www.almasar.co.il
 
 

تركيا: معاقبة من يقطف زهرة القمر المحمية بغرامة مالية قدرها نحو 11 آلاف دولار...!

فرضت السلطات التركية 48 الفا و600 ليرة (10 آلاف و800 دولار) غرامة مالية على...

مقرر حقوق الانسان في ام الفحم وجبارين: لبلداتنا قصة ظلم وتمييز علينا نقلها للمؤسسات الدولية

حلّ المقرر الخاص للأمم المتحدة لحقوق الاقليات، البروفيسور دي...

جميلة شحادة: رحلة الى صفورية (قصة قصيرة)

ما زلتُ أحتفظ، في رفٍ من رفوف ذاكرتي، بمشهد "نجاة" وهي تنتحب وتلوح...

منحة 23 ألف شيقل عند بلوغ سن 21 هدية من الدولة

علم مراسل موقع وصحيفة "المسار" انه بتداء من شهر كانون الثاني 2017 ستقوم...

ام الفحم تزف شهداءها.. الآلاف يشيعون جثامين الشبان الثلاثة محمد جبارين منفذي عملية القدس

التزمت مدينة أم الفحم مع أبنائها الشهداء، محمد ومحمد ومحمد جبارين،...

ما هي الطرق للحصول على صديقات جدد

وسعي دائرة معارفك بمجرد الانتهاء من الدراسة سوف تلاحظين بأن العدد...
  ما الهدف من تشديد الغرامات على البناء غير المرخص في البلدات العربية؟

منع تطورها عمرانياً

معاقبة المواطنين العرب

فرض قانون الناء والتنظيم

ام الفحم 22-32
الناصرة 31-20
بئر السبع 33-21
رامالله 32-22
عكا 29-23
يافا تل ابيب 29-24
القدس 32-18
حيفا 31-23

تركيا: قصة دفن عائلة واحدة مكونة من 5 أشخاص بتابوت واحد؟

التاريخ : 2018-05-11 20:19:30 | عن: يني شفق



شيّع أهالي مدينة كستمونا شماليّ تركيا، وسط حزن كبير جنازات عائلة "جتال أوغلو" المكوّنة من 5 أفراد في تابوت واحد، لقوا حتفهم حرقًا داخل منزلهم بعد قتلهم بوحشية.

وعُثر على جثامين العائلة بأكملها في منزل أحرقه لصوص الحيوانات في كستمونا ، حيث قاموا بسرقة الحيوانات ومن ثمّ إشعال النار بأصحابها، ليتسبب الحريق في وفاة العائلة بأكملها.


ففي الـ29 من نوفمبر 2017 الماضي فقد أقرباؤهم التواصل مع كل من فاضل جتال أوغلو (63) عاما وزوجته صباحات (62 سنة) وابنهما أمين (35 سنة) وزوجته شينغول (32 سنة) وحفيدهما سيردار جتال أوغلو البالغ من العمر 12 سنة، حيث انقطعت أخبارهم عن بقية أفراد العائلة ومعارفها.


وبعد التحقيقات التي أجراها مكتب المدعي العام في كستمونا بناء على بلاغ من أقرباء العائلة الضحية، باشرت السلطات الأمنية التحقيقات فورًا، حيث عثر على متعلقات وبقايا جسد تخص الضحايا، ليتضح من عمليات البحث والتحقيق أنّ السبب في الجريمة البشعة هذه هي سرقة قطيع الحيوانات التي تعود ملكيتها لعائلة جتال أوغلو، حيث نجح اللصوص في سرقتها وبيع بعض منها بعد أن تمكنوا من الحصول عليها عقب قتلهم لجميع أفراد العائلة وحرق منزلهم.

أُرسلت أجزاء من جثث الضحايا والتي جمعت من مكان الحادث، إلى مركز الطب الشرعي لفحصها وتثبيتها، والتي استمرّت بدورها 5 شهور ونصف في الفحص والتدقيق، وبمساعدة أفراد ومعارف العائلة.

بعدها تمّ تسليم أجزاء الجثث إلى أقارب العائلة، والذين قاموا بدفن الخمس جثث في تابوت واحد عبارة عن صندوق خشبي صغير، بعدما صلّوا عليهم في مسجد "نصر الله" هناك، ومنها إلى مقبرة "أحمد ديدي"، وسط دهشة وحزن كبيرين من معارف وأقرباء العائلة الضحية.

اضافة تعليق

الاسم الشخصي *

 

المنطقة / البلدة

البريد الالكتروني

 

عنوان التعليق *

 

التعليق *

 

الصفحة الاولى | الاعلان في الموقع | اتصلوا بنا |                                                                                                                                                                                               Powered By ARASTAR