www.almasar.co.il
 
 

لجنة المتابعة تستقبل وفدا واسعا من الشخصيات الدينية والوطنية المقدسية للتأكيد على وحدة شعبنا

استقبلت لجنة المتابعة العليا للجماهير العربية، مساء اليوم الاثنين في...

مركز مساواة يطالب لجنة المالية البرلمانية تخصيص الموارد لقضايا الفقر والرفاه

مركز مساواة يطالب بتخصيص ميزانيات خاصة للمجتمع العربي في اعقاب...

اغلاق ابواب مدرسة قحاوش الابتدائية في ام الفحم ابتداءً من يوم غد الاحد بقرار من لجنة اولياء الامور

لا يخفى على أحد منا أنه في الآونة الأخيرة وفي ظل جائحة الكورونا التي...

لينا ابو مخ/ الزواج المبكر بين القانون والمجتمع

اعتبرت المرأة في طور أول من تاريخها، أما في المقام الاول، اي تلك التي...

منحة 23 ألف شيقل عند بلوغ سن 21 هدية من الدولة

علم مراسل موقع وصحيفة "المسار" انه بتداء من شهر كانون الثاني 2017 ستقوم...

ام الفحم تزف شهداءها.. الآلاف يشيعون جثامين الشبان الثلاثة محمد جبارين منفذي عملية القدس

التزمت مدينة أم الفحم مع أبنائها الشهداء، محمد ومحمد ومحمد جبارين،...
  هل تعتقد ان المواطنين العرب يلتزمون بتعليمات وزارة الصحة لمكافحة الكورونا؟

نعم تماماً

نعم، الى حد ما

الاغلبية لا تلتزم

ام الفحم 22-32
الناصرة 31-20
بئر السبع 33-21
رامالله 32-22
عكا 29-23
يافا تل ابيب 29-24
القدس 32-18
حيفا 31-23

لجنة إفشاء السلام: نفق العنف المظلم يجعلنا أمام حقيقة أنه “ما حك جلدك إلا ظفرك”

التاريخ : 2021-01-25 15:15:09 |



أكدت لجنة إفشاء السلام أن مجتمعنا اليوم أكثر وحدة وإصرارًا على اقتلاع آفة الجريمة بداياتها النيات والإرادات، وأننا ندخل نفقا مظلما يجعلنا أمام حقيقة أنه ما حك جلدك ألا ظفرك، كما وبعث بتعازيها الحارة ورفعتها إلى كل من فقد ولده في هذا الغول الذي دهمنا، بحسب البيان.
وجاء في نص بيان لجنة إفشاء السلام الذي تلقى "موطني 48" نسخة منه ما يلي:
ومن قتل نفسا فكأنما قتل الناس جميعا.
الحمد لله القائل في محكم التنزيل: ((وَمَنْ يَقْتُلْ مُؤْمِناً مُتَعَمِّداً فَجَزَاؤُهُ جَهَنَّمُ خَالِداً فِيهَا وَغَضِبَ اللَّهُ عَلَيْهِ وَلَعَنَهُ وَأَعَدَّ لَهُ عَذَاباً عَظِيماً).
أهلنا في الداخل الفلسطيني..
يمر مجتمعنا في الداخل الفلسطيني في أسوأ مراحله اجتماعيًا وسياسيًا بعد أن استشرى العنف في جنباته وتحول إلى لازمة نعيشها يوميًا وبات يهدد الأمن والسلم والأمن المجتمعي يوميًا خاصة مع انتقاله النوعي في قتل واغتيال الأخيار من أبناء مجتمعنا كما حدث مؤخرًا مع الشاب محمد ناصر حمد الذي عرف بدماثة خلقه ونشاطه المجتمعي من مدينة أم الفحم والقيادي الإسلامي ابن مدينة يافا البار محمد نجم رئيس الحركة الاسلامية المحظورة إسرائيليًا في يافا.
وقبل ثلاثة أسابيع استهدفت رصاصات الغدر والغيلة القيادي الإسلامي الدكتور سليمان أحمد رئيس بلدية أم الفحم الأسبق.
هذه النقلة في القتل تقف خلفها أذرع الأمن الإسرائيلية ومن استمع إلى قصة والد الشهيد محمد ناصر سيزداد يقينا أن أذرع الأمن الإسرائيلية تعلم يقينا من هم القتلة وهي التي تحميهم على كل الأحوال.
أهلنا في الداخل الفلسطيني.
كل إنسان وكل فلسطيني وعربي حر شاهد أحداث العنف والقتل يلتاع قلبه ويزداد حزنا وأسى وأننا ندخل نفقا مظلما يجعلنا أمام حقيقة أنه ما حك جلدك ألا ظفرك، وأن استمرار أعمال العنف لا تهدف إلا إلى تفكيك مجتمعنا كمقدمات لترحيله خاصة في ظل حالة الفوضى والترهل والانحطاط الذي تعيشه شعوب المنطقة.
لطالما دعونا إلى السلم الأهلي والمجتمعي واعتبرنا أن ما يحدث من أعمال عنف نردها إلى أمراض بنيوية في مجتمعنا فنحن على قدر اتهامنا للسلطة على قدر اتهامنا لأنفسنا فقد آن الأوان أن نقف أمام المرآة ونرى حقيقتنا الاجتماعية ونبدأ العمل على تغيير واقعنا الذي نعيش فالتغيير يبدأ بذواتنا: (إِنَّ اللّهَ لاَ يُغَيِّرُ مَا بِقَوْمٍ حَتَّى يُغَيِّرُواْ مَا بِأَنْفُسِهِمْ).
نعلم إنه ما تجرأ هؤلاء القتلة على محاولة الاغتيال للدكتور سليمان أحمد واغتيال المحمدين إلا يوم أن أيقنوا أنهم في ظل حماية المؤسسة الإسرائيلية وأن مجتمعنا لن يلاحقهم حتى لو عرفهم ليس خوفا منهم بل توجسا من سلطات ستجعل منهم إرهابيين وقتله وتلاحقهم في كل شؤون حياتهم ولكن ما غفل عنه هؤلاء القتلة ومن يقف خلفهم أن ذاكرة مجتمعنا عصية على النسيان وإن هؤلاء قد وضعهم مجتمعنا في زمر الظلمة والعملاء والمفسدين في الأرض والله لا يحب المفسدين الذين يعيثون في الأرض الفساد.
لن يركع شعبنا في كل ربوع الأرض المباركة ولن يرفع الراية البيضاء أمام هؤلاء القتلة والمجرمين وأمامهم فرصة أصبحت تضيق للتوبة الشرعية والوطنية ولات حين مناص.
مجتمعنا اليوم أكثر وحدة وإصرارا على اقتلاع آفة الجريمة بداياتها النيات والإرادات.
تعازينا الحارة نرفعها إلى كل من فقد ولده في هذا الغول الذي دهمنا.
وتعازينا للأهل في أم الفحم بفقيدهم محمد ناصر وإلى أهلنا في يافا بفقيدهم محمد نجم والدعاء الخالص بالشفاء لكل الجرحى.
غدا سيكون بهمة شبابنا يومنا أفضل.
لجنة إفشاء السلام.
الداخل الفلسطيني.
الاثنين
12 جمادي الأخرة 1442هجرية.
25 يناير/كانون ثاني 2021م.

Warning: mysql_fetch_array(): supplied argument is not a valid MySQL result resource in /home/almsar/domains/almasar.co.il/public_html/admin-aps/plugins/comments/include.php on line 0

اضافة تعليق

الاسم الشخصي *

 

المنطقة / البلدة

البريد الالكتروني

 

عنوان التعليق *

 

التعليق *

 


Warning: mysql_fetch_array(): supplied argument is not a valid MySQL result resource in /home/almsar/domains/almasar.co.il/public_html/admin-aps/plugins/comments/ARA_load.php on line 0
الصفحة الاولى | الاعلان في الموقع | اتصلوا بنا |                                                                                                                                                                                               Powered By ARASTAR