www.almasar.co.il
 
 

ب. فاروق مواسي: "إذْ" واختلاف أوجه إعرابها

سألتني صديقة متابعة: هل تأتي (إذ) فجائية؟

ب. فاروق مواسي: أدعياء الكتابة

الحديث عن أدعياء الكتابة قديم، وإذا كنا في أيامنا نتذمر ونسخر ممن...

الشرطة تنجح في فك رموز جريمة قتل المحامي آدم الهواشلة بالنقب.. قاتل مأجور مقابل 50 ألف شيكل!

جاء من المتحدثة باسم الشرطة لوبا السمري، قبل قليل انه : "للتو سمح...

منحة 23 ألف شيقل عند بلوغ سن 21 هدية من الدولة

علم مراسل موقع وصحيفة "المسار" انه بتداء من شهر كانون الثاني 2017 ستقوم...

ام الفحم تزف شهداءها.. الآلاف يشيعون جثامين الشبان الثلاثة محمد جبارين منفذي عملية القدس

التزمت مدينة أم الفحم مع أبنائها الشهداء، محمد ومحمد ومحمد جبارين،...

ما هي الطرق للحصول على صديقات جدد

وسعي دائرة معارفك بمجرد الانتهاء من الدراسة سوف تلاحظين بأن العدد...
  هل الرد العربي على الاجراءات الاسرائيلية في مداخل الاقصى كانت على مستوى الاحداث؟

نعم

لا

لا اعرف

ام الفحم 22-32
الناصرة 31-20
بئر السبع 33-21
رامالله 32-22
عكا 29-23
يافا تل ابيب 29-24
القدس 32-18
حيفا 31-23

ب. فاروق مواسي: سؤال حول التمييز في الآية الكريمة "وقطّعناهم اثنتيْ عشرة أسباطًا"

التاريخ : 2017-04-15 11:22:52 |



سألني الصديق (ب. ط)، وهو عاشق للعربية: كيف تفسر التمييز (أسباطًا) من الآية الكريمة {وقطّعناهم اثنتي عشرة أسباطًا}- الأعراف، 160، وقد جاء في حالة الجمع، فنحن نعلَم ونعلِّم أن المعدود بعد الأعداد (11- 99) يكون مفردًا؟
- أشكرك على الثقة أولاً!
اطلعت على جدل طويل بين النحْويين حول إعراب هذا الجزء من الآية، وخلصت إلى:

(أسباطًا) ليست تمييزًا، وذلك لأنها في حالة الجمع، من هنا لزم أن نقدر التمييز- المفرد المحذوف.
التمييز المحذوف المقدَّر هو (فرقةً)، ولا نستطيع أن نقدره (سبطًا) لأن (السبط) لفظ مذكر، ومن حق التذكير أن نقول: اثني عشرَ سبطًا.
..
يبقى إعراب (أسباطًا):
إعراب (أسباطًا) هو بدل منصوب (من التمييز المحذوف)، والبدل يكون تابعًا أشهر من المبدَل منه.

(لكن بعض النحويين يرى أن "أسباطًا" نعت للمعدود المحذوف "فرقة"، فقد حذف الموصوف وأقيمت الصفة مكانه. والإشكال هنا أن "أسباط" جمع مع أن "فرقة" مفردة، ويعللون عدم التطابق أن الفرقة تتألف من أسباط أو مجموعات، فكأن اللفظة بنفس المعنى).
...

هذا السؤال ذكّرني بسؤال سابق سأله الشاعر الصديق إحسان موسى أبو غوش عن صحة هذه الجملة:
"حضر خمسة طلاب ثم تبعهم خمسةَ عشرَ آخرين"
أجبت:
نعم، هي صحيحة، فكلمة (آخرين - جمع المذكر السالم، وإن شئت جمع التكسير- أُخَرَ) هي نعت للمعدود- وهو التمييزالمحذوف، من هنا فيصح أن يكون النعت في حالة الجمع، كما يصح أن يكون في حالة الإفراد (آخَرَ).
اقرأ معي بيت عنترة بن شداد:
فيها اثنتان وأربعون حلوبةً *** سودًا كخافية الغراب الأسحم
فقد جعل النعت (سودًا) في حالة الجمع، كما يصح في اللغة أن يقول (سوداءَ).
لاحظنا أن التمييز هنا موجود في الجملة،
لكن، لو حُذف التمييز كقولنا (فيها اثنتان وأربعون سودًا) لبقي الحكم نفسه=
سودًا: نعت للتمييز المحذوف.

اضافة تعليق

الاسم الشخصي *

 

المنطقة / البلدة

البريد الالكتروني

 

عنوان التعليق *

 

التعليق *

 

الصفحة الاولى | الاعلان في الموقع | اتصلوا بنا |                                                                                                                                                                                               Powered By ARASTAR