www.almasar.co.il
 
 

في مديح النهد... بقلم: فراس حج محمد/ فلسطين

في الصحو والإغفاءِ نهدانِ يبتلّان في شجنِ النّداءِ يتبتّلان كما...

د. زرقا: قد نعيّد الأضحى في المنازل ومن يريد عرسًا ضخمًا فلينتظر لما بعد الكورونا ‎

أصدر المكتب الناطق بلسان وزارة الصحة حول موضوع الكورونا للإعلام...

سمير صبحي – رئيس بلدية ام الفحم : إلى أهلي في بلدي ..حديقة ألعاب موسيقية في ام الفحم

خلال الأيام القريبة القادمة ستقوم الشركة الاقتصادية في بلدية ام...

منحة 23 ألف شيقل عند بلوغ سن 21 هدية من الدولة

علم مراسل موقع وصحيفة "المسار" انه بتداء من شهر كانون الثاني 2017 ستقوم...

لينا ابو مخ/ الزواج المبكر بين القانون والمجتمع

اعتبرت المرأة في طور أول من تاريخها، أما في المقام الاول، اي تلك التي...

ام الفحم تزف شهداءها.. الآلاف يشيعون جثامين الشبان الثلاثة محمد جبارين منفذي عملية القدس

التزمت مدينة أم الفحم مع أبنائها الشهداء، محمد ومحمد ومحمد جبارين،...
  هل تعتقد ان المواطنين العرب يلتزمون بتعليمات وزارة الصحة لمكافحة الكورونا؟

نعم تماماً

نعم، الى حد ما

الاغلبية لا تلتزم

ام الفحم 22-32
الناصرة 31-20
بئر السبع 33-21
رامالله 32-22
عكا 29-23
يافا تل ابيب 29-24
القدس 32-18
حيفا 31-23

د. سمير صبحي رئيس بلدية ام الفحم: إلى اهلي في بلدي... حرق مخزن المقاول في متنزه اسكندر

التاريخ : 2020-06-05 10:22:34 |



نهاية الأسبوع الأخير تم حرق مخزن معدات عمل للمقاول الذي يعمل في متنزه اسكندر، المتنزه الذي يتم تنفيذه الآن لصالح أهلنا في ام الفحم بميزانية تقدر بـ5 ملايين شيكل، حتى ينعم اهلنا وأهل المنطقة كافة بالموقع الجغرافي والسياحي الرائع والجذاب، لكن يد السوء والشر أبت إلا أن تمتد وتتسبب بحرق المخزن الذي حوى معدات بعشرات آلاف الشواقل. وهذه ليست المرة الاولى بكل أسف يحصل هذا التخريب المتعمد والمقصود وبغير وجه حق، فقبلها حصلت عدة حالات سرقة لمقاولين يعملون في مشاريع أخرى لصالح أهلنا في ام الفحم. فماذا استفاد مَن حرق المعدات وماذا استفاد مَن سرق الآليات؟!

دعاوى وشكاوى ضد تنفيذ مشاريع

مؤخراً توجه عدد من المواطنين في بلدنا للمحاكم لإيقاف العمل في عدد من المشاريع، ضد استمرار العمل في شوارع حيوية، واستصدار أمر محكمة بهذا الشأن، وأنا بنفسي شاركت هذا الأسبوع في جلستين في المحكمة من هذا القبيل، وهذه ليست المرة الاولى التي يقدم بها مواطنون فحماويون "غيورون على بلدهم والمصلحة العامة" دعاوى ضد البلدية وضد تقدم عجلة المشاريع التي بدأنا بها، والثورة العمرانية التي نُحْدِثها، خاصة المشاريع العالقة منذ سنوات ونحاول التقدم بها وإخراجها لحيز التنفيذ والوجود، وهو بكل أسف مثال حيّ لما نواجهه أمام هؤلاء المواطنين، الذين من جهة يد واحدة تطالب البلدية بشق الشوارع وتوسيعها وتطويرها، ويد أخرى تتوجه للمحاكم لتعطيل المشاريع ووقفها.

النفايات في أطراف البلد وحواشي الطرق

ما زلنا نؤكد للمواطنين الكرام على اهمية النظافة في الحيز العام، وضرورة الحفاظ على بلدنا ام الفحم نظيفة، فوجه البلد ونظافته مرآة للآخرين تعكس النظافة الداخلية لنا جميعاً. ومؤخرا وبكل أسف شهد بلدنا حالات كثيرة من إلقاء النفايات بكل أنواعها، سواء نفايات البيوت او النفايات الصلبة او نفايات الورشات والمحلات والمصانع وغيرها، والتي تلقى على حواشي الطرق في أطراف البلد والضواحي البعيدة، سواء في طريق سويسة او العيون او المنطقة الصناعية وغيرها من الأحياء وحتى داخل أحياء أم الفحم نرى أكوام النفايات من أثاث وبقايا ترميمات وغيرها.

نحن نسعى لترتيب هذا الأمر، كل موضوع النظافة العامة في البلد، وبصدد تنظيم موضوع مكب النفايات أيضا في عين الزيتونة، وايجاد الحلول لكافة أنواع النفايات وحتى النفايات الالكترونية التي أصدرنا بصددها مناقصة، لكن من جهة أخرى لا يليق بنا هذا التصرف وهذا السلوك تشويه الطرقات وشوارع البلد بمنظر النفايات وروائحها الكريهة، خاصة أن مقاول النظافة يعمل بنظام ثابت لكافة أحياء المدينة بالإضافة إلى وجود مكنستين تعملان في البلد ومقاول بقايا الشجر والأعشاب أيضا يعمل بنظام ثابت، كما أننا في ذات الوقت لن نتهاون مع كل من يتم ضبطه يلقي النفايات في اماكن غير معدة لذلك، خاصة في أطراف البلد وحواشي الطرقات، وسيتعرض للمساءلة القانونية والمخالفة المالية، كما حصل في عدد من الحالات، حيث أننا بصدد زيادة دوريات الرقابة والشرطة في هذه المناطق، بالإضافة الى تركيب كاميرات مراقبة في الأماكن التي تستدعي ذلك.

عودة للجباية بعد الكورونا

أهلنا الكرام في ام الفحم
في الأيام القليلة القادمة ستصلكم مذكرات دفع ضريبة الأرنونا، وكما تعلمون فإن أزمة فيروس الكورونا قد ألقت بظلالها على كل مناحي الحياة، ومن ذلك أيضاً الجانب المالي على وجه الخصوص، والذي هو عصب الحياة، خاصة المواطنين الذين اضطروا أن يتوقفوا عن عملهم خلال هذه الفترة ولم يكن لهم دخل شهري، وليس أقل من ذلك تأثرت أيضا السلطات المحلية وتَوقّف دخلها الذاتي خلال هذه الفترة وانخفض الى نسبة الصفر من مدخولات أرنونا وجباية وغيرها، حيث تفهمنا الأوضاع المالية الصعبة التي يمر بها المواطن، زد على ذلك عدم تعاون الحكومة مع سلطاتنا المحلية العربية، وشح ميزانيات التعويض التي قدمتها الحكومة مقارنة مع السلطات المحلية اليهودية. وبلدية ام الفحم، ليست بعيدة عن هذا الواقع الصعب الذي تعيشه سلطاتنا المحلية.

إزاء هذا الواقع فإننا في بلدية ام الفحم نذكر المواطنين الكرام، الآن بعد أن بدأت الحياة تعود شيئاً فشيئاً لطبيعتها، بتسديد الديون ودفع مستحقات الارنونا، حتى تستطيع البلدية اكمال تقديم الخدمات الأساسية للمواطنين، وكذلك لتفادي وقوعهم تحت طائلة الإجراءات القانونية والحجوزات. وفي ذات الوقت يمكن ايضا تقديم طلبات الاعفاء وفحص التخفيضات المستحقة.

وللتسهيل عليكم يا أهلنا، فقد استحدثنا موقع الخدمة الإلكترونية لقسم الجباية والارنونا، والذي يشمل كشف الحساب المفصل لكل مواطن وامكانية الدفع من خلاله مباشرة، على الرابط التالي:

نقاط مضيئة 1
طبيب من بلدي:
الخطوة الاولى للدكتور احمد رسلان لزراعة قلب اصطناعي

ما زلنا مستمرين بذكر الأطباء الفحماويين الذين نفخر بهم، ونرفع رأسنا عالياً بهم، وهذه المرة مع الطبيب الفحماوي احمد رسلان خالد محاجنة، والذي شارك مطلع هذا الأسبوع في عملية ناجحة لزراعة قلب اصطناعي لمريض يعاني من فشل في عضلة القلب.

والطبيب احمد رسلان أنهى لقبه الأول في ألمانيا والتحق في بداية تخصصه بقسم الامراض الباطنية في مستشفى اساف هروفيه، ثم التحق في مستشفى هداسا عين كارم بقسم جراحة القلب والرئة. فكل الاحترام والتقدير وإلى الامام.

نقاط مضيقة 2
نادٍ لحي الجبارين

كان لنا أول أمس الأربعاء لقاء طيب بحضور ثلة طيبة من أهلنا المجاورين لمدرسة الخنساء وبحضور القائم بأعمال رئيس البلدية المهندس زكي محمد اغبارية وعضو المجلس البلدي عن شباب التغيير الدكتور محمد يوسف أبو حفيظة، حيث هدف اللقاء لتذليل الصعوبات والعقبات بما يخص موضوع بناء نادً للحي وترتيب موضوع إيقاف السيارات وتنظيم حركة السير في الحي. وقد تم في نهاية اللقاء مباركة هذا المشروع من قبل الحضور، فبارك الله فيهم وحزاهم الله كل خير.

نذكر بهذا الصدد أنه تم اصدار مناقصة لبناء نادٍ لحي الملساء ومنطقة الجبارين محاذية لمدرسة الخنساء.

حفظكم الله وحفظ بلدنا ام الفحم، وسلّمنا وإياكم من كل داء ووباء، وأسبغ علينا جميعا نعمة الصحة والعافية.

Warning: mysql_fetch_array(): supplied argument is not a valid MySQL result resource in /home/almsar/domains/almasar.co.il/public_html/admin-aps/plugins/comments/include.php on line 0

اضافة تعليق

الاسم الشخصي *

 

المنطقة / البلدة

البريد الالكتروني

 

عنوان التعليق *

 

التعليق *

 


Warning: mysql_fetch_array(): supplied argument is not a valid MySQL result resource in /home/almsar/domains/almasar.co.il/public_html/admin-aps/plugins/comments/ARA_load.php on line 0
الصفحة الاولى | الاعلان في الموقع | اتصلوا بنا |                                                                                                                                                                                               Powered By ARASTAR