعْدُ عَنْ أَبْوابِ الحَوانيتِ، وَانْبَعَثَتْ الحَياةُ تَنْتَشِرُ بَيْنَ أَضْلُعِها، وَكَأَنَّ اَللَّهَ -عَزَّ فِي عُلَاهُ - قَدْ كَتَبَ لَهَا مَعَ كُلِّ مَحَلٍ يُفْتَحُ، رُوحًا تُودَعُ فِي جَسَدِهَا، حَتَّى تَعَمْلَقَتْ رُوحُهَا، وانْتَشَتْ نَفْسُهَا، ثُمَّ اسْتَجْمَعَتْ تَمامَ أُنُوثَتِها تَسْتَقْبِلُ كُلَّ مَحَلٍّ يَفْتَحُ. 
وَفيمَا أَنَا خَارجٌ مِنَ المـَسْجِدِ- يَوْمَ الجُمَعَةِ- تَصْحَبُنِي زَوْجِي، إِذْ أَبْصَرْتُهُ قَريبًا مِنْ عَتَبَاتِ المـَسْجِدِ، يُومِىءُ بِجَسَدِهِ الْمُنْهَارِ الخَائِرِ نَحْوَ الأَرْضِ، يَتَعَسَّسُ أَوْ يَتَحَسَّسُ حَاجَةً بَيْنَ مُخَلَّفَاتِ مَا قَذَفَهُ الـمّارّةُ، وَقَادَني عَلَى الفَوْرِ إِحْسَاسٌ دَفَعَني دَفْعًا نَحْوَهُ، وَقَدْ أَخْرَجْتُ مِنْ جَيْبِي حَفْنَةً مِنَ الدَّنَانيرِ، فَدَفَعْتُهَا إِلَيْهِ، وَأَنَا لَا أُبْصِرُ مِنْ جَسَدِهِ إِلَّا أَخْمُصَ قَدَمَيْهِ، وَزَادَني ذُهُولًا أَنَّهُ لَمْ يَنْظُرْ إِلَى المـَالِ وَكَثْرَتِهِ، غَيْرَ أَنَّهُ قَبَضَ المـَالَ قَبْضًا، ثُمَّ دَفَعَهُ إِلَى جَيْبِهِ الأَيْمَنِ، دُونَ أَنْ يَتَلَفَّظَ بِأَيِّ كَلِمَةٍ تُذْكَرُ، ثُمَّ عَادَ يُطَأْطِىءُ رَأْسَهُ نَحْوَ الأَرْضِ، كَأَنَّمـَا هُو عُصْفُورٌ يَبْحَثُ بَيْنَ فُتَاتِ المـَارَّةِ عَنْ رِزْقٍ يَكْفيهِ حَاجَةَ يَوْمِهِ.
وَزَوْجِي اَلَّتِي كَانَتْ تَنْشُدُ ضالَّتَها بَيْنَ أَزِقَّةِ إِرْبَد، تَرْقُبُ بِوَلَهٍ وَتَّلَهُّفٍ أَبْوابَ المـَحَالِّ التِّجَارِيَّةِ، وَقَدْ بَدَأَتْ تَفْتَحُ أَبْوابَها بَعْدَ انْطِلَاقَةِ فَريضَةِ الجُمُعَةِ، كَأَنِّي بِهَا وَقَدْ سَمَحَتْ لِبَصَرِها الحادِّ النَّسْرِيِّ، وَلَوْ لِوَهْلَةٍ أَوْ وَهْلَتَيْنِ، أَنْ تَفْهَمَ السِّرَّ وَراءَ انْشِغَالِي بِهَذَا العَابِرِ.
قَطَعْتُ عَلَيْهَا حَبْلَ أَفْكَارِهَا، وَأَشَرْتُ إِلَيْهَا: أَنِ انْظُرِي إِلَى نَعْلَيه، يُغْنِيكِ عَنْ الكَلامِ! فَإِذَا بِهَا وَقَدْ سَبَحَتْ بِبَصَرِها، حَتَّى ارْتَمَتْ عِنْدَ عَتَباتِ قَدَمَيْهِ، وَقَدْ أَخَذَتْ تُقَلِّبُهُنَّ كَمَا تُقَلِّبُ الزَّوْجَةُ جَيْبَ زَوْجِها، ثُمَّ تَحَسَّسَتْ بِبَصَرِها، نَوْعَ النَّعْلَيْنِ وَحَجْمَهُمَا وَلَوْنَهُمَا، مُتَعَجِّبَةً مَذْهُولَةً، غائِرَةً فِي سَكْرَةِ البَشَريَّةِ الظّالِمَةِ! وَكَانَ مِنْ جَلالِ أُنُوثَتِها؛ أَنْ تَكْتَفِيَ بِإِرَاقَةِ الدَّمْعِ فِي مَقامِ اَلْحُزْنِ وَالأَسَى .



 

اضافة تعليق

الاسم الشخصي *

 

المنطقة / البلدة

البريد الالكتروني

 

عنوان التعليق *

 

التعليق *

 

الصفحة الاولى | الاعلان في الموقع | اتصلوا بنا |                                                                                                                                                                                               Powered By ARASTAR