www.almasar.co.il
 
 

في ظل التوتر بالقدس: لجنة الكنيست تبحث غدًا قانون منع الاذان وجبارين يحذّر من خطورة هذا القانون العنصري

في ظل التوتر السائد بالقدس مع استمرار الاجراءات الاحتلالية ضد الحرم...

ام الفحم: الحاج احمد محمد حمادي جبارين (ابو عدنان) في ذمة الله

انتقل الى رحمته تعالى في ام الفحم، عصر اليوم، الحاج احمد محمد احمد...

جبارين في القدس: لن تقوى كل ممارساتهم وكل قوانينهم الاحتلالية على كسر صمود الشعب الفلسطيني

قال النائب عن القائمة المشتركة د. يوسف جبارين، الذي شارك الى جانب عدد...

منحة 23 ألف شيقل عند بلوغ سن 21 هدية من الدولة

علم مراسل موقع وصحيفة "المسار" انه بتداء من شهر كانون الثاني 2017 ستقوم...

ما هي الطرق للحصول على صديقات جدد

وسعي دائرة معارفك بمجرد الانتهاء من الدراسة سوف تلاحظين بأن العدد...

الارصاد: عاصفة ثلجية هي الأعنف تاريخيًا ستضرب البلاد نهاية الاسبوع

أجمعت هيئات الأرصاد الأوروبية والروسية على أن منطقة الشرق الأوسط...
  هل الرد العربي على الاجراءات الاسرائيلية في مداخل الاقصى كانت على مستوى الاحداث؟

نعم

لا

لا اعرف

ام الفحم 22-32
الناصرة 31-20
بئر السبع 33-21
رامالله 32-22
عكا 29-23
يافا تل ابيب 29-24
القدس 32-18
حيفا 31-23

النائب جبارين يطرح بالكنيست قضية مقتل الطفلين بالنقب ويطالب باقامة لجنة تحقيق

التاريخ : 2017-04-27 13:59:09 |



توجه النائب د. يوسف جبارين الى وزير الأمن الداخلي بطلب مستعجل لاقامة لجنة تحقيق بظروف مقتل الطفلين عمر ومحمود ابو قويدر جرّاء انفجار مواد متفجرة من مخلفات الجيش الاسرائيلي او الشرطة. وقال جبارين ان على هذه اللجنة التحقيق بتصرفات افراد الجيش والشرطة الذين يقومون بالتدريبات بالنقب بالمناطق المحاذية للقرى العربية ثم يغادرون منطقة التدريب تاركين وراءهم مواد متفجرة خطيرة، غير مكترثين بحياة وبسلامة الناس والاطفال العرب، مؤكدًا ان مثل هذه اللجنة هي ضرورية لوضع توصيات وخطوات عملية تمنع تكرار مثل هذه المآسي.

وكان جبارين قد طرح في الهيئة العامة للكنيست قضية الحادثة المأساوية قائلًا انه لا شك ان الحكومة كانت ستبادر لاقامة لجنة تحقيق لو كان الحديث عن طفلين من البلدات اليهودية، وكانت الدنيا ستقوم ولن تقعد حتى ضمان التحقيق الجدي.

وقال جبارين: "نعزّي عائلة أبو قويدر وأهلنا بالنقب بعد مصابهم الجلل. طفلان بربيع عمرهما، عمر ومحمود، فقدا حقهم بالحياة بسبب اهمال السلطات الرسمية وعدم اكتراث قوات الأمن الاسرائيلية بحياة الاطفال، وهما ضحية أخرى لسياسات التمييز والظلم ضد أهلنا الصامدين بالنقب.

نطالب باقامة لجنة تحقيق بهذه الفاجعة، لكي نمنع استمرارها وتكرارها، فدم اطفالنا ليس مباحًا. ان عدم اقامة لجنة تحقيق هو دليل آخر على التمييز بين دم الطفل العربي ودم الطفل اليهودي".

 

اضافة تعليق

الاسم الشخصي *

 

المنطقة / البلدة

البريد الالكتروني

 

عنوان التعليق *

 

التعليق *

 

الصفحة الاولى | الاعلان في الموقع | اتصلوا بنا |                                                                                                                                                                                               Powered By ARASTAR