www.almasar.co.il
 
 

عدنان عبد الهادي: اسرانا البواسل أصحاب الأمعاء الخاوية صامدون حتى النصر

في هذه الأيام يمر 39 يوما على اضرابهم وهم صامدون امام كل الضغوطات...

الحاج محمد سعيد عبد الكريم ابو علو (ابو خالد) مختار قرية معاوية في ذمة الله

انتقل الى رحمة الله تعالى، فجر اليوم، الحاج محمد سعيد عبد الكريم ابو...

جميل بدوية: وداعا... الشيخ عبدالله نمر درويش

ماذا يقال في هذا المقام رحلت يا خير الرجال كنت أخا..كنت شيخا كنت أبا...

منحة 23 ألف شيقل عند بلوغ سن 21 هدية من الدولة

علم مراسل موقع وصحيفة "المسار" انه بتداء من شهر كانون الثاني 2017 ستقوم...

ما هي الطرق للحصول على صديقات جدد

وسعي دائرة معارفك بمجرد الانتهاء من الدراسة سوف تلاحظين بأن العدد...

الارصاد: عاصفة ثلجية هي الأعنف تاريخيًا ستضرب البلاد نهاية الاسبوع

أجمعت هيئات الأرصاد الأوروبية والروسية على أن منطقة الشرق الأوسط...
  ما سبب تكرار سقوط المزيد من الضحايا العرب جراء حوادث الطرق؟

استهتار السائقين بقوانين السير وسرعتهم الفائقة

الوضع المتردي للطرق والشوارع في البلدات العربية

لا اعرف

ام الفحم 22-32
الناصرة 31-20
بئر السبع 33-21
رامالله 32-22
عكا 29-23
يافا تل ابيب 29-24
القدس 32-18
حيفا 31-23

عبد الفتاح كامل محاميد/ سحابة صيف-عابرة!

التاريخ : 2012-01-05 15:49:54 |



في ظل الاحوال السيئة التي نعيشها من انتشار الجريمة واستفحال الارهاب والعنف وعدم التسامح يجب ان لا ندفن رؤوسنا في الرمال كالنعام كي لا نرى وننكر وجود مشكلة حقيقية تهدد نسيج مجتمعنا العربي عامه والفحماوي خاصة.مشكلة قد تأتي على كل حيز جيد في حياتنا قال المتنبي: (وليس يصح في الأذهان شيء - إذا احتاج النهار إلى دليل ). وقد قالت العرب الشمس ما تتغطى بعباءة. فنحن أمام منحدر شديد ,وعلينا ملقاة مسؤولية أمام الله ,والأمة ,والتاريخ وأن نحافظ ونحمي سنديانة فلسطين ,أم الفحم, من مكائد الحاقدين .وعلينا أن نبحث دون ملل او كلل للخروج من هذا المأزق من هذا النفق المظلم الذي دخلنا فيه او أدخلنا فيه فالمهم النتيجة التي وصلنا اليها. وفي الاونة الاخيره يدور نقاش في ام الفحم حول تبني فكرة مدينة بلا عنف بين النخب والأحزاب المختلفة.والكل يعمل من منطلق الحرص على المصلحة العامة والنهوض بأم الفحم نحو الأفضل والقضاء على آفة ألجريمة ولكن المسئولية العظمى تقع على عاتق المسئول- البلدية متمثلة برئيسها الشيخ خالد حمدان والقيادة المحلية المنتخبة وأن المسؤول الأول والعنوان الأخير هو الشيخ خالد لأنه تحت المجهر وعليه تصوب الاضواء ,وتقذف السهام ,واليه توجه كلمات الثناء والمديح اذا حقق النجاح, واليه يوجه الانتقاد في حالة الفشل.
واليوم ,وفي ام الفحم بالذات ,ترفع الجريمة رأسها ,وينعدم التسامح ,مما يحتم تبني خطة لمكافحة ذلك ,وقد أحسن صنعا رئيس البلدية , ومن منطلق المسؤولية الدينية والوطنية والتاريخية الملقاة على كاهله ,عندما تبنى مشروع مدينة بلا عنف لخفض مستوى العنف المستشري في المدينة والتعامل الناجع معه ومكافحة ظواهر العنف المختلفة كالعنف في العائلة والعنف في الشارع الذي يؤدي الى حوادث السير على أثر استهتار الشباب بقوانين السياقة وبالانضباط بالنظام العام ,كما تعالج العنف بين البالغين ,وفي المدارس ,وبين المجرمين ,وتجار المخدرات ,والعالم السفلي , ويحاول المشروع كنس هذه الظواهر وإيجاد الحلول لها من خلال تجنيد كل الأجهزة التي تتعامل مع الموضوع مثل جهاز التعليم والرفاه والصحة والبيئة بالإضافة الى الشرطة .وما الضير في نصب كاميرات في مناطق وأماكن يمكن أن تكون مرتعا للجريمة والعنف أو الأماكن الساخنة , والتي تبث على مدار 24 ساعة وبإمكانها تزويد أدلة للردع وتسمح بالتدخل السريع وتحافظ على حياة وسلامة المواطنين وممتلكاتهم ؟وقد جربت هذه الخطة في مدينة ايلات منذ عام 2004 وتكللت التجربة بالنجاح وانخفض مستوى الجريمة فيها بمعدل خمسين بالمائة ثم فعل هذا المشروع بعدة مدن عربية مثل الناصرة وسخنين وشفاعمرو وطمره والطيرة وراهط وغيرها.
ان مشروع مدينة بلا عنف يهدف الى خلق اقليم ينهض بالقيم الديمقراطية والإنسانية ولغة الحوار والتسامح والحفاظ على حقوق الانسان وحياته. ويضمن الأمن والأمان الشخصي لدى المواطن وينبذ العنف ومخالفة القانون والاستعمال غير المشروع للقوة على جميع أشكالها.
ويتحتم اليوم على الجميع رص الصفوف, بغض النظر عن الانتماءات السياسية المختلفة ,لأن أم الفحم أغلى ما نملك ,ومستقبل أولادنا فوق جميع خلافاتنا ,واجتهاداتنا, ونقاشاتنا الحزبية, والسياسية .فكفى للتشرذم والانقسامات التي لا طائل منها, ولندع خلافاتنا الشخصية ومغامراتنا ,ولنعمل على انقاذ أهلنا ,وحماية بلدنا من غول العنف والجريمة. وكفى للمزايدات الوطنية ,فالكل منا حريص على مستقبل البلد ,ولكن من منظاره الخاص.وما ظني إلا أن هدا النقاش سحابة صيف عابرة في الأفق الفحماوي.

اضافة تعليق

الاسم الشخصي *

 

المنطقة / البلدة

البريد الالكتروني

 

عنوان التعليق *

 

التعليق *

 

الصفحة الاولى | الاعلان في الموقع | اتصلوا بنا |                                                                                                                                                                                               Powered By ARASTAR