www.almasar.co.il
 
 

نائب وزير الصحة كيش يستجيب لتوجه المستشار حسام مصري لمساعدة الطلاب العرب العائدين من الخارج

جاءنا من المستشار والناشط حسام مصري، ابن قرية كفر قرع، بيان قال فيه ما...

استئناف الدراسة اليوم في المدارس الابتدائية واشتراط حضور الطلاب بتصريح صحي وعبوة ماء وكمامة

وكانت وزارة التربية قد عممت، مساء امس، بيانا صادر عن مكتب النّاطق...

مشروع “حفظ النعمة” في أم الفحم على مدار الساعة في خدمة الأهالي

في رمضان الخير والصدقات، يعمل القائمون على مشروع "حفظ النعمة" في مدينة...

منحة 23 ألف شيقل عند بلوغ سن 21 هدية من الدولة

علم مراسل موقع وصحيفة "المسار" انه بتداء من شهر كانون الثاني 2017 ستقوم...

ام الفحم تزف شهداءها.. الآلاف يشيعون جثامين الشبان الثلاثة محمد جبارين منفذي عملية القدس

التزمت مدينة أم الفحم مع أبنائها الشهداء، محمد ومحمد ومحمد جبارين،...

ما هي الطرق للحصول على صديقات جدد

وسعي دائرة معارفك بمجرد الانتهاء من الدراسة سوف تلاحظين بأن العدد...
  هل تعتقد ان المواطنين العرب يلتزمون بتعليمات وزارة الصحة لمكافحة الكورونا؟

نعم تماماً

نعم، الى حد ما

الاغلبية لا تلتزم

ام الفحم 22-32
الناصرة 31-20
بئر السبع 33-21
رامالله 32-22
عكا 29-23
يافا تل ابيب 29-24
القدس 32-18
حيفا 31-23

أهالي الطلاب يتخوفون من إرسال أبنائهم الى مقاعد الدراسة

التاريخ : 2020-05-09 18:25:45 |



رغم بيان اللجنة القطرية ولجنة اولياء امور الطلاب المحلية بام الفحم وبيان بلدية ام الفحم وبعض المدارس عودة استقبال الطلاب في المدارس، ما زال الكثير من الأهالي في ام الفحم والوسط العربي يخشون من عودة أطفالهم اليها في ظل جائحة الكورونا.

 

السيد نايف زيداني من طمرة قال: "أغراب في المدرسة – لماذا لن أعيد ابني يوم الأحد ولن يذهب "فأري" الصغير وحيدا؟.
لم تعد الكورونا هي ما يخيفنا، وإنما اسقاطاتها وتبعاتها. فيما سينهض صغيري ابن الصف الأول ليجهّز نفسه للخروج الى المجهول في المدرسة، سيبقى اخوته نائمين أو لربما مستيقظين لكن بملابس البيت، دون ان يعطيهم الاب او الأم كمامات ومعقمات، دون تعليمات كثيرة، لا تلمس ، لا تقترب، ولاءات كثيرة أخرى ، ستنهال على الصغير، ستشعره بالغربة حتى قبل خروجه من البيت، ستشعره بأنه ذاهب الى "حرب" أو سجن ، الى عالم غريب يكون فيه محاطا بالأوامر، لا يملك من نفسه شيئا. سيشعر صغيري أيضا أن القبلات والعناق هذه المرة مختلفة أيضًا، ليست كأيام المدرسة العادية.
سيدخل ابني من البوابة الى جدران ظن انه عرفها من قبل لكنه سيجد كل شيء اختلف، مقيَد كسجين في بقعة معينة لا يستطيع التحرك الا في نطاقها، سيرى صديقه او ابن صفه، سيشعر بصرخة في داخله، بشيء يدفعه نحو الهرولة باتجاهه، لكنه سيجد نفسه مقيدا، مختنقا لا يستطيع الوصول الى زميله، قد يشعر بغصة ، قد يذرف دمعا، قد يحبس حزنه.
طفلي سيجد نفسه في عالم غريب في المدرسة لم يعتد عليه، ستزيد غرفة صفه غربته، مقاعد فارغة، اين صديقي المقرب؟ اين من العب معه في الاستراحات؟ لماذا انا هنا والكثير من أبناء صفي ليسوا معي؟ لماذا معلمتي ليست هنا؟ أليست هي امي ومربيتي؟ أليست صمام أماني وحارستي وملاكي؟ لماذا هي ليست معي الآن ومن تكون هذه الوجوه الجديدة؟ من هؤلاء؟ اين انا؟ لدي رغبة في البكاء، لكن حتى معلمتي هذه لن تستطيع ضمي ولا التربيت على كتفي ، اخبروني ان كل شيء ممنوع..."

 

 

ويتسأل:"ماذا فعلت مؤسساتنا وهيئاتنا لتحضير الطلاب نفسيا؟"
ويضيف: كما اسلفت ، ليست الكورونا ما يخيفني (انا شخصيا نايف زيداني) اليوم، وإنما حجم الاعداد النفسي لأطفالنا وحتى لمعلمينا. فمن ينتظرون طفلي في المدرسة لن يكونوا أقل شعورا بالغربة، فالمعلمون بدورهم يعيشون حالة ارتباك وعدم يقين، حيال الواقع الجديد وكثرة الأوامر والتعليمات المقرونة بضغط كبير وتحديات غير مألوفة، عين على الأطفال المتواجدين في البيت وآخرين ارسلتهم الى مدارسهم وعين على أولاد في المدرسة التي أعلّم بها، وعين على شاشة الحاسوب والتعليم عن بعد الذي سأعود الى بيتي لتنفيذه رغم تواجدي قبل ذلك في المدرسة.
بالعودة الى الطلاب، من قام بتهيئتهم نفسيا؟ على اقل تقدير "زوم" عن بعد مع اخصائيين نفسيين واجتماعيين يعزز شخصيتهم ويبدد ولو القليل من مخاوفهم؟ الجواب قطعا لا أحد. لا احد وضع نفسه في مكان طفل صغير ودخل الى نفسيته التي تفيض بالمخاوف.
رغم أهمية التعليم، رغم ايماني بأهمية العودة، لكن إما أن تكون عودة للجميع أو لا عودة للجميع، فحتى في الظروف الصعبة، أن أكون جزءا من القطيع، من الجميع، يكسبني أمانا وسلاما داخليا أكثر من أن اجد نفسي سائرا وحدي نحو المجهول.
"فأري" الصغير لن يذهب الى المختبر وحده يوم الاحد..

 

بيان لجنة أولياء أمور طلاب مدرسة قحاوش بام الفحم: عدم ارجاع الطلاب الى المدرسة

1. في ظل قرار سكرتارية اللجنة القطرية بعودة طلابنا الى مقاعد الدراسة بالرغم من عدم زوال جائحة الكورونا، قمنا أعضاء لجنة أولياء الأمور بالتداول ومناقشة الامكانيات المتاحة لعودة طلابنا الى مقاعد الدراسة, وبعد اجراء استبيان لأهالي طلاب مدرسة قحاوش والذي أظهرت نتائجه أن أغلبية أهالي الطلاب تعارض ارجاع الطلاب الى مقاعد الدراسة تقرر بهذا عن عدم إرجاع الطلاب إلى المدرسة ابتداءا من يوم غد الاحد وحتى نهاية عيد الفطر السعيد وذلك نظرا للأسباب التالية:

*أ* . الغموض المحيط بآلية عودة الطلاب الى مقاعد الدراسة وخاصة في كيفية التعامل مع اطفال في سنواتهم الأولى حيث لا تتجاوز اعمارهم تسع سنين.

*ب* . الاراء المتفاوتة من الخبراء والأطباء بالنسبة لضمان عدم تعرض طلابنا لهذا الفيروس والخطر القائم من وراء ارجاعهم لمقاعد الدراسة.

2. يأتي هذا القرار حرصا منا على سلامة طلابنا وذويهم وطاقم التدريس والادارة.

3. وعليه فان لجنة أولياء أمور الطلاب في مدرسة قحاوش تطلب من الأهالي الالتزام بقرار لجنة أولياء الامور في عدم اعادة الطلاب لمقاعد الدراسة ابتداءا من يوم غد الأحد وحتى نهاية عطلة عيد الفطر السعيد وبعدها سيقوم اعضاء اللجنة بتقييم الوضع واتخاذ القرار الذي يتناسب مع التطورات.

حفظنا الله و إياكم، رمضان كريم وكل عام وانتم بخير وصحة وعافية


Warning: mysql_fetch_array(): supplied argument is not a valid MySQL result resource in /home/almsar/domains/almasar.co.il/public_html/admin-aps/plugins/comments/include.php on line 0

اضافة تعليق

الاسم الشخصي *

 

المنطقة / البلدة

البريد الالكتروني

 

عنوان التعليق *

 

التعليق *

 


Warning: mysql_fetch_array(): supplied argument is not a valid MySQL result resource in /home/almsar/domains/almasar.co.il/public_html/admin-aps/plugins/comments/ARA_load.php on line 0
الصفحة الاولى | الاعلان في الموقع | اتصلوا بنا |                                                                                                                                                                                               Powered By ARASTAR