www.almasar.co.il
 
 

أهالي أم الفحم يهبون لمساعدة إخوانهم النازحين السوريين ضمن حملة “دفء العطاء” المتواصلة

بدأت في مناطق مختلفة من الشمال السوري والشريط الحدود مع تركيا، عملية...

التجمّع: الدعوى المقدمة ضد سيجال هي جزء من نضالنا ضد التحريض

بعد رفع دعوى تشهير ضد الصحفي عميت سيجال بسبب نعته حزب التجمع الوطني...

حملة الشتاء الضخمة في إيكيا: لغاية 70% تخفيض على منتجات من كافة الأقسام!

إيكيا تبدأ العام الميلادي الجديد مع إيكيا SALE، الذي يُقام بين التواريخ...

منحة 23 ألف شيقل عند بلوغ سن 21 هدية من الدولة

علم مراسل موقع وصحيفة "المسار" انه بتداء من شهر كانون الثاني 2017 ستقوم...

ام الفحم تزف شهداءها.. الآلاف يشيعون جثامين الشبان الثلاثة محمد جبارين منفذي عملية القدس

التزمت مدينة أم الفحم مع أبنائها الشهداء، محمد ومحمد ومحمد جبارين،...

ما هي الطرق للحصول على صديقات جدد

وسعي دائرة معارفك بمجرد الانتهاء من الدراسة سوف تلاحظين بأن العدد...
  هل تتوقع ان تكون السنة الجديدة 2020 افضل من سابقتها بالنسبة لمجتمعنا العربي في البلاد؟

نعم

لا

لا رأي لي

ام الفحم 22-32
الناصرة 31-20
بئر السبع 33-21
رامالله 32-22
عكا 29-23
يافا تل ابيب 29-24
القدس 32-18
حيفا 31-23

حملة تحريض ضد النائب جبارين بعد تصريحه بدعم جيرمي كوربين

التاريخ : 2019-12-10 16:49:56 |



بعد تصريحٍ للنائب عن القائمة المشتركة د. يوسف جبارين، قال فيه انه يرغب بفوز المرشح البريطاني عن حزب العمال، جيرمي كوربين، في الانتخابات في المملكة المتحدة هذا الاسبوع، شنّ العديد من السياسين الاسرائيليين ووسائل إعلامية اسرائيلية حملة تحريضية ضد النائب جبارين، وخاصة في حزب الليكود وحزب يسرائيل بيتينو.

وكتب جبارين في تغريدةٍ له بالانجليزية والعبرية، ردًا على التضليل الممنهج الّذي يمارسه اليمين الاسرائيلي واليمين البريطاني واتهام كوربين بانه "لا سامي"، بان: "كل من يدعم انهاء الاحتلال الاسرائيلي واقامة الدولة الفلسطينية يجب ان يدعم كوربين بالانتخابات". وأضاف: "اليمين في اسرائيل وفي بريطانيا يحاول التضليل والتحريض، لكن علينا التأكيد أن معارضة الأبارتهايد لا يُمكن ان تعتبر 'لا سامية'، بل هي النقيض التام للاسامية".

وقد برز في جوقة التحريض رئيس كتلة الليكود، ميكي زوهار، ورئيس كتلة يسرائيل بيتينو، عوديد فورير، اللذان اتهما جبارين بدعم 'أعداء اسرائيل' والعمل على 'الإساءة لسمعة وصورة اسرائيل في العالم'. وأضاف فورر في رده انه "لا مكان لجبارين في الكنيست".

ومن الجدير ذكره أن كوربين يتعرضُ لهجمةٍ شرسة من قبل وزارة الخارجية الاسرائيلية وأذرعها في بريطانيا بسبب مواقفه التاريخية المنددة بالاحتلال الاسرائيلي والمناصرة للقضية الفلسطينية، هذا إضافةً إلى انضمام النُخب الاقتصادية في بريطانيا لهذه الهجمة، خاصة مع إزدياد قوة حزب العمال أكثر فأكثر وسعي كوربين لتطبيق سياسات عدالة اجتماعية وتقليص الفوارق الطبقية في بلاده.

اضافة تعليق

الاسم الشخصي *

 

المنطقة / البلدة

البريد الالكتروني

 

عنوان التعليق *

 

التعليق *

 

الصفحة الاولى | الاعلان في الموقع | اتصلوا بنا |                                                                                                                                                                                               Powered By ARASTAR